دعاء لمعرفة مكان الشيء المفقود والشروط الواجب فعلها لاستجابة الدعاء، ان الدعاء هو من اجمل النعم التي وهبنا الله اياها في الدين الاسلامي، وهي باب من الابواب التي تقرب الانسان الى الله سبحانه وتعالى، وان اي مسلم يكون في ضيق وكرب وتثاقلت عليه الهموم لا يكون له مفرا الا الدعاء، واي مسلم تم قفل جميع الابواب في طريقه لا يياس لان باب الله مفتوحا دوما ويسمع الله شكواه وانينه حتى في جوف الليل، وفي الشريعة والدين الاسلامي هنالك اوقات مستحب بها الدعاء مثل جوف الليل، ويوم الجمعة خاصة في الوقت ما بين العصر والمغرب، ويوم عرفة الذي يقوم المسلم فيه بالتفرغ التام للدعاء عزوجل، وفي مقالنا هذا سنتحدث عن دعاء لمعرفة الشيء المفقود .

دعاء فقدان الأشياء

كثيرا ما يفقد الانسان الأشياء ما حوله، ولا يتذكر أين وقعت من الانسان، أو ضاعت منه، ويبحث عنها مطولا ولكن دون جدوي، حيث أن  هناك الكثير من الأدعية التي يمكن أن يدعي بها الانسان لرجوع ضالته، ومن هذه الأدعية:

  •  عن ابن عمر أيضًا أنه كان يقول لمن أضّل أو فقد شيئًا، أن يقول:
    “يا هَادِيَ الضَّالِّ، وَرَادَّ الضَّالَّةِ ارْدُدْ عَلَيَّ ضَالَّتِي بِعِزَّتِكَ وَسُلْطَانِكَ فَإِنَّهَا مِنْ عَطَائِكَ وَفَضْلِكَ”. ورد في كتاب الدعوات الكبير لأبو بكر البيهقي، باب الدعاء لرد الضالة، الحديث رقم 555.
  • سأل ابن عمر عن الضالة، فقال: يتوضّأ، ثم يصلّي، ثم يتشهّد، ثم يقول:
    “اللَّهُمَّ رَادَّ الضَّالَّةِ، هَادِيَ الضَّالَّةِ، تَهْدِي مِنَ الضَّلَالَةِ، رُدَّ عَلَيَّ ضَالَّتِي، بِعِزَّتِكَ وَسُلْطَانِكَ، فَإِنَّهَا مِنْ فَضْلِكَ وَعَطَائِكَ”.
  • “اللَّهُمَّ رَبَّ الضَّالَّةِ، هَادِيَ الضَّالَّةِ، تَهْدِي مِنَ الضَّلَالَةِ، رُدَّ عَلَيَّ ضَالَّتِي بِقُدْرَتِكَ وَسُلْطَانِكَ مِنْ عَطَائِكَ وَفَضْلِكَ”.
  • “اللهم صب علينا الخير صبا صبا ولا تجعل عيشنا كدا كدا”.
  • “اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمع بيني وبين ضالتي”.
  • “اللهم ارزقني رزقا لا تجعل لاحد فيه منَه ولا في الاخرة عليه تبعه برحمتك يا ارحم الراحمين” .
  • “اللهم اكفني بحلالك عن حرامك وأغنني بفضلك عمن سواك اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والكسل والبخل وضلع الدين وغلبة الرجال“.
  • “اللهم ان كان رزقي في السماء فانزله وان كان في بطن الارض فأخرجه وان كان بعيدا فقربه وان كان عسيرا فيسره وان كان قليلا فأكثره وبارك فيه برحمتك يا ارحم الراحمين يا ودود يا ودود ، يا ذا العرش المجيد ، يا مبدئ يا معيد ، يا فعالا لما يريد أسألك بنور وجهك الذي ملئ أركان عرشك وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء (تسمي حاجتك) لا إله إلا أنت يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني”.
  • “اللهم لا إله إلا أنت لك السموات ولك الارض وما بينهما فاجعل الارض على كذا أضيق من جلد جمل حتى تمكنني منه إنك على كل شيء قدير”.
  • “يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه رد علي ضالتي”.

دعاء من سرق شيئا منك

هناك دعاء يدعو به كل شخص العبد المؤمن اذا سرق منه شيئا وهو لا يعرف من الشخص الذي فعل ذلك، و حسب الشيء التي تم سرقته من الشخص، والدعاء سنوضحع بشكل تفصيلي ك التالي.

ما جاء عند ابن أبي شيبة في مصنفه والطبراني من حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صل الله عليه وسلم قال ما معناه: أن من ضاع له شيء فليتوضأ وليصل ركعتين وليتشهد وليقل: “بسم الله يا هادي الضلال وراد الضالة اردد علي ضالتي بعزتك وسلطانك فإنها من عطائك وفضلك” قال الحاكم رواته موثقون مدنيون لا يعرف واحد منهم بجرح.

دعاء عند ضياع شيء منك

العبد المؤمن يحافظ علي الاحتياجات والمستلزمات الخاصة به بكل سلامة وأمان، ولا يقوي علي تركها دون حرصها، فقد تغفل عينيه ويضيع منه شيئا، وهناك أدعية من الممكن أن تسترد ضالته وذلك بحكمة الله وارادتها الواسعة عليه، ومن هذه الأدعية:

  • “اللهم يا مبدئ يا معيد ، يا فعالا لما يريد أسألك بنور وجهك الذي ملئ أركان عرشك وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء (تسمي حاجتك) لا إله إلا أنت يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني”.
  • “اللهم ارزقني رزقا لا تجعل لاحد فيه منَه ولا في الاخرة عليه تبعه ورد إلى ضالتي برحمتك يا ارحم الراحمين”.
  • “اللهم صب علينا الخير صبا صبا ولا تجعل عيشنا كدا كداً ووفقنا في العثور على وتذكر الضالة”.

دعاء  لإيجاد الأشياء المفقودة عن أهل البيت

يري العبد المؤمن حاجته ويحافظ عليها من الضياع والسرقة والفقدان لكي تبقي له في أمان، ومن الأدعية لاسترجاع الأشياء المفقودة:

  • “أسألك بنور وجهك الذي ملئ أركان عرشك وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء (تسمي حاجتك) لا إله إلا أنت يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني”.
  • “اللهم إنك تهدي من الضلالة وتنجي من العمى وترد الضالة فصل على محمد و أله واغفر لي ورد ضالتي”.
  • “اللهم رب الضالة هادي الضالة رازق الضالة رد الي ضالتي برحمتك يا أرحم الراحمين”.
  • “يا هادي الضالّةِ و يا رادَّ الضالّة رُدّ عليّ ضالّتي”.

دعاء ضياع الذهب

الدعاء والذكر لم يحدده الله سبحانه وتعالي في وقت محدد، حيث أن الله سبحانه وتعالي يجب أن يذكره العبد المؤمن آناء الليل وأطراف النهار، ويكون العبد دائم الاستغفار، حيث أن الدعاء هو صلة العبد المؤمن بربه ويتوجه العبد المؤمن الي الله سبحانه وتعالي لطلب المغفرة  والتوبة والنجاح  والتوفيق والستر والرحمة ، ومن الأدعية الواردة عند ضياع الذهب:

  1. “أسألك بنور وجهك الذي ملئ أركان عرشك وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء (تسمي حاجتك) لا إله إلا أنت يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني”.
  2. “اللهم إنك تهدي من الضلالة وتنجي من العمى وترد الضالة فصل على محمد و أله واغفر لي ورد ضالتي”.
  3. يقول الله تعالى في كتابه العزيز في سورة البقرة :  “وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ “.

ماذا يفعل المؤمن عند ضياع شيئا ثمين

هناك بعض الآداب التي يجب علي العبد المؤمن أن يستحب فعلها قبل البدء الفعلي بالدعاء لله سبحانه وتعالي، ومن هذه الآداب:

  • اخلاص النية الي الله سبحانه وتعالي، واليقين التام في قدرة الله عز وجل وفي الاستجابة عاجلا أو آجلا.
  • أن يكون  العبد المؤمن دائم الحمد لله سبحانه وتعالي، و الشكر والثناء علي الله وحده، ويحرص علي دوام الوقت الصلاة علي النبي الكريم – صل الله عليه وسلم-.
  • تقرب ودعاء المسلم الي الله سبحانه وتعالي في أي وقت يشاء، وحين الانتهاء من الدعاء يجب الصلاة علي النبي الكريم -صل الله عليه وسلم-.

الشروط الواجب فعلها لاستجابة الدعاء

هناك الكثير من الشروط الواجب اتباعها كي يتم استجابة الدعاء بكل سهولة ويسر، ولوكان الشيء الذي تدعي من أجله شيئا مستحيلا، ويمكن ايجاز الشروط حميعها بنقاط موجزة ك التالي:

  • اليقين التام بالله سبحانه وتعالي، والاستمرارية في الدعاء دون كلل ولا ملل، ولو تأخرت الاستجابة.
  • استحضار العبد المسلم عظمة الله في القلب وكافة الجوارح، والتضرع والخشوع الي الله سبحانه وتعالي.
  • الاستمرارية التامة و مواصلة الدعاء حتي في أوقات الرخاء، حيث أنه لا يُستحب ذكر الله في الأوقات الشديدة ونسيانه وقت الخير.
  • استعانة العبد المسلم بالله سبحانه وتعالي، و عدم اللجوء الي غيره، والله تعالي وحده يغني العبد المؤمن عن كافة العباد أجمع.
  • عدم الدعاء علي النفس، أو الدعاء الإثم، أو علي الأخرين، حيث أن الله سبحانه وتعالي نهي عن ذلك.
  • خفض الصوت أثناء الدعاء، والابتعاد التام عن التنسيق والسجع.
  • يجب أن يتجنب الشخص كل ما نهي الله عنه، والابتعاد عن طريق الذنوب و المعاصي و الآثام، والامتثال الدائم الي أوامر الله سبحانه وتعالي وتعاليمه.
  • الاكثار من الأعمال الصالحة التي تقرب العبد المسلم من الله سبحانه وتعالي.
  • يجب دعاء الانسان لنفسه ويدعو بأسماء الله الحسني، ثم الدعاء لغيره من المسلمين.
  • الاكثار من فعل النوافل.

أوقات الدعاء المستجابة

لم يحدد الله سبحانه وتعالي أوقات ثابتة ليستجيب به الدعاء، حيث أن العبد المسلم يحب أن يذكر الله في كل وقت وحين، و لكن هناك أوقات يستحب علي العبد المسلم الدعاء بها لاستجابة الدعاء، ومن هذه الأوقات:

  • وقت السحر.
  • ليلة القدر.
  • أثناء الشرب من ماء زمزم.
  • أثناء ختم القرآن.
  •  الوقت المتاح بين الآذان والاقامة.
  • أثناء أداء مناسك الحج والعمرة.
  • وقت افطار الصائم.
  • أثناء نزول المطر و الغيث.

أثر الدعاء

يعد التوجه إلى الله -تعالى بالدعاء الله ذا آثار عظيمة، وفوائد جمة، ومنها ما يأتي: رفع المِحَن، والمصائب، وكشفها. سبب من أسباب الانتصار في المعارك؛ فقد كان أحد أسباب انتصار المسلمين في غزوة بدر. فَتح أبواب الخير المُختلفة، بينما يؤدي تركه إلى سد هذه الأبواب. تكفير الذنوب، والمعاصي، وجلب الخير، ورفع الدرجات. نيل أجر عبادة تعد من أرفع أنواع العبادات، وأفضلها. إظهار ضعف العبد، وذلته، وحاجته إلى ربه، وتضرعه بين يديه. تحقيق شرط حضور القلب في عبادة المسلم؛ لأن حاجته تجعله يخشع. بيان مفهوم التوكُل على الله، والاستعانة به؛ لأنّ العبد ما توجَّه إلى الله -سبحانه وتعالى- به إلا لثقته بقدرته على تحقيق مطلوبه، أو دفع مكروهه.

يجب علي العبد المؤمن مواصلة الدعاء في جميع الأوقات وليسفي وقت محدد، نحن دائمين التعلق بالله سبحانه وتعالي، ولا نري حياة دون وجوده ودون التأمل والتمعن في خلقه والابداع الذي نره فيما حولنا، ونشدد علي الدعاء لأنه يعتبر الصلة الثابتة فيما بيننا، لا حياة دون دعاء، ولا راحة ولا اطمئنان دون الدعاء والرجوع الي الله وحده، ونأمل من جميع الأحبة ملازمة الدعاء في كل وقت وحين، دون الالتزام بوقت معين، و الله خير معين.

شاهد أيضًا