ما المقصود باحرام التمتع وما شروطه، يُعتبر الحج الركن الخامس من أركان الاسلام، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “بُني الاسلام على خمس: الشهادتان، شهادة أن لا إله الا الله وأن محمداً عبده ورسوله، إقامة الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت لمن استطاع اليه سبيلاً”، وقد فُرض الحج على المسلمين في السنة التاسعة من الهجرة، وينبغي على المسلم أن يؤدي فريضة الحج مرة واحدة في العمر، وإن استطاع يجوز أن يحج لأكثر من مرة، ويُعتبر حج تطوع، لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يا أيها الناس، قد فرض عليكم الحج فحجوا”، سنوضح لكم في هذا المقال اجابة سؤال ما المقصود باحرام التمتع وما شروطه.

ما المقصود باحرام التمتع

وقد بحث الكثير من الاشخاص على المحركات الالكترونية عن اجابة على سؤال ما المقصود باحرام التمتع؟ وهو نون من انواع الحج، وفي النقاط التالية سنوضح لكم المقصود باحرام التمتع، كما سنوضح لكم السبب في تسمية احرام التمتع بهذا الاسم:

  • السؤال: ما المقصود باحرام التمتع؟
  • اجابة السؤال هي:
  • المقصود باحرام التمتع هو: إحرام المسلم للعُمرة في أشهر الحجّ، وبعد التحلُّل منها يُحرم للحجّ، أما في اللغة فهو  التلذُّذِ والانتفاعِ بالشَّيءِ، ويتكون من عبادتين رئيسيتين وهما عمرة التمتع وحج التمتع، وقد وضح علماء المسلمين أنّ سبب تسمية احرام التمتع بهذا الاسم يرجع إلى العديد من الاسباب، إلّا أنّ أشهرها سببان، هما كما يلي:
  1. السبب الأوّل: أنّ الأصل أن يُحرم المسلم من ميقاته بالعُمرة، ثُمّ يرجع إليه، ليُحرم بالحجّ، إلّا أنّه بالتمتُّع يُحرم بهما مرّة واحدة، فيكون بذلك قد تمتّع بإسقاط أحد السفرَين عنه، ولذلك جُعل الدم جابراً لِما فاته، ولذلك لا يجب الدم على الحاجّ المُتمتِّع الذي يسكن مكّة، لأنّ السفر، أو الميقات ليسا واجبَين في حقّه، فهو يُحرم من بيته.
  2. السبب الثاني: أنّ الحاجّ المُتمتِّع يتمتّع بالنساء، والطِّيب، وكلّ ما لا يجوز للمُحرم فِعله في وقتِ الحلّ بين العُمرة، والحجّ، حيث قال -تعالى-: {فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ}، وتدلّ الآية على أنّ هُناك تمتُّعاً بينهما، والتمتُّع في لُغة العرب يُطلَق على: التلذُّذ، والانتفاع بالشيء.

شاهد ايضاً: كم تبلغ رسوم الحج لعام 2022 لحجاج الداخل والخارج

شروط احرام التمتع

وقد اجمع علماء المسلمين على أن احرام التمتع من أفضل أنواع النسك، وذلك لأن الحاج يقوم فيه بأداء مناسك العمرة كاملة خلال موسم الحج ثم يتحلل منها، كما ويقوم بأداء مناسك الحج كاملة ايضاً، وفي الغالب فإن المسلمون الذين يأتون من بلاد بعيدة للحج في بيت الله الحرام، يستغلون هذه الفرصة ويقومون بأداء مناسك الحج والعمرة معاً، وقد ذُكر احرام التمتع في القرآن الكريم، حيث قال تعالى: {إِذَا أَمِنتُمْ فَمَن تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ * فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ * ذلك لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ * وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ}، وقد وضح عُلماء الشريعة الاسلامية مجموعة من الشروط الواجب الالتزام بها في احرام التمتع ومنها ما يلي:

  • ينبغي على المسلم عقد النية الخالصة على أداء مناسك الحج والعمرة معاً، فيقول: (لبيك اللهم عمرة متمتعاً بها إلى الحج) أو يقول: (لبيك اللهم عمرة).
  • القيام بأداء مناسك الحج والعمرة في شهور الحج: وهي: “شهر شوال، وذو القعدة، وذو الحجة”.
  • عدم الفصل بين الحج والعمرة لمدة اكثر من سنة، أي انه لا يجوز ان يقوم المسلم بالعمرة، وفي السنة التي تليها أو بعد عدة سنوات يقوم باحرام التمتع.
  • أن يكون الاحرام للحج من مكة المكرمة، والافضل من المسجد الحرام نفسه.

شاهد ايضاً: هل يجوز لبس البنطلون في العمرة للمراه وما هي مبطلات العمرة للنساء

الى هنا وقد وصلنا الى ختام مقالنا هذا، عرضنا لكم في هذا المقال ما المقصود باحرام التمتع وما شروطه.

شاهد أيضًا