هل يجوز الافطار عند التعب وما هي الحالات التي يجوز فيها الإفطار في رمضان، فرض الله الصيام على عباده المؤمنين وجعل شهر رمضان تهذيباً للنفس البشرية، وصياماً لها عن كل ملذات الحياة وشهواتها، حتى يشعر الإنسان بفرحة هذا الشهر العظيم ، فالصيام والقيام وقراءة القرآن فيه شفاء للروح من كل علة، لهذا منح الله عز وجل المسلمين رخصة من الصيام، فمتى يستغل المؤمن هذه الرخص، وهل يجوز الافطار عند التعب وما هي الحالات التي يجوز فيها الإفطار في رمضان.

هل يجوز الافطار عند التعب

النية هي أساس الصيام حيث يجب أن يبيت المؤمن نية الصيام من الليل، ومن كان عاملاً أو طالباً أو كان يشعر بالجوع والعطش الشديد خلال شهر رمضان، فعليه أن يحرص على وجبة السحور، ويتناول فيها ما يعينه على صيام يومه، فلا يجوز للمسلم أن يفطر في نهار رمضان لمجرد شعوره بالتعب، حتى لو كان من ذوي المهن الشاقة، لكن في حالة خشي على نفسه من الهلاك بسبب جوع أو عطش فعليه أن يأخذ فقط قدر ما يدفع به الضرر، وأن يمسك باقي النهار وعليه قضاء هذا اليوم.

شاهد أيضاً: هل يجوز الإفطار عند العطش الشديد

حكم الإفطار بسبب المرض

قال الله تبارك وتعالى في كتابه العزيز: “ومن كان مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أخر”، أي أن المرض يعتبر من الأعذار الشرعية، التي تبيح للمريض الإفطار إن كان هذا المرض يؤثر على أعضاء جسمه وعلى صحته، وعليه قضاء ما فاته من رمضان في حال شفي من مرضه وزال الخطر، أما إن كان من أصحاب الأمراض المزمنة، فلا يجب عليه القضاء، بل وجبت عليه الفدية والتي تكون بإطعام عشرة مساكين.

ما هي الحالات التي يجوز فيها الإفطار في رمضان

قال الله تعالى في كتابه العزيز: “شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان، فمن شهد منكم الشهر فليصمه، ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر، يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر، ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون”، وردت في الآية السابقة الحالات التي يجوز فيها الإفطار في رمضان، وهي بمثابة أعذار يجوز الإفطار فيها مع وجوب قضاء الأيام التي أفطرها أو إطعام مسكين لمن لم يستطع القضاء:

  • الحالة الأولى هي المرض: ويجوز للمريض مرضاً شديد يمكن أن يتسبب فيه الصيام بالضرر لصاحبه، فإنه يفطر.
  • السفر: ويجوز للمسافر أن يفطر إذا تسبب في الصيام في المزيد من التعب والمشقة، كما له أن يصوم إن كان الصيام لا يتسبب ضرراً على صحته.
  • الحيض والنفاس: وهاتان الحالتان وجب فيها الإفطار، ويحرم الصيام في أي حال من الأحوال، وعليها القضاء.
  • الحمل والرضاع: يجوز للحامل أو المرضع الإفطار إذا خافت على صحتها وصحة جنينها أو طفلها.

شاهد أيضاً: هل يجوز الافطار بسبب الم الاسنان وما هو حكم الإفطار بسبب ألم الأسنان

حكم من نوى صيام القضاء ولم يصم

لا يجوز للمؤمن أن يقوم بقطع عبادة بدون وجود عذر شرعي يبيح ذلك، وبهذا فإن قطع الصيام والإفطار بعد وجود نية مبيتة للصيام محرم، كأن ينوي صيام اليوم التالي لقضاء ما فات من شهر رمضان، لكنه أفطر في ذلك اليوم ولم يستكمل صيامه، فهذا فيه حرمة لأن هذا الشخص فرط في عبادة واجبة دون وجود عذر شرعي، ويترتب عليه أن يستغفر الشخص لفعله، ولا يجب عليه قضاء هذا اليوم، بل يقضي ما فاته من رمضان فقط، أما إذا كان هناك عذر شرعي واضح، فعليه أن يصوم يوم بدل اليوم الذي أفطره.

هل يجوز الإفطار في صوم القضاء قبل الزوال

الصيام هو الإمساك عن الطعام والشراب منذ طلوع الفجر وحتى زوال الشمس، وهذان شرطان أساسيان في صحة الصيام، وبهذا فإنه لا يجوز للمسلم أن يفطر قبل أو بعد الزوال، أما في مسألة الإفطار بعد الزوال لا يجوز ذلك، ويجب على من أفطر بعد الزوال أو قبله كفارة صيام، والتي تتمثل في أمرين الأول هو إطعام عشرة مساكين بمقدار ثلاثة أرباع كيلو غرام من الطعام، فإن لم يستطع فعليه صيام ثلاثة أيام.

شاهد أيضاً: هل يجوز للمرضع ان تفطر في رمضان

حكم الإفطار في صيام القضاء بعذر الحيض

الإفطار في صيام رمضان أو صيام القضاء بدون وجود عذر شرعي لا يجوز شرعاً وذهب معظم العلماء إلى تحريمه، وعلى من يفعل ذلك كفارة الصيام وتكون في إطعام عشرة مساكين، لكن مع وجود عذر شرعي يبيح الإفطار مثل الحيض عند النساء، في هذه الحالة يجوز لها وجوباً أن تفطر في رمضان أو في القضاء، حيث يعتبر صيام الحائض والنفساء محرماً، وعليها قضاء ما فاتها من الصيام بعد أن تتأكد من طهارتها من الحيض.

من الأسئلة التي يبحث الكثير من الناس عن إجابة شرعية لها، هل يجوز الافطار عند التعب وما هي الحالات التي يجوز فيها الإفطار في رمضان، حيث ورد في الشرع أن الإفطار لمجرد الشعور بالتعب، دون وجود خطر حقيقي يهدد صحة الشخص، وبدون وجود عذر شرعي لا يجوز فيها الإفطار سواء في رمضان أو في القضاء، وبالمجمل فإن مبيحات الإفطار في رمضان هي أربع حالات وتتمثل في: المرض، والسفر، والحيض والنفاس، والحمل والرضاع.

شاهد أيضًا