هل خروج نار من الحجاز من علامات الساعة، حيث يعتبر من الأسئلة التي انتشرت خلال الفترة الأخيرة بين العديد من المسلمين وخاصة بعد أن انتشر خبر خروج نار من الحجاز وتلك الحادثة من الحوادث التي وردت في كتاب الله والسنة النبوية الشريفة، حيث رغب الكثير من المسلمين في معرفة المزيد من التفاصيل حلو تلك الحادثة وهل يمكن ان تكون علامة من علامات الساعة ليوم القيامة، حيث أن السؤال له علاقة بالنار التي أخبر عنها الرسول صلى الله عليه وسلّم- وهي نارٌ ستخرج من اليمن تطرد المسلمين إلى أرض المحشر، وسوف نوضح التفاصيل الى جانب معرفة علامات الساعة الصّغرى والكبرى والعلامات التي حدثت بالفعل.

ما معنى علامات الساعة أو أشراط الساعة

إن معنى علامات الساعة أو أشراط الساعة، فالأشراط لغةً هي جمع شرط وتعد العلامة، وأشراط الساعة يقصد بها علاماتها، ويُذكر أشراط الشيء أي بداياته، فالأشراط في اللغة علامات الشّيء المتقدّمة والتي تدل عليه، فعلامات الساعة أو أشراط الساعة تعتبر العلامات التي تسبق يوم الساعة وتشير على قدومه واقترابه، حيث أن نهاية الحياة لها مقدّمات تدعى أشراط الساعة، وأشراط السّاعة كما ذكر هي علامات السّاعة التي يعقبها قيامها.

شاهد أيضاما سبب تاخير العذاب عن المكذبين الى يوم القيامة

هل خروج نار من الحجاز من علامات الساعة

نعم إن ظهور نار من الحجاز تعتبر علامةٌ من علامات الساعة الصغرى، والتي وقعت في سنة 654 هـ-125 6 ميلادي وحيث أخبر بها الرسول صلى الله عليه وسلم فقد تدفقت الحمم البركانية من حرة رهط ومكانها داخل المدينة المنورة وقد ثار تلك النيران لمدة حوالي 3 أشهر.

شاهد أيضا: هل المسلمون يرون اهوال يوم القيامة وهل ينجون منها

ما هي علامات الساعة الصغرى

حيث إن علامات الساعة الصغرى متعددة جدّاً، وقد أخبر الرسول صلى الله عليه وسلّم- بها كافة، وحيث جعل الله عز وجل علامات السّاعة كي تشير المسلمين على دنوّ أجلها وقربها، وفيما يلي نذكر علامات السّاعة الصغرى:

  • بعثة رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث أن قيام السّاعة قريبٌ جدّاً من مبعث الرسول عليه الصّلاة والسّلام والذي شبّه قربه بقرب السبابة من الوسطى في الأصابع.
  • انشقاق القمر في زمن الرسول صلى الله عليه وسلّم من علامات السّاعة الصغرى وحيث جاء في قوله تعالى في سورة القمر: {اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَر}.
  • وفاة الرسول صلى الله عليه وسلّم- من العلامات الصّغرى، وبهذا أخبر عوف بن مالك فيما رواه عن نبي الله صلى الله عليه وسلم.
  • فتح بيت المقدس من علامات الساعة الصغرى، وحيث فُتح أوّل مرّة في زمن عمر بن الخطاب.
  • من علامات الساعة تضييع الأمانة وإسناد الأمر إلى غير أهله.
  • ومن العلامات الصغرى خروج النّساء الكاسيات العاريات وتداول الربا وظهور الزنا وكثرة القتل وظهور المعزف واستحلالها.
  • عودة أرض العرب مروجاً وأنهاراً من علامات الساعة الصغرى.

شاهد أيضا: من أهوال يوم القيامة أن تنسى الأم رضيعها الذي ألقمته ثديها

ما هي علامات الساعة الكبرى

حيث بعد ظهور العلامات الصّغرى تظهر العلامات الكبرى التي تشير على قرب يوم القيامة، حيث في حال ظهرت كانت السّاعة في إثرها، حيث ورد عن حذيفة بن أسيد أنّه قال: “أشرَف علينا رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ونحنُ نتذاكَرُ فقال: (ماذا كُنْتُم تتذاكَرونَ؟) قُلْنا: كنَّا نتذاكَرُ السَّاعةَ فقال: (إنَّها لا تقومُ حتَّى ترَوْا قبْلَها عَشْرَ آياتٍ : الدَّجَّالَ والدُّخَانَ وعيسى ابنَ مَريمَ ويأجوجَ ومأجوجَ والدَّابَّةَ وطُلوعَ الشَّمسِ مِن مَغرِبِها وثلاثَ خُسوفٍ : خَسْفٌ بالمَشرِقِ وخَسْفٌ بالمَغرِبِ وخَسْفٌ بجزيرةِ العرَبِ وآخِرُ ذلك نارٌ تخرُجُ مِن قَعْرِ عدَنَ أو عَدَنَ أو اليمنِ تطرُدُ النَّاسَ إلى المَحشَرِ )” وفيما يلي نورد العلامات الكبرى للساعة وهي :

  • الدخان يملأ ما بين المشرق والمغرب، ويستمر لمدة أربعين يوماً وليلة، يصيب المسلمين منه كما الزكام بينما الكفار فتراهم سكارى والدخان يخرج من منخارهم وآذانهم وأدبارهم.
  • فتنة المسيح الدجال وتعتبر من أعظم الفتن التي تصيب المسلمين، حيث نبه منه الرسول -صلى الله عليه وسلّم- وقد ادعى مسيحاً لأنّ عينه الواحدة ممسوحة، ويدعى الدّجال لأنّه يغطّي الحقّ بباطله، ويغذي الحقّ بالكذب، ويّذكر أنّه سيخرج من بلادٍ يُقال لها خراسان، ويتواجد في الأرض أربعين يوماً، يومٌ كسنة ويومٌ كشهر ويومٌ مجمعة وجميع أيّامه كبقية الأيّام.
  • نزول عيسى ابن مريم -عليه السلام- وسوف يؤمن به أهل الكتاب، وسوف ينزل خلال وقت صلاة الفجر، ويحكم الأرض بكتاب الله، ويظل في الأرض أربعين سنة وبعدها يتوفّى.
  • خروج يأجوج ومأجوج وهم الأقوام التي بنى عليها ذو القرنين سدا الى أن يمنع أذاهم عن المسلمين، ويأذن لهم الله في آخر الزمان فيخرجون، ويفسدوا في الأرض، ويكون عيسى -عليه السلام- في الأرض فيدعو الله الى أن يهلكوا بدود النّغف.
  •  عودة الناس إلى الجاهلية وعبادة الأصنام وبعدها هدم الكعبة على يد ذو السويقتين.
  • حدوث ثلاثة من الخسوف في الأرض خسفٌ في المشرق وخسفٌ في المغرب وخسفٌ في جزيرة العرب.
  • طلوع الشمس من مغربها وإغلاق باب التوبة وقتها تكون السّاعة ولا عمل يُقبل ولا توبةٌ تُقبل حيث فات الأوان.
  • خروج الدّابة للناس فستمهم بكفرهم وتضع لهم علامات.
  • وتكون آخر العلامات الكبرى لقيام الساعة النار التي تحشر الناس ليوم الحشر وفي أرض المحشر.

شاهد أيضًا: هل المسلمون يرون اهوال يوم القيامة وهل ينجون منها

الى هنا نصل بكم الى ختام المقالة والتي تعرفنا من خلالها على هل خروج نار من الحجاز من علامات الساعة، وكذلك معرفة علامات الساعة الصّغرى والكبرى والعلامات التي حدثت بالفعل.

شاهد أيضًا