حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة، نيرة أشرف الطالبة الجامعية بكلية الآداب في جامعة المنصورة والتي قتلت يوم الاثنين الموافق العشرون من شهر يونيو 2022م، أمام بوابة توشكي في المنصورة، بل أن الأغرب من كل هذا أن قاتلها هو زميلها في نفس الكلية، هذه الجريمة البشعة التي ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، بل أنها أصبحت حديث الشارع المصري والوطن العربي؛ نتعرف في هذه السطور على حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة.

حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة

حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة

من هي نيرة أشرف ضحية جريمة المنصورة

من هي نيرة أشرف ضحية جريمة المنصورة، نيرة أشرف هي طالبة جامعية في جامعة المنصورة، في سنتها الثالثة في كلية الآداب، تعرض للطعن غدراً من زميلها في نفس الكلية، حيث كانت برفقته صبيحة يوم الاثنين، وذهبت معه إلى الحرم الجامعي، لكن قلبه الذي لا يعرف الرحمة لم يرحم شبابها، وغدر بها؛ نذكر هنا من هي نيرة أشرف ضحية جريمة المنصورة:

  • الاسم: نيرة أشرف عبد القادر.
  • الجنسية: مصرية:
  • مكان الولادة: محافظة الغربية في جمهورية مصر العربية.
  • العمر: تبلغ واحد وعشرون عام من العمر.
  • المهنة: طالبة جامعية.
  • الكلية: تدرس في كلية الآداب تخصص علم اجتماع.
  • الجامعة: المنصورة.
  • الشهرة: ضحية جريمة المنصورة.
  • القاتل: زميل نيرة أشرف في الكلية واسمه محمد عادل اسماعيل عوض الله.

شاهد أيضاً: من هي نيرة اشرف طالبة المنصورة المقتولة

حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة

حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة

من هو قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف

من هو قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف؟ قاتل الطالبة نيرة أشرف، طالبة المنصورة هو زميل لها في نفس مستواها وكليتها، ويدعى محمد عادل اسماعيل عوض الله، وهو أيضاً من محافظة الغربية، كما أنه يدرس معها في كلية الآداب، ونذكر هنا من هو قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف:

  • الاسم:  محمد عادل اسماعيل عوض الله.
  • العمر: واحد وعشرون عام.
  • الجنسية: مصري.
  • مكان الولادة: محافظة الغربية.
  • المهنة: طالب لعب دور البلطجي.
  • الكلية: كلية الآداب.
  • الجامعة: المنصورة.

شاهد أيضاً: من هو قاتل طالبة المنصورة نيرة اشرف وسبب مقتلها

حساب نيرة أشرف فيس بوك

حساب نيرة أشرف فيس بوك، نيرة أشرف الطالبة المتفوقة والمميزة، والتي أبدعت في كليتها، وبشهادة زميلاتها ومدرسيها في الكلية، كانت هي الضحية لجريمة المنصورة، خرجت من بيتها متجهة إلى كليتها، لكنها عادت مطعونة بسكين الغدر، حيث فجعت مصر يوم الاثنين منذ ساعات الصباح بمقتل هذه الفتاة المجتهدة، الجريمة التي هزت عرش القلوب الرحيمة، ففيها غدر وقتل بدم بارد، بل أنها جريمة بشعة خطط لها القاتل؛ ويبحث الجميع على حساب نيرة أشرف فيس بوك، لكن حسابها لا يمكن متابعته أو مشاهدة محتواه إلا من قبل الأصدقاء، حيث ذكر بعض أصدقائها ما وضعته على حسابها الشخصي على الفيس بوك قبل مقتلها بساعات؛ ونضع لكم ما هو:

شاهد أيضاً: كم عمر منيرة يوسف الحقيقي ومعلومات عنها

سبب قتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة

سبب قتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة، لقد قتلت الطالبة نيرة أشرف طالبة المنصورة بدم بارد أمام بوابة توشكي في جامعة المنصورة، وقاتلها هو زميلها في نفس الكلية، والذي حمل سكيناً، وأقدم على ذبح زميلته أمام الجامعة، على مرأى من طلاب الجامعة، وقد استنكرت الجماهير المصرية، والعالم العربي ما يحدث في مصر، وشجبت جميع الجهات هذه الجريمة البشعة ونددت بها؛

  • أما عن سبب قتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة: فهو أن زميلها المدعو عادل محمد قد تعلق بها وأحبها،
  • وطلب يدها للزواج به، لكنها رفضت وأكدت أنها تريد إكمال دراستها الجامعية دون مسؤوليات وقد كانت من المتفوقات.
  • مما دفع هذا الشاب إلى قتلها وطعنها بالسكين يوم الاثنين 20 يونيو 2022م أمام الحرم الجامعي.

شاهد أيضاً: سبب وفاة منيرة يوسف الحقيقي ومعلومات عنها

نيرة اشرف عبدالقادر انستقرام

نيرة اشرف عبدالقادر انستقرام، هذه الطالبة الخلوقة المجتهدة التي كان كل ذنبها هو أنها رفضت عرض زميلها بالزواج منه، فهي رغبت باستكمال دراستها، لكنه غضب عندما علم أنها قد خطبت قبل عشرة أيام من تارخ قتله لها من شاب آخر، ورافقها يوم الاثنين إلى الجامعة 20 يونيو 2022م، ولم يبدي أي نية سيئة أو علامات غدر بها، لتستيقظ مصر بأكملها على جريمة هزت صغيرها قبل كبيرها، وعملية ذبح الطالب الجامعي المتعلم لزميلته التي رفضت الزواج به، بلا أخلاق أو دين، بل أن الرحم ماتت في قلبه؛ ونذكر لكم:

  • نيرة اشرف عبدالقادر انستقرام هو (Naira Ashraf).

لا نقول سوى حسبنا الله وهو نعم الوكيل وكفى، ذهبت هذه الفتاة ضحية غدر من قلب لم يعرف الرحمة؛ وبهذا نصل بكم إلى ختام هذه المقالة التي وضعنا لكم بين سطورها حساب نيرة أشرف فيس بوك ضحية جريمة المنصورة.

شاهد أيضًا