ماذا يقرأ في صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان، حيث تعتبر صلاة التهجد من الصلوات النافلة والمسنونة عن الرسول صلى الله عليه وسلم والتي يستحب القيام بها خلال العشر الأواخر من رمضان الكريم، فضلا عن قيامها في الأيام العادية من بقية السنة، ولا بد من على الفرد المسلم أن يستغل تلك الأعمال من أجل نيل الأجر والثواب العظيم عند الله، ولهذا من خلال تناول سطور المقال التالي سوف نوضح لكم ماذا يقرأ في صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان، وكم عدد ركعاتها والمزيد من المعلومات الأخرى عنها،

ما هي صلاة التهجد في رمضان

حيث إن تعتبر صلاة التهجد من الصلوات التي تقام في ليالي شهر رمضان المبارك، والتي تتمثل في إحدى الصّلوات النّافلة التي يقوم بصلاتها العبد في ليالي رمضان بعد الانتهاء من صلاة العشاء، وأفضل وقت لصلاتها في الثّلث الأخير من اللّيل، حيثُ إنّها تُعد من ضمن أعمال قيام اللّيل إلّا أنّه يتوجب في صلاتها القيام بعد النّوم، ولو أخر المسلم لبضع دقائق فقط ورغب في أداء صلاة التّهجّد يجوز له هذا، وتعتبر من أفضل الصّلوات بعد الصّلاة المفروضة.

كم عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الاواخر من رمضان

حيث أجمع أهل العلماء لما ذكر عن الصحابة والتابعين بأنّه لا عدد معين لركعات صلاة القيام خلال العشر الأواخر من شهر رمضان أو غيرها من اللّيالي، إنما يُمكن للفرد أن يصليها بركعتين فقط ولا بأس له أن يزيد على هذا ما يستطع، حيث ورد في الحديث الشّريف عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النّبي صلّى الله عليه وسلّم قال: “إذا قام أحدكم من اللّيل فليفتتح صلاته بركعتين خفيفتين”، ولكنّهم اختلفوا في عددها ولم يُذكر لها عددًا محددًا في الكتاب أو السّنة الشّريفة.

شاهد أيضًا: هل صلاة القيام ليلة عشرين وفضائل قيام الليل

كم عدد ركعات صلاة القيام في العشر الاواخر من رمضان

إنّ صلاة القيام خلال رمضان هي ما يُعرف عند المسلمين بالتّراويح، وهي كما أجمع عليها غالبية العلماء على بأنّها عبارة عن ثمان ركعات تصلّى مثنى مثنى وبعد ذلك تتبع بثلاث ركعات من الوتر، معتمدين بهذا بما ورد عن عائشة أمّ المؤمنين رضي الله عنها حينما سُئلت عن صلاة رسول الله خلال شهر رمضان أنّها قالت: “ما كانَ يَزِيدُ في رَمَضَانَ ولَا في غيرِهِ علَى إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُصَلِّي أرْبَعَ رَكَعَاتٍ، فلا تَسْأَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي أرْبَعًا، فلا تَسْأَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي ثَلَاثًا”، والأفضل للمسلم أن يُصلّيها كما صلّاها رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ويُمكن له أن يزيد في الوتر فيصلّيه خمسًا، أو سبعًا، أو تسعًا.

كيف تصلى صلاة التهجد في العشر الاواخر من رمضان

حيث إن صلاة التهجد تتشابه مع صلاة القيام إلى حدٍّ واسع في الأداء، وتكون تأديتها بركعتين وبعد ذلك تسليمه، وبعد ذلك ركعتين، الى أن يتفرغ من عدد الرّكعات التي يريد أداؤها، كما ذكر عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أنّه قال: عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “صَلاةُ اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى” أي يسلّم المسلم بعد كل ركعتين، ويُمكن له أن يصلّيها ركعتين فقط، ويمكن له أن يزيد عليها ما يشاء من الرّكعات.

ماذا يقرأ في صلاة التهجد في العشر الاواخر من رمضان

حيث يجوز للمسلم أن يتلو ما تيسّر له من القرآن الكريم بعد تلاوة سورة الفاتحة، وبالتالي يمكن له أن يتلو من أوّل الكتاب أو وسطه أو آخره، فلا بأس مما تلا من القرآن الحكيم، ولكن المقصود من تلاوة القرآن الكريم خلال الصّلاة قراءته بتدبّرٍ وخشوع، لكي يتفكّر العبد والسّامعون بما يقول العبد كي تدخل السكينة الى قلبهم بذكر الله ويتدبرون في تأدية صلاتهم، قال تعالى: {وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا}، ومن الأفضل له أن يزيد من قراءة الآيات أثناء الصّلاة ليتضاعف له الأجر والثّواب.

شاهد أيضًا: هل صلاة التراويح هي قيام الليل

ما الفرق بين صلاة التهجد وصلاة قيام الليل في رمضان

حيث لا يوجد فرق بين صلاة التّهجد وقيام اللّيل من حيثُ الأداء، ولكن يختلفان فقط في التّوقيت والعمل، وسوف نبين الفرق فيما بينهم من خلال الجدول التالي:

الوقتالشرطالأداءالعمل
صلاة التهجدوقتها من بعد صلاة العشاء وحتّى حلول الفجر، وأفضلها في الثلث الأخير من اللّيلالقيام بعد النّوم (رقدة)تكون بركعتين خفيفتين وأفضلها إحدى عشر ركعةًأداء فريضة الصّلاة بعد القيام من النّوم في جوف اللّيل
صلاة قيام الليلوقتها من بعد صلاة العشاء وحتّى حلول الفجرالقيام قبل النّومتكون بركعتين خفيفتين وأفضلها إحدى عشر ركعةًوهي أعمّ وأشمل وتكون بالصّلاة أو تلاوة القرآن، أو الأذكار، أو الدّعاء

فضل صلاة التهجد في العشر الاواخر من رمضان

حيث أن صلاة القيام في العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم لها الفضل العظيم والأجر الكثير، لأنّ في العشر الأواخر توجد ليلة القدر التي تصادف إحدى اللّيالي الفردية والتي تتنزّل فيها الملائكة مع الرحمة والخير، وصلاة التهجد تكون في الثّلث الأخير من اللّيل، أي الوقت الّذي ينزل به الله عز وجل إلى السّماء الدّنيا ليسأل عباده الذين يقيمون في الليل المتهجّدون حتي يقضي الله مطلبهم، كما ذكر في الحديث الصحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّه قال: عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “إذا مَضَى شَطْرُ اللَّيْلِ، أوْ ثُلُثاهُ، يَنْزِلُ اللَّهُ تَبارَكَ وتَعالَى إلى السَّماءِ الدُّنْيا، فيَقولُ: هلْ مِن سائِلٍ يُعْطَى؟ هلْ مِن داعٍ يُسْتَجابُ له؟ هلْ مِن مُسْتَغْفِرٍ يُغْفَرُ له؟ حتَّى يَنْفَجِرَ الصُّبْحُ” وذلك أعظم فضلٍ لصلاة التّهجّد خلال العشر الأواخر من رمضان فضلًا عن غيرها المزيد.

ما هو عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الاواخر من رمضان

حيث اختلف الكثير من العلماء وما ذهب اليه المذاهب الأربعة في بيان عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وسوف نوضح الأقوال على النحو التالي:

  • قول المذهب الشّافعي: لا يوجد عدد معين لعدد ركعات صلاة التّهجّد، كما قال العلماء من المذهب الحنبلي: “الصلاة خير فمن شاء أكثر ومن شاء أقل”.
  • ما ذكر في الموسوعة الفقهية: اعتمدوا بهذا ما ذكر في الحديث الشّريف عن نبي الله صلّى الله عليه وسلّم، ورواه أبو هريرة في صحيح مسلم أنّه قال: “إذا قام أحدكم من اللّيل فليفتتح صلاته بركعتين خفيفتين”.
  • قول المذهب الحنفي: إنّ عدد ركعات صلاة التّهجد ثمانية لا زيادة عليها.
  • قول المذهب المالكي: أفضلها إحدى عشر ركعة أو ثلاثة عشر مع ركعة الوتر، كما ورد عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها: “أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، كانَ يُصَلِّي باللَّيْلِ إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُوتِرُ منها بوَاحِدَةٍ.

أدعية صلاة التهجد في العشر الاواخر من رمضان

هناك الكثير من الأدعية المستحبة للفرد المسلم أن يدعو الله بما استطاع من الدّعوات الطاهرة، وخاصة في تلك الليالي الكريمة والفضيلة ومع صلاة التهجد، ومن بين تلك الأدعية نذكر على النحو التالي:

  • اللّهمّ إنّي أسألك في هذه اللّيالي المُباركة من العشر الأخير من شهرك الفضيل، أن تُرح قلبي بما أنت به أعلم، ولا تجعلني أشكي همّي لأحدٍ سواك، اللّهمّ إنّي أفوّض أمري كلّه إليك.
  • اللّهمّ إنّي أدعوك أن تثبّت قلبي على دينك، وأن تغفر لي ذنوبي وخطاياي، وأن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور دربي، وأن تجعلني من عُتقاء شهرك الفضيل يا أكرم الأكرمين.
  • اللّهمّ في هذه اللّيلة المُباركة، اللّهمّ استجب لي كلّ ما عجز لساني عن قوله، واجعل كلّ ما يتمنّاه قلبي تراه عيني، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.

الى هنا نصل بكم الى ختام المقالة والتي تعرفنا من خلالها الحديث عن ماذا يقرأ في صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان، وكم عدد ركعاتها والمزيد من المعلومات الأخرى عنها.

 

شاهد أيضًا