كم استمرت خلافة علي بن ابي طالب، من المواضيع المهمة والتي سوف نتناول الحديث عنها عبر السطور التالية من مقالنا، والجدير بالذكر الى أن الخلافة الراشدة كانت من أعظم الولايات الّتي قامت بعد زمن  الرسول صلى الله عليه وسلم وكانت بعد وفاته، وإننا سوف نوضح لكم كم استمرت خلافة علي بن ابي طالب، الى جانب معرفة الأعمال التي قام بها خلال توليته.

كم كانت فترة خلافة علي بن ابي طالب

حيث استمرت فترة خلافة الخلفة الجليل عليّ بن أبي طالب أربع سنواتٍ وتسعة أشهرٍ وسبعة أيّام، أي ما يقارب خمس أعوام، فقد كان عليّ بن أبي طالب رضي الله سبحانه عنه آخر الخلفاء الراشدين رضي الله سبحانه عنهم أجمعين، ومع وفاته رضي الله عنه كان نهاية العهد الراشدي، حيث تولّى الخلافة بعد خلافاتٍ وفتنٍ وقعت بينه وبين معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه، وهذا بعد أن توفي الخليفة الراشدي عثمان بن عفّان رضي الله عنه على يد الخوارج، وتولى الخليفة عليّ رضي الله تعالى بعده الولاية في العام الخامسة والثّلاثين للهجرة المباركة وظلت الى أن توفّي في العام الأربعين شهيدًا على يد ابن ملجم لعنه الله تعالى،

وحيث كان عليّ رضي الله عنه لا يرد أن يتكفل الخلافة على الناس، ولكن بعد الضغوطات الّتي حدثت والفتنة الّتي انتشرت قبل عليّ رضي الله عنه تكفل الخلافة خوفا على الدّين وعلى الناس من التّفكك والانحراف مع انتشار الفتن، فقد تكفل الخلافة بعد عقد اجتماع الشّورى داخل المسجد النّبويّ في المدينة المنوّرة، فقد اجتمع كبار الصّحابة ومن شهدوا بدرًا، واتفقوا على أن يكون الخليفة ليؤسس النّظام الّذي بدأ بالانهيار، وليعيد الأمن والأمان للبلاد الإسلامية والناس كافة.

شاهد أيضًا: من هو الخليفة الذي جمع الناس في صلاة التراويح

نبذة عن علي بن أبي طالب

حيث يعتبر  الخليفة الأخير وأمير المؤمنين علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف ابن عمّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- وزوج فاطمة بنت نبي الله رضي الله عنها وأرضاها، وهو أول الصبيان الذين دخلوا الإسلام وشهدوا الشّهادتين، حيث كان يبلغ من عمره حينها عشر سنواتٍ فقط، وكان قد نشأ داخل بيت رسول الله وتربى على الإسلام والفطرة النقية والأخلاق الحميدة والصّفات السامية، وأصبح من خير الصّحابة الكرام.

حيث توجد له المكانة العظيمة لدى رسول الله الى أن أخبره -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه بحياته بمكانة هارون من موسى عليهما السّلام، أي أنّه الوزير الأول المعتمد عليه، أيضا أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- بشّره بالجنّة وأخبره بأنّ الله عز وجل ورسوله من المحببين له، فيعتبر من آل بيت رسول الله المكرّمين في الدّنيا والآخرة، وجُعل حبّه والدّفاع عنه دلالة من دلالات الإيمان، والعذاب الأليم لمن يبغضه ويقاتله، وله الكثير من المواقف مع الصّحابة الكرام ومع رسول الله عبر الغزوات وغيرها، ومنها نومه في فراش النبي ليلة الهجرة، والله أعلم.

شاهد أيضًا: ما إسم الغلام النصراني الذي آمن وأسلم بالنبي في الطائف

أحداث وقعت في خلافة علي بن أبي طالب

فقد تم مبايعة الصحابي علي بن أبي طالب بالخلافة سنة 35 هـ داخل المدينة المنورة، وحكم فترة خمس أعوام وثلاثة أشهر، وحيث اتسمت فترة خلافته بعدم الاستقرار السياسي نتيجة الى الخلافات والانقسامات الداخلية بين صفوف المسلمين، ولكنّها اتصفت بالتقدم الحضاري والعلمي الواسع، وتحديدا في عاصمة الدولة الجديدة الكوفة ومن أشهر الأحداث التي وقعت خلال زمن وخلافة علي بن أبي طالب ما يلي:

سياسة حكم علي ابن أبي طالب وتغييره للولاة

بعد أن تولى علي بن أبي طالب الخلافة بعد استشهاد عثمان بن عفّان كانت الدولة الإسلامية تبدأ من ما وراء النهرين شرقًا إلى ما وراء مصر غربًا ومن بلاد الشام شمالًا وجميع الجزيرة العربية، وحيث قرر علي بن أبي طالب رضي الله عنه خلال لحظة حكم الخلافة أنّه سوف يطبّق مبادئ الشريعة الإسلامية وأحكامها، وسوف يعمل على نشر العدل والمساواة بين الناس بلا تفضيل ولا تمييز، كذلك أعلن عن اقتطاع واسترجاع جميع الأموال التي قام عثمان بن عفان رضي الله عنه بإعطائها لبني أميّة من بيت المال، وأمر بعزل الولاة الذين كلفهم عثمان وتولية آخرين بدلًا منهم، فجعل عثمان بن حنيف بدل عبد الله بن عامر والى على البصرة، وعمارة بن شهاب بدل أبي موسى الأشعري في الكوفة، وعبيد الله بن عباس بدل يعلى بن منبه في اليمن، وقيس بن سعد بدل عبد الله بن سعد في مصر، وسهل بن حنيف بدل معاوية بن أبي سفيان في الشام.

معركة الجمل في خلافة علي بن أبي طالب

حيث طلب العديد من الصحابة بدم عثمان بن عفان وكذلك الذين بايعوا علي بن أبي طالب ومنهم طلحة بن عبيد الله والزبير بن العوام، ولن يعترض أحدٌ من الصحابة على تعيين علي، لكنّهم اختلفوا معه في ترتيب الأولويات، فغالبية الصحابة يرغبون أخذ الثأر من قتلة عثمان، وعلي بن أبي طالب يرغب استقرار الدولة في البداية، فاستخلف علي قثم بن العباس في المدينة وانتقل للكوفة وأخذ معه أهل الفتنة وهو أشد الناس كراهية لهم ، وكانت السيدة عائشة قد خرجت للكوفة مع عدد من الصحابة في جيشٍ ضخم، وعندم اقترب الطرفان على الصلح وتوحد المواقف، اجتمع أهل الفتنة من قتلة عثمان يفكرون كيف سوف ينشرون الفتنة التي سوف تحميهم، فأعلنوا قتل علي لكنّ عبد الله بن سبأ نصحهم بترك تلك المهمة، وأشار عليهم أن ينقسموا لقسمين، منهم من يذهب لجيش الكوفة، ومنهم من يذهب لجيش البصرة، فيقتلوا الناس في الليل ويصيح من في البصرة أن أغار علينا جيش الكوفة، ويصيح من في الكوفة أغار علينا جيش البصرة.

ومن هنا بدأت الغزوة في الأربعاء الخامس عشر من جمادى الثانية/ 36هـ وكان علي يصرخ بالناس أن يتوقفوا عن القتال، ورفض المشاركة في القتال ولن يتمكن من إيقاف الناس لقوة ملحمة الغزوة، وتوجه كعب بن ثور للسيدة عائشة ليستنجد بها لتقوم بنجدة الناس، فركبت هودجها واتجهت نحو ساحة القتال وهي تصيح في الناس للكف عن القتال، ولدخولها في ساحة الغزوة بالجمل لهذا سميت بذلك الاسم، واستشهد في الغزوة عشرة آلاف مسلم من الفريقين، ولم يكن النصر حليفًا لأي طرف.

وفاة علي بن أبي طالب

حيث كانت وفاة عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه على يد الخوارج الّذي تجمهروا واتفقوا على قتل عثمان رضي الله عنه، واتّفق ثلاثةٌ منهم على قتل عليٍّ وعثمان وعمرو بن العاص رضي الله عنهم، ومنهم ابن ملجم لعنه الله هو الذي تولى مهمة قتل عليّ، وتعاقد مع اثنين من أصحابه داخل الكوفة وقد كان عليّ رضي الله عنه، وحينما خرج أمير المؤمنين لأداء صلاة الفجر ضربه ابن ملجم بالسيف على رأسه، وتوفّي على نتيجة تلك الإصابة بعد بضعة أيّام وكان هذا في السّنة الأربعين للهجرة المباركة والله أعلم.

الى هنا نصل بكم الى نهاية المقالة والتي وضعنا من خلالها كم استمرت خلافة علي بن ابي طالب ومعلومات عنه.

شاهد أيضًا