ما هي القربانة عند المسيحيين | ماذا يعني مناوله مباركه؟ تعتبر القربانة الأولى أو المناوله الأولى أحد الطقوس الدينية التي تحتفل بها الطائفة المسيحية الكاثوليكية في كل أنحاء العالم، حيث في هذه المناسبة الدينية المسيحية يتم منح الاطفال المناوله وتعليمهم سر المناوله الأولى عند بلوغهم سن الثامنة من أعمارهم، وهذا الطقس الديني جزء لا يتجزأ من حياة المسيحيين الكاثوليكيين، ويطلق عليها القربانة المقدسة، فهي أحد الركائز والشعائر الدينية المسيحيه الكاثوليكية لدى الرومان؛ نتعرف في سطور مقالتنا هذه ما هي القربانة عند المسيحيين | ماذا يعني مناوله مباركه.

ما هي القربانة عند المسيحيين | ماذا يعني مناوله مباركه

ما هي القربانة عند المسيحيين | ماذا يعني مناوله مباركه

ما هي القربانة عند المسيحيين

ما هي القربانة عند المسيحيين؟ القربانة المقدسه عند المسحيين من الشعائر الدينية والمعتقدات الكاثوليكية المقدسة التي اعتقد بها الرومانيين منذ زمن طويل، وفيها ينال الطفل سر التناول بمجرد بلوغه سن الثامنة من العمر، وهذا تقليد ساد بين الطائفة المسيحيه الكاثوليكية منذ زمن طويل، ولا يمكن تجاوزه في مرحلة الثمان سنوات لأي طفل ينتمي لعائلة كاثوليكية، وهذا الطقس يحتفل به المسحيين في الكنيسة التي يتبعون لها، حيث تقام الطقوس هناك، ومن أبرز الشخصيات التي احتفلت بهذا الطقس الديني المطربة اللبنانية المسيحية الكاثوليكية “نانسي عجرم” لابنتها، مما جعل البحث يثار بشكل كبير لمعرفة أسرار هذه القربانة عند المسيحيين، والمعروفة باسم الأفخاريستا لدى الطائفة المسيحية الشرقية الأرثوذكسية.

ماذا يعني مناوله مباركه

ماذا يعني مناوله مباركه؟ مناوله مباركه طقس ديني لدى المسيحيين الكاثوليكيين، ويعادله الأفخاريستا المقدسة المباركه لدى المسيحيين الأرثوذيكسيين الشرقيين، حيث يتم الاحتفال بطقس وشعائر مناوله مباركه عندما يبلغ الطفل في العائلة المسيحية الكاثوليكية سن الثامنة، ومناوله مباركة تعني سر التناول، وفيه يقدم المسيحيين الشكر، فيعتقد المسيحيين أن يسوع قد تناول مائدة عشاء مع تلاميذه الليلة التي سبقت تعرضه للآلام، وتعتبر المناوله الأولى المباركه من أهم الأسرار السبع التي تحتفظ بها الكنيسة الكاثوليكية، كما يوجد سر العماد، وهنا نذكر أن مناوله مباركه تعني الشكر للإله بمنح هذا الطفل الحياة، وهي معربة من الكلمة اليونانية “أقول شكرا”.

شاهد أيضاً: ما هو اسبوع الالام عند المسيحيين

كيفية الاحتفال بالقربانة عند المسيحيين

ترتبط كيفية الاحتفال بالقربانة عند المسيحيين بالمعتقدات الدينية المسيحية، حيث أن المسيحيين يعتقدون أن يسوع اجتمع بتلاميذه وتناول معهم وليمة عشاء في الليلة السابقة لتعرضه للآلام، لذا يكون الاحتفال بالقربانة عند المسيحيين عن طريق:

  1. عمل تجمعات عائلية وأسرية كبيرة وعمل وليمة غذاء كبيرة لهم، وذلك على شرف المناوله الاولى للطفل الذي بلغ الثامنة.
  2. وفي الغالب يقوم المسيحيين بارتداء ملابس معينة ومحدد تخص هذه المناسبة، يغلب عليها اللون الأبيض، وهذا رمز لنقاء وطهر الطفل ابن الثامنة.
  3. أما الفتيات فيقمن بارتداء ملابس فاخرة، بالإضافة إلى المانتيلا، وكذلك إكليل الزهور.
  4. كما يتبادل المسيحيين الكاثوليكيين الهدايا الدينية في هذه المناسبة كمسبحة تخصهم، وكذلك كتب عن صلاتهم، كما يقوم البعض بإهداء رموز وتماثيل لها طابع ديني.

شاهد أيضاً: هل تهنئة المسيحيين بعيدهم حرام وأدلة التحريم

الكنائس التي تحتفل بالقربانة عند المسيحيين

الكنائس التي تحتفل بالقربانة عند المسيحيين، تقوم الكنيسة الكاثوليكية بمنح سر التناول للطفل ابن الثامنة في القربانة المقدسة عند المسيحيين، كما تقوم كنائس الأرثوذكسية الشرقية بمنح سر الأفخاريستيا في كل من كنيسة المشرق الآشورية، وكذلك الكنائس الكاثوليكية الشرقية،حيث يتم الاحتفال بالقربانة أو المناوله الاولى المباركه في الكنائس البروتستانتية أيضاً، ولكنها لا تهتم بالتفاصيل مثل الكنيسة الكاثوليكية، وهذا الطقس الديني تتم ممارسته في كل من الثقافات:

  1. البولندية.
  2. الأسبانية.
  3. المجرية.
  4. البرتغالية.
  5. النمساوية.
  6. الإيطالية.
  7. الإيرلندية.
  8. بلجيكية.
  9. الأمريكية اللاتينية.
  10. الفرنسية.

وبهذا نكون قد انتهينا من كتابة هذه السطور من مقالنا الذي ذكرنا في طياته كل ما يتعلق بالموضوع الذي يوليه المسيحيين أهمية دينية كبيرة وهو المناوله الأولى، وقد بينا لكم ما هي القربانة عند المسيحيين | ماذا يعني مناوله مباركه.

شاهد أيضًا