كيفية ذبح الاضحية، حيث تعتبر من الأمور التي يجب التعرف عليها من قبل الشخص المضحي، حيث يقوم المسلمون كل سنة هجرية بتقديم الأضاحي من أجل التقرب الى الله عز وجل، وهذا في عيد الأضحى المبارك والذي يعتبر أحد العيدين لدى المسلمين بعد وقفة عرفة لحجاج بيت الله الحرام، ومن خلال فقرات مقالنا هذا سوف نقدم لكم الحديث التفصيل عن حكم الأضحية في الإسلام وكيفية ذبح الاضحية وما هي طريقة تقسيم الأضحية والمزيد من المعلومات الأخرى.

حكم الأضحية إسلام ويب

إن المقصود من الأضحية في الشريعة الإسلامية على أنها هي الذبائح التي تقدَّم لوجه الله عز وجل في عيد الأضحى ابتغاء مرضاة الله والتقرب له، وفي الأضحية اتباعٌ لسنة نبي الله صلى الله عليه وسلم وهديه، وحكم ذبح  الأضحية في الشرع سنة مؤكدة عن نبي الله صلى الله عليه وسلم، وحيث ذهب إلى ذلك الحكم الجمهور من العلماء والفقهاء من أصحاب التفسير والعلم، منهم الشافعية والحنابلة والظاهرية حيث يعتبر قول مشهور لدى المالكية والعديد منهم، وفي الحديث الصحيح عن أم سَلَمةَ زوج النبي رَضِيَ اللهُ عنها أن رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: ” إذا دخَلَت العَشْرُ، وأراد أحَدُكم أن يضَحِّيَ؛ فلا يَمَسَّ مِن شَعَرِه وبَشَرِه شيئًا “، وقد قام رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث بتعليق أمر الأضحية بإرادة المسلم نفسه، حيث يشير الى على أنَّها سنة وليست واجبة، لأن الواجب لا يعلق على رغبة الشخص في الشرع.

شاهد أيضًا: حكم الأضحية في المذاهب الأربعة

كيفية ذبح الأضحية 

فقد شمل الشرع الإسلامي كافة الكائنات وليس البشر فقط، حيث توسعت رحمة الإسلام وأحكامه وقد احتوت الى أن وصلت الحيوانات كذلك، وحيث أرشدنا نبي الله عليه أفضل الصلاة والسلام على الكثير من الأمور التي ينبغي فعلها خلال الذبح، وفيما يلي سوف يتم ذكرها:

  • يجب على المضحي أن يسقي الأضحية التي يرغب ذبحها وهذا قبل ذبحها.
  • عدم تخويف الأضحية أو إرهابها لأن هذا لا يجوز في الدين الإسلامي.
  • يجب أن تكون السكين التي سوف يستعملها المضحي في ذبح الأضحية مسنونة بشكل جيد، ولا بد أن يكون نحو رأس الذبيحة في نفس ناحية القبلة.
  • يجب يربط المضحي أطراف الذبيحة بشكل جيد من خلال حبل، أو يمكن أن يمسك أطرافها بعض الأشخاص كي لا تتحرك خلال ذبحها، وهذا لا يسبب لها ألم. وكي لا ترى السكين خلال الذبح.
  • يقوم الشخص المضحي بشجاعة وقوة قلب ومن غير تردد أو خوف بقطع الشريان السباتي الموجود في رقبة الذبيحة بالسكين المسنون سن جيد ولا بد أن يكون الذبح ذبح سريعًا كي لا تتعذب الأضحية كثيرًا.

طريقة تقسيم الاضحية

حيث تعتمد طريقة تقسيم الأضحية وذلك تبعا الى ثلاثة أقسام متساوية، وحيث ذكر ذلك الفعل عن نبي الله صلى الله عليه وسلم، فقد ذكر في السّنّة الشريفة أن نبي الله صلّى الله عليه وسلّم كان يقسِّم أضحيته لثلاثة أقسامٍ متساوية، فيأكل هو وأهله ثلث الأضحية، ويمنح المحتاجين والفقراء من جيرانه الثلث الثاني منها، ويمنح الثّلث الأخير من الأضحية للسّائلين، وحيث قال من العلماء من اتّبع سنّة نبي الله صلى الله عليه وسلّم في تقسيم الأضحية إلى ثلاثة أقسام، ومنهم من ذكر بأن المسلم يقسم أضحيته إلى نصفين متساويين، يأكل هو وأهله نصفًا، ويتصدّق ويوزّع النصف الثاني على الفقراء والمحتاجين ومن يريد من الناس، والله تعالى أعلم.

شاهد أيضا: حكم شراء الاضحية بالكيلو أو بالميزان بعد الذبح

ما هي شروط ذبح الأضحية

حددت الشريعة الإسلامية مجموعة من الشروط والتي لا بد ان تتوافر في ذبح الأضحية وتعتبر من الأمور التي يجب أن تتوافر في الأضحية كي يكون ذبح الأضحية على أتم وجه، وفيما يلي سوف نبين تفاصيل تلك الشروط كالتالي:

  • أن يكون رأس الحيوان مرفوعًا لأعلى وليس أن يكون متدليًا لأسفل.
  • أن تكون العينان لامعتان ولا يوجد بهما أي اصفرار أو احمرار، وأن تكونا خاليتان من الدموع والإفرازات.
  • أن يكون أنف الأضحية غير مصاب بالرشح أو الإفرازات وغير ذلك.
  • أن يكون فم ولسان الأضحية خاليًا من الالتهابات والإفرازات.
  • أن يكون الصوف أو الشعر ناعم الملمس ونظيفًا ومتكاملًا وغير ناحل وأن يكون قويًا عند محاولة انتزاعه باليد.
  • أن يكون الجلد خاليًا من الجروح والبقع والتشققات، مع عدم وجود أي تقيحات أو تقرحات أو دمامل أو تورمات.

شاهد أيضا: حكم شراء الاضحية بالكيلو أو بالميزان بعد الذبح

الى هنا نصل بكم الى ختام المقالة والتي تعرفنا من خلالها على تفاصيل حكم الأضحية في الإسلام وكيفية ذبح الاضحية وما هي طريقة تقسيم الأضحية والمزيد من المعلومات الأخرى.

شاهد أيضًا