دعاء الدخول الى المنزل والخروج منه، يعتبر دعاء الدخول والخروج من الأدعية الهامة التي ينبغي علي كل مسلم أن يدعو بها ويحافظ عليها ويجعلها من الأذكار اليومية حتي يكون المسلم علي صلة دائمة وثابتة بالله سبحانه وتعالي، حيث أن الدعاء هو صلة الانسان بربه واظهار العبودية في أروع مظاهرها، والداعي يفتقر الي كرم وعطاء الله سبحانه وتعالي، والدعاء والذكر الذي يدعو به المسلم هو أمر شرعه الله سبحانه وتعالي، والرسول – صل الله عليه وسلم- كان يدعو الله في كل الأحيان، و بالدعاء تقوي علاقة المرء المؤمن بالله عز وجل، وأمرنا الله بالدعاء كل وقت وحين، وفي كل أوقات السراء والضراء، و أثناء فعل الأنشطة اليومية، و سنتعرف علي جميع الأدعية التي وردت بشأن  الدخول والخروج من المنزل.

دعاء الدخول والخروج من المنزل

يجب علي الانسان المسلم أن يكون علي دراية وعلم بكافة الأدعية المشروعة في الدين الاسلامي ليلتزم بها ويردد الدعاء في جميع أوقاته وأنشطته اليومية، ومن الأدعية التي يجب معرفتها دعاء الدخول الي المنزل، و دعاء الخروج من المنزل، وسنوضح الأدعية بشكل تفصيلي:

دعاء دخول المنزل

ورد الكثير من الأدعية التي يجب أن يدعو بها الانسان المسلم أثناء الدخول الي المنزل، ومن هذه الأدعية التي ثبتت عن الرسول – صل الله عليه وسلم- في السنة النبوية الشريفة.

أن النبي الكريم أوصي الانسان المسلم  والمسلمين كافة بالدعاء أثناء دخول المنزل، وهناك الكثير من الأدعية التي وردت عن الرسول، ومنها:

  • عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قال: إذا ولج الرجل بيته فليقل: “اللهم إني أسألك خير المولج وخير المخرج، باسم الله ولجنا وباسم الله خرجنا، وعلى الله ربنا توكلنا، ثم ليسلم على أهله”.
  • عن الرسول الكريم- صلى الله عليه وسلم- قال :”يا بني إذا دخلت على إذا دخلت على أهلك فسلم تكن بركة عليك وعلى أهل بيتك”.
  • عن جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: “إِذَا دَخَلَ الرَّجُلُ بَيْتَهُ، فَذَكَرَ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ وَعِنْدَ طَعَامِهِ، قالَ الشَّيْطَانُ: لا مَبِيتَ لَكُمْ، وَلَا عَشَاءَ، وإذَا دَخَلَ، فَلَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ، قالَ الشَّيْطَانُ: أَدْرَكْتُمُ المَبِيتَ، وإذَا لَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ عِنْدَ طَعَامِهِ، قالَ: أَدْرَكْتُمُ المَبِيتَ وَالْعَشَاءَ”. والله أعلم.

دعاء الخروج من المنزل

اذا أراد الانسان المسلم الخروج من المنزل يجب عليه ذكر ما تيسر من الأدعية التي يحفظها، وذلك ليكون بحفظ الله ورعايته دائما وابدا، ومن هذه الأدعية:

  • “اللهم إنِّي أعوذ بك أن أزل أو أُزلَّ أو أظلمَ أو أُظلم أو أجهل أو يجهل علي”.
  • عن رسول الله – صل الله عليه وسلم- قال “الحمد لله الذي كفاني وآواني، والحمد لله الذي أطعمني وسقاني، والحمد لله الذي من علي، أسألك أن تجيرني من النار”.
  •  عن رسول الله –  صل الله عليه وسلم قال: “ إذا خرج من بيته : بسمِ اللهِ ، توكَّلتُ على اللهِ ، لا حولَ و لا قوةَ إلا باللهِ ، يُقالُ له : كُفِيتَ و وُقِيتَ ، وتنحَّى عنه الشيطانُ”. والله تعالى أعلى وأعلم.

مشروعية دعاء دخول المنزل والخروج منه

الأحاديث النبوية الواردة بشأن دخول المنزل والخروج منه أحاديث تدل علي أهمية الدعاء ومشروعيته في الدين الاسلامي، والدعاء يعتبر أساس صحيح في السنة النبوية الشريفة التي تعد من احدي مصادر التشريع الاسلامي، ومن الأدعية التي تدل علي مشروعية الدعاء أثناء الدخول من المنزل والخروج منه كما يلي:

  • عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “يا بُنَيَّ إذا دخلتَ علَى أَهلِكَ فسلِّم ، يَكُنْ برَكَةً عليكَ ، وعلَى أهلِ بيتِكَ”.
  • عن أم سلمة -رضي الله عنها- قالت: “ما خرجَ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ من بيتي قطُّ إلَّا رفعَ طرفَهُ إلى السَّماءِ فقالَ اللَّهمَّ إني أعوذُ بكَ من أن أضلَّ أو أضلَّ أو أظلمَ أو أظلمَ أو أجهلَ أو يجهلَ عليَّ”.

دعاء الدخول والخروج من المنزل للأطفال

هناك الكثير من الأدعية المستحبة للأطفال التي يجب التفوه بها وذكرها أثناء الدخول الي المنزل، والخروج من المنزل ليبقي في دوام اليوم في حفظ الله ورعايته، ومن هذه الأدعية:

  • اللهم اجعل بيتنا الجديد هذا بيت أمان وعبادة وتقوى يا رب العالمين.
  • اللهم ارزقنا خير هذا البيت الجديد وخير ما فيه، اللهم أحفظ بيوت المسلمين و أحفظ بيتنا وبيت كل أحبابنا.
  • أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق.
  • بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، وعلى ربنا توكلنا.
  • اللهم إني أسألك خير المولج وخير المخرج.

دعاء الدخول والخروج من المسجد

عند استعداد الانسان المسلم الي الدخول للمسجد يجب أن يدعي الله سبحانه وتعالي، و يجب قول المسلم هذا الدعاء الخاص أثناء دخوله للمسجد: “أَعوذُ باللهِ العَظيـم وَبِوَجْهِـهِ الكَرِيـم وَسُلْطـانِه القَديـم مِنَ الشّيْـطانِ الرَّجـيم، بِسْـمِ الله، وَالصَّلاةُ وَالسَّلامُ عَلى رَسولِ الله، اللّهُـمَّ افْتَـحْ لي أَبْوابَ رَحْمَتـِك”.

وعند الخروج يجب قول “بِسمِ الله وَالصّلاةُ وَالسّلامُ عَلى رَسولِ الله، اللّهُـمَّ إِنّـي أَسْأَلُكَ مِـنْ فَضْـلِك، اللّهُـمَّ اعصِمْنـي مِنَ الشَّيْـطانِ الرَّجـيم”.

دعاء الدخول والخروج من الحمام

حينما يدخل الانسان الحمام أكثر من مرة في اليوم يجب علي المسلم الالتزام بسنن الدعاء، ويقول أثناء الدخول: “اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث”.

وأما أثناء الخروج  يقول: “غفرانك”.

فضل دعاء الدخول والخروج من المنزل

يتعدد الفضل في الذكر المستحب لقول الأدعية الخاصة بدخول المنزل، أو الخروج منه،  و من أهم هذه الأفضال:

  • تمنع دخول الشياطين من دخول المنزل، أو المبيت به، وهذا ما جاء في حديث رسول الله – صل الله عليه وسلم- حيث قال “إِذَا دَخَلَ الرَّجُلُ بَيْتَهُ، فَذَكَرَ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ وَعِنْدَ طَعَامِهِ، قالَ الشَّيْطَانُ: لا مَبِيتَ لَكُمْ، وَلَا عَشَاءَ”.
  • تعتبر مغفرة وبركة ورحمة من الله سبحانه وتعالي.
  • الالتزام بالأذكار وبقائها الدائم علي الألسنة من أدعية وأذكار ليبقي الانسان المسلم علي اتصال دائم بالله سبحانه وتعالي.
  • الثواب من الله سبحانه وتعالي في الدنيا والآخرة.
  • تعويد المسلم علي ذكر الله سبحانه وتعالي، والامتثال لأوامر الله ،واجتناب نواهيه.
  • تفريج كربات الانسان المسلم، وازاله الهموم وادخال السرور والسعادة الي قلبه.
  • دفع الشر والبلاء عن الانسان.
  • عبادة الله سبحانه وتعالي، والتوكل علي الله، وزيادة قوة اليقين والايمان بالله.
  • صفاء ونقاء للقلب، والتطهير والنور لقلب المؤمن.

الشروط الواجب توافرها لاستجابة الدعاء

هناك الكثير من الشروط الواجب مراعاتها عند الدعاء والتضرع الي الله سبحانه وتعالي، ومن هذه الشروط:

  • اخلاص النية لوجه الله سبحانه وتعالي.
  • الثناء علي الله والاستفتاح بحمد الله سبحانه وتعالي، والصلاة علي رسول الله الكريم- صل الله عليه وسلم-.
  • خفض الصوت أثناء الدعاء، حضور اليقين التام والقلب بالله سبحانه وتعالي.
  • التوبة الي الله سبحانه وتعالي، وعدم انكار الذنوب المقترفة والتطهر منها.
  • استقبال القبلة في الدعاء، وطهارة الانسان المسلم.
  • الحفاظ علي أداء الفرائض والصلوات في أوقاتها.
  • الامتثال لتعاليم الدين الاسلامي والبعد عن كل ما لا يحبه ولا يرضاه.

أفضل سبل التقرب الي الله والعبادة هو الدعاء والتضرع الي الله، ويكون محله القلب في البدايةثم اللسان ثم كافة جوارح الانسان، وأثناء الدعاءيجب أن يكون القلب توابا ونقيا وطاهرا و محبا لله سبحانه وتعالي، وحثنا الله علي عبادته والدعاء اليه في كل وقت وحين، ولا يشترط أن يكونالمسلم في هيئة وصورة معينة، أو مكان معين.