من هو الداعية موسى سيرانتونيو، هو من أبرز الشخصيات التي ترجع أصولها إلى الدولة الاسترالية، وهو داعية انتشر اسمه على مختلف مواقع السوشيال ميديا، بالإضافة لكافة الوسائل الإعلامية خلال الأعوام السابقة، وذلك بعد ما قام بتناقله رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول خروج موسى سيرانتونيو من الإسلام، كما أنه عبّر عن تأييده لمسلحين متشددين يقومون بمقاتلة الشعب السوري والعراقي،  بالإضافة لمراقبة الشرطة دون توجيه اتهامات جنائية له، ومن خلال السطور التالية سيتم التطرق لمعرفة من هو الداعية موسى سيرانتونيو وحقيقة خروج الداعية موسى سيرانتونيو من الإسلام؟

من هو الداعية موسى سيرانتونيو ويكيبيديا

يوجد هُنالك الكثير من الشخصيات البارزة في كافة أنحاء العالم، ومن بينهم بعض الشخصيات المثيرة للجدل وذلك من خلال تصريحاتهم التي تثير الاستغراب والذعر سواء على منصات التواصل الاجتماعي أو الوسائل الإعلامية، ومن بين هذه الشخصيات الداعية موسى سيرانتونيو، الذي يعود للأصول الأسترالية والإيطالية، وزادت عمليات البحث في الساعات القليلة الماضية في وذلك عُقب ما تم نشره عنه بأنه ارتد عن الدين الإسلامي، وتجدر الإشارة بأن الداعية موسى سيرانتونيو كان يستخدم منصات التواصل الاجتماعي لكي يُطالب بقتل المسؤولين في أمريكا، علاوة على ذلك الإشادة بالمتطرفين السوريين، كما أنه سافر إلى الفلبين في سنة 2013 ميلادي، وذلك لكي يدعوا إلى الجهاد ويعمل على إقناع الكثير من الإرهابيين الأجانب، وبعد ذلك ضمهم لجماعات إرهابية جهادية في الدولة السورية والدولة العراقية.

ويتبع الداعية موسى سيرانتونيو أسلوب مميز وساحر في إقناع الآلاف من المسلمون بالذهاب إلى الدولة السورية والعراقية للموت والمقاتلة من أجل الخلافة الإسلامية، حيث كان هذا عبر الموقع الخاص به على موقع وكان يخصص تلك القناة للتحريض على العنف والقتال.

شاهد أيضاً: من هو منصور الشادي ويكيبيديا وأعمال منصور البلوي التجارية

حقيقة خروج الداعية موسى سيرانتونيو من الإسلام

تداول نشطاء منصات التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا، ولعض الوسائل الإعلامية حقيقة خروج الداعية موسى سيرانتونيو عن الدين الإسلامي، كما أنه اعتنق الإسلام وهو في عمر سبعة عشر عاماً حيث كان يدعى روبرت قبل أن يقوم بتبديله باسم “موسى”، وهو من عائلة أسترالية إيطالية، وتجدر الاشارة بأن الداعية موسى كان يتبع أسلوب ساحر ومُميز في إقناع العديد من المسلمون لكي يذهبوا لسوريا والعراق، وبهدف القتل والموت من أجل الخلافة الإسلامية، وذلك كان عن طريق الموقع الرسمي والحسابات الشخصية الخاصة به، وبعد مدة زمنية قصيرة، أصبحت رسالته سياسية أكثر من اللازم، حتى نشأ “داعش”، وكان يستعمل كافة الأساليب والحسابات الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي بهدف إقناع المسلمين للهجرة إلى سوريا والعراق، وبشأن حقيقة خروج الداعية موسى سيرانتونيو عن الدين الإسلامي، فإنه قام بالإعلان مؤخراً ارتداده عن الإسلام بشكل نهائي، وأوضح أنه كان مُخطئ خلال الأعوام الماضية.

شاهد أيضاً: من هو سعد عبدالعزيز ويكيبيديا ومعلومات عنه

تم التعرف على من هو الداعية موسى سيرانتونيو وحقيقة خروج الداعية موسى سيرانتونيو من الإسلام، وتبين بأنه الداعية  موسى سيرانتونيو أعلن ارتداده عن الدين الاسلامي بشكل نهائي لا رجعة فيه، دمتم بود.

شاهد أيضًا