قيام الليل كم ركعة وكيف تصلى بالتفصيل، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “أفضل صلاة بعد الصلاة المكتوبة الصلاة في جوف الليل”، وهذا دليل على أهمية قيام الليل وثوابها على المسلمين، حيث تكون صلاة القيام في الثلث الأخير من الليل، وذلك لأن الله عز وجل ينزل من السماء السابعة إلى السماء الأولى، ينظر إلى حال عباده ويستمع إلى دعائهم، لذا يجب أن يقوم المؤمن الليل ويدعو ربه بما يشاء من الدعاء، وفيما يلي سوف نتحدث عن قيام الليل كم ركعة وكيف تصلى بالتفصيل.

قيام الليل كم ركعة

تعتبر الصلاة في جوف الليل من صلوات النوافل، حيث ينوي المرء قيام الليل ويصلي قيام الليل ما شاء من عدد الركعات مثنى مثنى، وكل ركعتين بتشهد منفصل، أما عن عدد ركعات قيام الليل فهو غير محدد بسقف معين، أقل عدد في ركعات قيام الليل هو ركعتين، وإن أراد الشخص يمكنه الزيادة كما يشاء أن يصلي، ولكل ركعتين يصليها المرء تشهد وتسليمة، كما يجب على المرء المداومة على الدعاء في سجوده، والتدبر في صلاة القيام وتلاوة القرآن، والخشوع في الصلاة.

شاهد أيضاً: هل صلاة التراويح هي قيام الليل

كيف تصلى قيام الليل بالتفصيل

صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قيام الليل ركعتين ركعتين، كما ورد في رواية زيد بن خالد الجهني أنه قال: “صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ركعتين خفيفتين، ثم صلى ركعتين طويلتين طويلتين طويلتين، ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما، ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما، ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما، ثم صلى ركعتين هما دون اللتين قبلهما، ثم أوتر، فذلك ثلاث عشرة ركعة”، وبهذا فإن صلاة القيام تكون كل ركعتين منفصلتين يتبعهما تشهد وتسليم، ثم يلي ركعتين بتشهد وتسليمة وهكذا، بعد أن يصلي آخر ركعتين في قيام الليل، يقوم المصلي فيصلي ركعة الوتر المتبقية من صلاة العشاء.

ماذا يقرأ في صلاة قيام الليل

ركعتي قيام الليل تصلى مثل الصلاة المكتوبة على المسلم، حيث يقرأ المصلي سورة الفاتحة، ثم يليها سورة من قصار السور مثل الإخلاص والناس والفلق والفيل والماعون وغيرها، وفي السجود يدعو ربه بما يشاء من الدعاء، كما يمكن للمصلي أن يقرأ ما تيسر له من القرآن الكريم، وبعد الانتهاء من الصلاة عليه أن يصلي ركعتين الشفع وركعة الوتر، ويكون الوتر إما بركعة واحدة أو ثلاث أو خمس ركعات.

شاهد أيضاً: هل يجوز صلاة قيام الليل قبل الساعة ١٢

عدد ركعات قيام الليل مع الشفع والوتر

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “اجعلوا أخر صلاتكم وترا، وهذا معناه أنه يجوز صلاة ما تيسر لي من الصلاة في قيام الصلاة ويعقبهم ثلاث ركعات “شفع ووتر” ويجوز صلاتهم متصلين أو ركعتين وواحدة، ويجوز صلاتهم بتشهد واحد في الركعة الثالثة”، فقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قام الليل فصلى ثلاثة عشر ركعة، منها ركعتين شفع وركعة وتر، وبهذا يكون أقل عدد من قيام الليل هو خمس ركعات، ويجوز أن يزيد على ذلك بالمقدار الذي يشاء، ثم يصلي ركعتين الشفع وركعة الوتر، فإذا صلى عشرون ركعة قيام، يليها الشفع والوتر، يكون عدد الركعات الكلي ثلاثة وعشرين ركعة قيام ليل.

شاهد أيضاً: فضل قيام الليل فى العشر الأواخر من رمضان

يتساءل الكثير من الناس في أيام شهر رمضان المبارك، قيام الليل كم ركعة وكيف تصلى بالتفصيل، حيث أن أدنى عدد لقيام الليل هو ركعتين فقط يليها ركعتين الشفع وركعة الوتر، ويمكن أن يصلي المسلم أكثر من ركعتين حسب مقدرته، حيث يصليها ويسلم بعد كل ركعتين، ويقرأ التشهد ويسلم بعد كل ركعتين، وبعد الانتهاء من صلاة التراويح يصلي المرء ركعتين شفع وركعة وتر.

شاهد أيضًا