هل تكفي ركعتين في قيام الليل، حيث تعتبر صلاة قيام الليل من الأعمال العظيمة لعبادة الله ومن أجل التقرب من الله عز وجل، ومن المعروف أن قيام الليل هو قضاء الليل أو جزء منه في الصلاة والذكر وتلاوة القرآن، بينما عن وقتها فقيام الليل يبدأ من بعد صلاة العشاء الى طلوع الفجر، وفي سياق تناول سطور المقال نود ان نتطرق الى معرفة إجابة السؤال هل تكفي ركعتين في قيام الليل، والاطلاع على العديد من المعلومات حول كيفية أدائها وفضلها.

صلاة قيام الليل

تعتبر صلاة قيام الليل من صلاة النافلة والسنة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهي عبادة لله سبحانه وتعالى وشكر له على ما يمتنّ به على عباده الضعفاء المساكين، حيث إنها سبب من أسباب دخول الجنة بفضل الله عز وجل وبه يغفر الله سبحانه وتعالى الذنوب والسيئات وهو من أفضل الصلوات بعد صلاة الفريضة، وقد ورد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في ذلك أنّ في الجَنَّةِ غُرفًا يُرى ظاهرُها من باطنِها، وباطنُها من ظاهرِها، أعدَّها اللهُ تعالى لِمَن أَطعَمَ الطَّعام، وأَلانَ الكلام، وتابَع الصِّيام، وأفْشَى السَّلام، وصَلَّى باللَّيلِ والناسُ نِيام.

هل تكفي ركعتين في قيام الليل

نعم، تكفي ركعتان في قيام الليل كما ذكر في حديث ابن عباس رضي الله عنه أنه: “بِتُّ في بَيْتِ خَالَتي مَيْمُونَةَ بنْتِ الحَارِثِ زَوْجِ النبيِّ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- وكانَ النبيُّ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- عِنْدَهَا في لَيْلَتِهَا، فَصَلَّى النبيُّ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- العِشَاءَ، ثُمَّ جَاءَ إلى مَنْزِلِهِ، فَصَلَّى أرْبَعَ رَكَعَاتٍ، ثُمَّ نَامَ، ثُمَّ قَامَ، ثُمَّ قَالَ: نَامَ الغُلَيِّمُ أوْ كَلِمَةً تُشْبِهُهَا، ثُمَّ قَامَ، فَقُمْتُ عن يَسَارِهِ، فَجَعَلَنِي عن يَمِينِهِ، فَصَلَّى خَمْسَ رَكَعَاتٍ، ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ نَامَ، حتَّى سَمِعْتُ غَطِيطَهُ أوْ خَطِيطَهُ، ثُمَّ خَرَجَ إلى الصَّلَاةِ”.

شاهد أيضا: ما هي صلاة الليلة الثامنة من شعبان وكيفية أدائها وفضائلها

كيفية تأدية صلاة قيام الليل

تصلى صلاة قيام الليل ركعتان ركعتان يُسلم المسلم ما بين كل ركعتين بتسليمة واحدة كما ذكر عن نبي الله -صلى الله عليه وسلم-، وحيث ورد أنّه جاء رجل يسأل نبي الله -صلى الله عليه وسلم- عن صلاة الليل فذكر -عليه الصلاة والسلام- أن صلاةُ الليلِ مَثْنَى مثنَى، فإذا خشِيَ أحدُكم الصبحَ صلَّى ركعةً واحدةً، تُوتِر له ما قدْ صلَّى.

شاهد أيضًا: كيفية صلاة القيام في العشر الأواخر من رمضان وعدد ركعات قيام الليل وماذا يقال فيها

فضل صلاة قيام الليل

حيث وردت الكثير من الفضائل لقيام الليل في شهر رمضان المبارك، وتلك الفضائل وضحها الله عز وجل لما وردت في القرآن الكريم وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وسوف نذكر لكم جملة من تلك الفضائل كما حددها الشرع الإسلامي كالتالي:

  • قال الله تعالى في كتابه الحكيم آيات عديدة تحث على قيام الليل، وتمدح المصلين وقال: {تَتَجَافَىٰ جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ * فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَّا أُخْفِيَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ * أَفَمَن كَانَ مُؤْمِنًا كَمَن كَانَ فَاسِقًا ۚ لَّا يَسْتَوُونَ}.
  • لا يستوون عند الله، قال تعالى: {أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ۗ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ ۗ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ}، فكيف يستوي مسلم قضى ليله في الصلاة والذكر وقراءة القرآن مع عبد أخر قضى ليله في النوم أو السهر ومشاهدة الفضائيات.
  • قيام الليل هو شكر لله  عز وجل على النعم التي يغرق بها عباده، فقد روت عائشة رضي الله عنها أنّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يقوم الليل الى أن تتفطر قدماه مع أنّ الله قد غفر ذنبه كله إلا أن ذلك القيام هو شكر لله.
  • قيام الليل هو واحد من الأسباب التي سخرها الله للمسلمين ليكون فاعلها من أهل الجنة.
  • قائم الليل يغفر الله تعالى له ذنوبه وسيئاته.

شاهد أيضًا: افضل الاعمال الى الله واحسنها أ قيام الليل ب الدعوة الى التوحيد ج الصدقه النافله

وقت صلاة قيام الليل

حيث إنّ وقت صلاة الليل يكون من بعد العشاء والى أذان الفجر كما ذهب أهل العلم والمذاهب الفقهية وحيث كان يقوم نبي الله -صلى الله عليه وسلم- في حال انتصف الليل أو قبله بشيء يسير، أو بعده بشيء يسير، والمرء الذي لا يرجو أن يقوم في منتصف الليل له أن يأتي به قبل نومه، فيُثاب عيه بإذن من الله.

شاهد أيضًا: هل صلاة التراويح تغني عن قيام الليل

الطرق المتبعة على قيام الليل في شهر رمضان

هناك العديد من الطرق والوسائل التي حددها الشرع الإسلامي للمرء من أجل الاستعانة بها خلال صلاة القيام من الليالي في شهر  رمضان المبارك، ومن بين تلك الوسائل نذكر كالتالي:

  • النوم مبكرا كي يتمكن المسلم من القيام إلى صلاة الليل نشيطًا.
  • الاستعانة بأحد المنبهات التي تعينه على الاستيقاظ في الوقت المحدد.
  • سؤال الله عز وجل أن يعينه على أداء صلاة الليل.
  • المواظبة على صلاة الليل حتى ولو بركعتين فالعمل المتواصل القليل أحب إلى الله سبحانه وتعالى من الكثير المنقطع.
  • عدم الحديث عن نعمة قيام الليل أمام غيره كي لا يُصادف عينًا حاسدة تفتك به.
  • الابتعاد عن الغيبة والنميمة والذنوب المانعة لصلاة قيام الليل.
  • شكر الله تعالى على نعمة قيام الليل التي امتن عليه الله عز وجل بها.

شاهد أيضا: ادعية قيام الليل في رمضان مكتوبة 1443 أفضل أدعية القيام في رمضان

الى هنا نصل بكم الى ختام المقالة والتي تعرفنا من خلالها على هل تكفي ركعتين في قيام الليل، والاطلاع على العديد من المعلومات حول كيفية أدائها وفضلها.

شاهد أيضًا