حقيقة اختفاء الشاهد في قضية مقتل شيماء جمال، حيث منذ أيام قليلة ضجت منصات التواصل الاجتماعي بعد نشر خبر مقتل الإعلامية شيماء جمال بعد الإعلان عن اختفائها لفترة لا تزيد عن أسبوع فقد قام زوجها برفع بلاغ إلى الأجهزة الأمنية يفيد بغياب زوجته من غير توضيح أي تفاصيل وقد تم الإعلان عن العثور عليها مقتولة، وقد نشرت خلال تلك اللحظات من خلال مجريات التحقيق الى ان الشاهد للقضية قد اختفى، وقد تصدرت الأسئلة حول سبب اختفاءه وحقيقة الخبر وهو ما نود أمن نتطرق الى وضع التفاصيل الكامل حول تلك القضية في السطور التالية.

حقيقة اختفاء الشاهد في قضية مقتل شيماء جمال

زعمت أسرة الشاهد في قضية مقتل الإعلامية شيماء جمال أنه مختفي في ظل هروب المتهم الذي كان زوج المقتولة، حيث أفادت ابنة الشاهد، والتي تعرف باسم تقى حسين، إن أبيها كان على علاقه صداقة بالقاضي أيمن حجاج، وطلب الأخير من أبيها استئجار مزرعته لتربية بعدد من الخيول والتضحية في عيد الأضحى.

فقد كتبت من خلال منشور لها على حسابها عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» أنه في يوم الإثنين تاريخ العشرين من يونيو كان أبيها في المزرعة لإنهاء بعض الأعمال، وجاء أيمن حجاج وزوجته الثانية شيماء جمال، وقدم أيمن حجاج طلب من والدي شاي، فطلب منهم كي يكونوا على انفراد، وبعد دقائق سمع شتم وتهديد بين الثنائي، فهمّ للتدخل وتهدئة الأجواء بينهما.

كما ذكرت إن أيمن حجاج أظهر سلاحه وضرب زوجته على رأسها و«خنقها بالإيشارب، وبعد ذلك هدد أبيها بالقتل وأخذ منه الجوال واحتجزه لحوالي 6 ساعات، كما أفادت أن المتهم هدد أبيها بالقتل في حالة أنه حكى ما رأى، وبعد ذلك كان منهارا وعاد إلى المنزل وحكى لأهله، وفي اليوم الثاني رافقه أيمن حجاج للساحل الشمالي واحتجزه، حيث أشارت الى أن أبيها تمكن من الهرب ثم أبلغ نيابة الحوادث، وتم التحقيق مع أسرته بالكامل، وبعد رفع الحصانة عن أيمن حجاج وهروبه تعرض أبيها لتهديدات وأخفي ولن يستدلوا الى مكان تواجده للوقت الحالي.

شاهد أيضا: تفاصيل حادثة اغتصاب طفلتين بالخانكة

حقيقة هروب ايمن حجاج زوج شيماء جمال الى دبي

بعد الكشف عن جثة الإعلامية المصرية شيماء جمال داخل إحدى الفلل في منطقة الجيزة، أقدمت الجهات الأمنية بإجراء التحقيقات للكشف عن ملابسات الجريمة، وقد وضح للجهات الأمنية اختفاء المدعو أيمن حجاج وهروبه إلى دبي قبل اكتشاف جثة زوجته بفترة، وحيث أفادت التحريات التي أجرتها اللجان الأمنية أن المدعو أيمن هو الذي قتل المغدورة بعد أن رافقها إلى إحدى الفلل داخل منطقة المنصورة، فقد أوهمها أنه سوف يشتري لها المزرعة، فقام بقتلها ودفن جثتها في المزرعة، وهذا بعد أن قامت شيماء بتهديده بكشف زواجهما السري وإخبار زوجته الأولى، وبعد ذلك لجأ إلى مقر الشرطة ورفع بلاغًا يفيد بتغيب زوجته.

شاهد أيضًامن هي لبنى منصور ويكيبيديا ومن هو زوجها وما هي تفاصيل مقتلها

من هي شيماء جمال ويكيبيديا

حيث تعتبر شيماء جمال صحفية ومذيعة برامج تمتلك الجنسية المصرية، من مواليد جمهورية مصر العربية تبلغ في العقد الرابع من عمرها، حيث طرحت شيماء العديد من البرامج كان آخرها برنامج المشاغبة عبر إحدى القنوات المصرية فقد استأنفت تقديم ذلك البرنامج خلال سنة 2017 ميلادي، واشتهرت في المجتمع المصري باسم مذيعة الهيروين بعد أن تناولت في إحدى برامجها عن الإدمان فقد قامت بإخراج كيس يشتمل على مادة بيضاء في دلالة ان تلك المادة مخدرة.

سبب مقتل الإعلامية شيماء جمال

حيث إن السبب الحقيقي لمقتل شيماء جمال يتمثل في خلافات عائلية بينها وبين زوجها على إثرها قامت شيماء بتهديده بكشف سر أسرته، ليعتدي الزوج فيما بعد على إطلاق النار عليها وبعد ذلك تشويه وجهها بالزنك ذلك ما أكدته الأجهزة الأمنية داخل جمهورية مصر العربية بعد أن أقر زوجها اختفاءها لمدة 3 أسابيع وبالتالي تابعت الأجهزة بالتحقيق الى أن تم الكشف عن تواجدها مقتولة ومشوهة الوجه، وتم دفنها في الفيلا الخاصة به التي تقع على طريق مصر الإسكندرية الصحراوي، وعن طريق التحقيقات وضح أن من قتلها هو زوجها.

تفاصيل مقتل شيماء جمال

حيث تم العثور من قبل أجهزة الشرطة المصرية على جثة الإعلامية المصرية شيماء جمال داخل فيلا بالمنصورية بعد اختفائها لمدة لا تزيد عن 3 أسابيع وبالتالي أقر زوجها نبأ اختفائها، وأفاد أنها خرجت لصالون التجميل؛ وبعد ذلك أغلقت جوالها ولم يتمكن من التواصل معها؛ ومنذ هذا الوقت باشرت الشرطة بالبحث عنها ليتم إيجادها مقتولة رميًا بالرصاص؛ وبعد ذلك تشويه وجهها بالزنك في فيلا خاصة به داخل المنصورية، وعن طريق التحقيقات مع عدد من الشهود وضح أن زوجها هو القاتل.

الى هنا نصل بكم الى ختام المقالة والتي تطرقنا من خلال فقراتها الحديث عن حقيقة اختفاء الشاهد في قضية مقتل شيماء جمال، والعديد من التفاصيل التي تعلقت بمقتلها ومن هي شيماء جمال.

شاهد أيضًا