من هو الشيخ محمد رفعت ويكيبيديا، حيث يعتبر الشيخ محمد رفعت هو واحد من أبرز وأمهر القراء المصريين البارزين في قراءة القرآن الكريم، وهو من الشخصيات التي اتسمت بالكثير من المميزات والصفات العالية في كرمه وعطفه، فقد تصدرت لوائح الانترنت اسمه خلال تلك اللحظات مع مرور ذكرى وفاته المنية والتي بلغت 68 سنة في رحاب القرآن الكريم، فقد وضعت أعظم الأصوات والتلاوات على مستوى العالم العربي أجمع، حيث أن ذكرى رحيله التي وافقت يوم 9 مايو من سنة 1950، واليكم التفاصيل حول المعلومات عن من هو الشيخ محمد رفعت ويكيبيديا، وأهم المحطات عنه.

من هو الشيخ محمد رفعت ويكيبيديا

حيث يعتبر الشيخ محمد رفعت من مواليد مصر وتحديدا في محافظة القاهرة في تاريخ التاسع من شهر مايو من سنة 1882 ميلادي، وهو يعتبر من أمهر وأشهر القراء المميزين في تاريخ مصر، وقد أطلق عليه لقب “بقيثارة السماء”، حيث يعتبر هو من افتتح بث الإذاعة المصرية سنة 1934 ميلادي، وقد تميزت شخصيته بالكثير من الصفات كالعطف والحنان على الفقراء والمحتاجين.

شاهد أيضا: من هو الشيخ السعودي الأسود المايق وسببه وفاته

الشيخ محمد رفعت وتلاوة القرآن الكريم

حيث استهل الشيخ محمد رفعت في حفظ وتعلم القرآن منذ سنة الطفولة وكان يبلغ من العمر الخامسة، حينما أدخله والده كتاب بشتاك الذي التحق في مسجد فاضل باشا، بدرب الجماميز بالسيدة زينب وكان معلمه الأول الشيخ محمد حميدة وأتم القرآن حفظا وجملة من الأحاديث النبوية، بعد ست أعوام أحس شيخه أنه مميز، وبدأ يرشحه لإحياء الليالي في المناطق المجاورة القريبة.

تعلم الشيخ محمد الدراسات في تلاوة القرآن الكريم والتجويد لمدة سنتين على الشيخ عبد الفتاح هنيدي صاحب أعلى سند خلال وقته وحصل على اجازته، وقد كانت وفاة أبيه محمود رفعت والذي كان يشغل مأموراً بقسم شرطة الجمالية وكان يبلغ التاسعة من عمره فوجد الطفل اليتيم نفسه مسئولاً عن عائلته المكونة من أمه وخالته واخته واخيه “محرم” وأصبح معيلها الوحيد بعد أن كانت النية متجهة إلى الحاقه للتعليم في الأزهر بدأ وهو في الرابعة عشر يحيي بعض الليالي داخل القاهرة بترتيل القرآن الكريم، وفيما بعد صار يخوض لترتيل القرآن في الأقاليم.

ما هي صفات ومميزات الشيخ محمد رفعت

حيث ذكر عن عن الشيخ أنه كان يتسم بالعديد من الصفات وهي الرحمة والعطف والرقة في مشاعره جياشة عطوفاً على الفقراء والمحتاجين، الى أنه كان يطمئن على الخيل كل يوم ويوصي بإطعامه، كما ورد أنه زار صديقا له قبيل موته فقال له صديقه من يرعى فتاتي بعد موتي، فتأثر الشيخ بهذا في اليوم التالي والشيخ يقرأ القرآن من سورة الضحى وحينما وصول إلى (فأما اليتيم فلا تقهر) تذكر الفتاة وقد سيطرت عليه حالة من البكاء الشديد، وبعدها خصص مبلغاً من المال للفتاة الى أن تزوجت.

شاهد أيضا: من هو سلطان العذل و متى توفي ويكيبيديا وما هو مرضه

ما هو مرض الشيخ محمد رفعت وسبب وفاته

لقد تعرضت حنجرة الشيخ محمد رفعت خلال سنة 1943 ميلادي الى الإصابة بزغطة أو فواق تقطع عليه تلاوته، فتوقف عن التلاوة، وقد سبب الزغطة ورمٌ في حنجرته يُظن أنه يسمى سرطان الحنجرة صرف عليه ما يملك الى أن افتقر لكنه لن يمد يده إلى أحد، الى أنه اعتذر عن قبول المبلغ الذي جمع في اكتتاب (بحدود خمسين ألف جنيه) لعلاجه على رغم أنه لن يكن يملك تكاليف العلاج، وكان جوابه كلمته المعروفة “إن قارئ القرآن لا يهان”.

حيث كانت وفاة الشيخ ورحيله عن الحياة في تاريخ التاسع من شهر مايو من سنة 1950 ميلادي وكان حلمه أن يُدفن بجانب مسجد السيدة نفيسة الى أن تقرر منحه قطعة أرض بجوار المسجد فقام ببناء مدفنه عليه، حيث كان من عادته أن يذهب كل يوم اثنين أمام المدفن ليقرأ ما تيسر من آيات القرآن الكريم.

شاهد أيضا: ما هو مرض التصلب الجانبي الضموري وأسبابه وأنواعه وطرق علاجه

الى هنا نصل بكم الى نهاية المقالة والتي تعرفنا من خلالها على ل المعلومات عن من هو الشيخ محمد رفعت ويكيبيديا، وأهم المحطات عنه.

شاهد أيضًا