ما هو قيام الليل في رمضان، ها قد أتي شهر رمضان المبارك، يحمل بين ثنايا ليله الأسود الكثير من الخير، فيه القيام، وفيه قراءة القرأن الكريم، والتسبيح، وهذا لان الأجر في رمضان يكون مضاعفاً، فهو شهر الرحمة والمغفرة، والعتق من النار، فأن مفهوم العتق، وهو الدعاء لله والتضرع اليه ليهدينا الي الصراط المستقيم، وأن نبقي علي ذلك حتي نلقي الله، فيغفر لنا ما تقدم وما تأخر من ذنوبنا، فما هو قيام الليل، وما هي كيفية صلاة قيام الليل، هنا في سطور المقال سوف نتطرق بالحديث لتعرف علي ما هو قيام الليل في رمضان .

ما هو قيام الليل في رمضان

ما هو قيام الليل في رمضان

قيام الليل في رمضان هو يكون بعد صلاة العشاء وهي صلاة التراويح، حيث لا تختلف صلاة التراويح عن قيام الليل من حيث المعنى، فكل صلاة تؤدى بعد العشاء إلى طلوع الفجر تُسمى قيام ليل، إلا أنه في رمضان جرى العرف أن يسمى قيام الليل صلاة التراويح،  فقد سمى السّلف الصالح -رحمهم الله- قيام الليل في رمضان بالتراويح؛ لأنهم إذا صلوها استراحوا قليلًا بعد كل ركعتين أو أربع ركعات، وتشرع صلاتها جماعة في المسجد وكلاهما سنة وردت عن الرسول -صلى الله عليه وسلم، وعندما سُئل الإمام ابن باز عن الفرق بين قيام الليل والتراويح قال: أما التراويح: “فهي تُطلق عند العلماء على قيام الليل في رمضان أول الليل مع مراعاة التَّخفيف وعدم الإطالة، ويجوز أن تُسمَّى تهجدًا، وأن تُسمَّى قيامًا لليل، ولا مشاحة في ذلك. والله الموفق”.

كيفية صلاة قيام الليل والشفع والوتر في رمضان

يصلي المسلمين في رمضان قيام الليل في رمضان بعد أداء فريضة العشاء وراتبتها، وبعدها ينهيها، ويصلي الشفع والوتر، حيث تكون الصلاة علي النحو التالي:

  • التطهّر بالغسل أو الوضوء وستر العورة التي يجب سترها في الصلاة، ثمّ استقبال القبلة.
  • قول: (الله أكبر) للإحرام بالصلاة.
  • البدء بدعاء الاستفتاح، ثمّ قراءة الفاتحة، يليها ما تيسّر من القرآن، ويستحبّ أن يطوّل المسلم في قراءته.
  • الركوع مع التكبير، والتسبيح خلاله كما يفعل في صلاته عادةً.
  • الاعتدال من الركوع، وقول: (سمع الله لمن حمده، ربّنا ولك الحمد).
  • السجود مع الجلوس للاستراحة بين السجدتين، وتكون مدتها قدرًا تحصل للمسلم فيه الطمأنينة.
  • النهوض من الركعة الأولى وأداء الركعة الثانية مثل الأولى.
  • الجلوس بعد الركعة الثانية وقراءة التشهّد والصلاة الإبراهيمية.
  • التسليم بعد جلوس الركعة الثانية.
  • إكمال صلاة القيام ركعتين ركعتين بنفس الطريقة السابقة.
  • صلاة ركعتين للشفع، يقرأ المسلم في الركعة الأولى سورتي الفاتحة والأعلى وفي الركعة الثانية سورتي الفاتحة والكافرون.
  • صلاة ركعة أخيرة لوتر، يقرأ المسلم فيها سورتي الفاتحة والإخلاص.
  • القنوت بعد الاعتدال من ركوع الوتر ويجوز قبله، ويكون ذلك في قيام النصف الثاني من شهر رمضان، كما يجوز في النصف الأول.
  • إكمال الوتر والسلام في آخرها.

شاهد ايضاً: كيفية صلاة القيام في العشر الأواخر من رمضان وعدد ركعات قيام الليل وماذا يقال فيها

فضل قيام الليل في رمضان

مما لا شك فيه بأن كافة الطاعات والعبادات التي يقوم بها المسلمين سواء في رمضان، وغير رمضان المبارك، فأن لها الفضل والأجر العظيم، حيث ويجدر بأن صلاة التروايح من السنن الخاصة بشهر رمضان المبارك، وقد ورد عن فضل القيام الليل في رمضان العديد من الأحاديث وهي:

  • سبب لغفران ما تقدّم من الذنوب؛ فقد ورد عن أَبي هُرَيرَة -رَضِيَ اللهُ عَنْه-، قال: (كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يُرغِّبُ في قيامِ رمضانَ من غير أنْ يأمرَهم فيه بعزيمةٍ، فيقولُ: مَن قامَ رمضانَ إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تَقدَّمَ مِن ذَنبِه).
  • الحصول على أجر قيام الليلة كلها إن صلى مع الإمام إلى أن ينصرف؛ فقد ورد عن أبي ذرٍّ -رَضِيَ اللهُ عَنْه-، قال: (قلت: يا رسول اللهِ، لو نَفَّلْتَنا قيامَ هذه اللَّيلةِ)؟ فقال: إنَّ الرَّجُلَ إذا صلَّى مع الإمامِ حتى ينصرفَ، حُسِبَ له قيامُ ليلةٍ).
  • إن مات فاعلَها مداومًا عليها كان مِن الصِّدِّيقينَ والشُّهداءِ؛ فعن عَمرِو بنِ مُرَّةَ الجُهنيِّ، قال: (جاءَ رجلٌ من قُضاعةَ إلى النبيِّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- فقال: إنِّي شهدتُ أنْ لا إلهَ إلَّا اللهُ، وأنَّكَ رسولُ اللهِ، وصليتُ الصلواتِ الخمسَ، وصُمتُ رَمضانَ وقُمتُه، وآتيتُ الزكاةَ، فقال رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم-: مَن ماتَ على هذا كانَ من الصِّدِّيقينَ والشُّهداءِ).

شاهد ايضاً: هل يجوز صلاة قيام الليل قبل الساعة ١٢

أعمال مستحبة في صلاة قيام الليل في رمضان

يسحب في القيام لصلاة الليل وخاصة في رمضان المبارك، بأن يقوم المسلمين بعدة من الأعمال الصالحة، والتي تزيد من الأجر والثواب، ومن هذه الاعمال الصالحة التي يقوم بها المسلمين في صلاة قيام الليل في رمضان:

  • يستحب للمسلم عند قراءة الإمام للقرآن والمرور بآيات الرحمة أنّ يسأل الله وعند المرور بآيات التسبيح أنّ يسبح الله وعند المرور بآيات الوعيد أنّ يستغفر الله، وهذا ما كان يفعله الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • يجتهد في ترتيل القراءة ولا يوجد شيء مُحدد في صلاة قيام الليل فيقرأ ما أراد من القرآن سواء من أوله أو أوسطه أو آخره وإنّ أراد المسلم تنظيم ختمه بحيث يبدأ من أول القرآن ويصل لآخره فهذا جائز، المهم هو الترتيل.
  • الاستيقاظ قبل صلاة الفجر ولو كان قبلها بعشر دقائق فهذا الوقت يوافق الثلث الأخير من الليل فيصلي المسلم ركعتان ويدعو ربه ويستغفره، ففي حديث أبي هريرة قال: ( يَنْزِلُ رَبُّنا تَبارَكَ وتَعالَى كُلَّ لَيْلةٍ إلى السَّماءِ الدُّنْيا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ، يقولُ: مَن يَدْعُونِي، فأسْتَجِيبَ له؟ مَن يَسْأَلُنِي فأُعْطِيَهُ؟ مَن يَستَغْفِرُني فأغْفِرَ له؟).
  • العزم على المحافظة على قيام الليل بعد انقضاء شهر رمضان سواء في أول الليل أو وسطه أو آخره.
  • من السنة أنّ لا يتعجل المسلم في صلاته وأنّ يطيل في ركوعه وسجوده ويطمئن في قراءته.

شاهد ايضاً: هل تكفي ركعتين في قيام الليل وما هو فضلها

والي هنا في ختام المقال، حيث توصلنا بالحديث لمعرفة ما هو قيام الليل في رمضان، وكيفية صلاة القيام في رمضان، وما هي الأعمال المستحبة القيام بها في شهر رمضان المبارك عند القيام الليل في رمضان المبارك .

شاهد أيضًا