كم يوم فرق بين السنة الميلادية والهجرية؟ تختلف الدول العربية فيما بينها في استخدام التاريخ الميلادي والهجري، فبعضها يتبع التاريخ الهجري نظاماً له، والبعض الآخر يتبع التاريخ الميلادي، وبشكلٍ عام يُعرّف التقويم بأنّه نظام عدٍّ زمنيٍّ يتمّ من خلاله حساب تواريخ الأيام، وهُناك العديد من المفاهيم المرتبطة ارتباطاً وثيقاً بمفهوم التقويم، منها مفهوم السنة الميلادية والسنة الهجرية، وهو ما سيتضح ضِمن الإجابة على كم يوم فرق بين السنة الميلادية والهجرية؟

تعريف مفهوم التقويم

يُعرَّف التقويم بأنّه نظام عدٍّ زمنيٍّ يُستخدَم لحساب التواريخ، وتتنوّع التقاويم التي يجري حساب التواريخ عن طريقها، ويعتمد هذا الحساب على مجموعة من المعايير التي تختلف من تقويم لآخر؛ فمنها ما يعتمد على القمر والشمس معاً، ومنها ما يعتمد على غير ذلك من الكواكب، أمّا التقاويم الأشهر فمنها التقويم الذي يعتمد على الشمس وموقع الأرض، وهوَ التقويم الميلادي، وكذلكَ التقويم الذي يعتمد على ميلاد وانتهاء القمر، وهوَ التقويم الهجري أو التأريخ الهجري.

ما هي السنة الميلادية

هيَ عبارة عن سنة شمسيّة، كانت بدايتها في اليوم الأول من شهر آذار في العام 46 قبل ولادة المسيح، إّ إنّ الرومان هم أول من وضع التقويم الشمسيّ والأسماء التي أُطلقت على الأشهر الميلاديّة، ثمَّ وضع الإمبراطور يوليوس قيصر بعدَ ذلكَ تقويماً باسم جوليان، واستناداً إليه أصبحت بداية السنة هذه في الأول من كانون الثاني، فيما تكونُ نهايتها في كانون الأول، وكان الشهر القمري يتكون بالتناوب من 29-30 يوماً، وخلال العام 700 ق.م تقريباً أُضيف شهران إلى السنة القمريّة طول كلّ منهما 28 يوماً فقط.

قد يعجبك:  اسماء دول العالم وعواصمها وعملاتها

ولكن وبالرغم من هذا التعديل لم يتم الاعتماد على القمر، وأصبحت السنة تتكون من 4 أشهر طول الواحد 30 يوماً، أمّا بقيّة الأشهر فتتكون من 31 يوماً، وشهر وأحدها مكون من 28 يوماً وهو فبراير، وهكذا استمرّت التعديلات وفقاً لما يرغب به القياصرة والحُكّام، والسؤال المطروح في هذا السياق، حولَ ما إن كان هُناك فرق بين السنة الميلادية والهجرية.

ما هي السنة الهجرية

السنة الهجرية عبارة عن سنة قمرية، كان شهر محرَّم هو بدايتها في الزمن الجاهليّ، وبقي الأمر هكذا بعد الإسلام، وتتكونُ تتكوّن السنة الهجرية من 12 شهراً، طول كلّ منها 29 أو 30 يوماً، ويتمّ استخدام التقويم الهجري في تحديد الأيام المناسبة للعطلات والمناسبات الدينية كشهر رمضان وموسم الحج، وتكونُ بداية هذه السنة في شهر محرَّم وصفر وربيع الأول وربيع الآخر وجمادى الأولى وجمادى الآخرة ورجب وشعبان ورمضان وشوَّال وذي القعدة وحتى شهر ذي الحجة، فما هوَ أبرز ما يتضمنه السؤال عن الـ فرق بين السنة الميلادية والهجرية؟

ما هو الفرق بين السنة الميلادية والهجرية

يكمنُ الفرق بين السنة الميلادية والهجرية في أنّ التقويم الهجري مختلف عن الميلادي بنحوَ عشرة أيام في كل عان، لذا يقعُ التقويم الهجري فِي أجزاء مختلفة من التقويم الميلادي في كل سنة أيضًا، وهذه الدورة تتكرر كل 33 سنة قمرية، ومن جهةٍ أخرى، فإنّ التقويم الهجري هو السنة القمرية التي تحتوي على 12 شهرًا قمريًا و354 أو 355 يومًا، أمّا السنة الميلاديَّة فهي التي تحتوي على 12 شهراً تبدأ في ينايروتنتهي في ديسمبر، وتتحددُ الفصول الأربعة من خلال السنة الميلاديَّة، ويُشار إلى أنّ التقويم الميلادي هو التقويم الأكثر شيوعاً في العالم، وهوَ المستخدم من قبل غالبية دول العالم نظراً لدقته.

قد يعجبك:  موعد عرض مسلسل بيت الذل

فرق السنوات بين التاريخ الهجري والميلادي

يبلغُ فرق السنوات بين التاريخ الهجري والميلادي ما يقارب 622 سنةً، إلا أنّ هذا الفرق من الممكن أن ينخفض تدريجياً مع مرور الوقت، وعدد أيام السنة الشمسيّة يبلغُ 365 يوماً و6 ساعات و9 دقائق و5.9 ثواني، في حين يبلغُ عدد أيام السنة القمريّة 354 يوماً و8 ساعات و48 دقيقة و36 ثانية؛ ما نلاحظهُ من ذلك أنّ الفرق بين السنة الميلادية والهجرية حوالي 10 أو 11 أو 12 يوماً، ويعتمد هذا الحساب على ما إن كانت إحدى السنوات الميلاديّة أو الهجريّة أو كلتاهما سنوات كبيسة.

والجدير بالذكر أنّ دورة السنة الهجريّة تساوي 33 سنةً بينما تساوي دورة السنة الميلاديّة 32 سنةً، يعني ذلكَ أنّ أول السنة القمريّة لا يكونُ متوافقاً مع مع أول السنة الشمسيّة إلّا في مرّةً واحدةً تأتي كلّ 33 سنة تقريباً، وهذا أبرز ما يتضمنهُ كم يوم فرق بين السنة الميلادية والهجرية.