دعاء تحصين النفس من كل شر، كل إنسان على وجه هذا الكون بحاجة للدعاء سواء الدعاء لنفسه أو الدعاء لمن يحب ومن يحمل له ذرة من الحب والمودة والاحترام في قلبه، جعلها الله سبحانه وتعالى عباده من العبادات التي يؤجر عليها المسلم إذا كان مخلصا الله سبحانه وتعالى ويدعوا بنية صافية تخلوا من الخبث أو الحقد، هو وعد الله سبحانه وتعالى عباده بأن يستجيب لهم الدعاء، ذلك ما قاله في كتابه العزيز في سوره البقرة :” وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ”، لذا سوف نعرض لكم في هذا المقال مجموعة من الأدعية المستجابة من دعاء تحصين النفس من كل شر.

دعاء تحصين النفس من العين

يعتبر الحسد من الأمور التي وردت في القرآن الكريم والمعروف عنها الأصعب المصائب التي قد تصيب الإنسان نظراً لأنها تفرق بين الزوج وزوجة تجعل الفرد في المرض طوال حياته قد تؤدي إلى وفاة الإنسان، فأصابه الإنسان بالعين ليس من السهل تقبلها لذلك رد على المسلم أن يصنع لنفسه درع الوقاية والحماية من تلك العيون الحاقدة الحاسدة للرزق والخير الذي يهل على الناس، كما أن ما يحدث من الحسد ليس شرطاً بأن يكون الإنسان على دراية بأنه فعلاً إنسان حاسد، لذلك عليك عند رؤية أي شيء ينال إعجابنا يجب أن نرد دائماً عبارة ما شاء الله لا حول ولا قوه الا بالله، كي لا تقع أنفسنا في رزقة غيرنا، لذا سوف نعرض لكم في هذه السطور مجموعة من الأدعية التي يتم الدعاء بها التي تتمثل في دعاء تحصين النفس من العين :

  • تحصنت بالله الذي لا إله إلا هو، إلهي وإله كل شيء، واعتصمت بربي ورب كل شيء، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، واستدفعت الشر بلا حول ولا قوة إلا بالله حسبنا الله ونعم الوكيل، حسبي الله الذي هو حسبي، حسبي الرب من العباد، حسبي الخالق من المخلوق.
  • حسبي الرازق من المرزوق، حسبي الذي هو حسبي، حسبي الذي بيده ملكوت كل شيء، وهو يجير ولا يجار عليه، حسبي الله وكفى، سمع الله لمن دعا، ليس وراء الله مرمى، حسبي الله لا إله إلا هو، عليه توكلت، وهو رب العرش العظيم.
  • أسالك اللّهم بقدرتك التي حفظت بها يونس في بطن الحوت، ورحمتك التي شفيت بها أيوب بعد الابتلاء، أن لا تُبقِ لي هما ولا حزناً ولا ضيقاً ولا سقماً إلّا فرجته.
  • تحصنت بالله الذي لا إله إلا هو، إلهي وإله كل شيء، واعتصمت بربي ورب كل شيء، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، واستدفعت الشر بلا حول ولا قوة إلا بالله، حسبنا الله ونعم الوكيل.
قد يعجبك:  دعاء اللهم بلغنا رمضان وانت راض عنا

تحصين النفس من كل شر

كل نفس بشرية بحاجة إلى تحصين نفسها من أي سوء أو شر أو عين أو حسد قد يصيب حياتها ويقلبها رأساً على عقب، هذا كله قد يكون بسبب عين حاقدة نظرت في رزقنا وحياتنا تكون عن محبة لنا، ولكنها لم تذكر اسم الله حينما أعجبت بشيء صدر مننا وهذا ما جعل الحسد والشر يعم على حياه الفرد، لذلك على المسلم أن يصنع لنفسه حصن ودرع يحميه من كل الأذى والشر، ذلك من خلال الإكثار من الأدعية التي تتعلق في تحصين النفس من كل شر، والتي تتمثل في كل من ما يلي :

  • يا فارج الهم ويا كاشف الغم، فرج أمري ويسر أمري، وارحم ضعفي وقلة حيلتي، وارزقني من حيث لا أحتسب.
  • بسم الله أرقيك من شر النفاثات في العقد ومن شر حاقد إذا حقد ومن شر حاسد إذا حسد ومن شر ساحر إذا سحر ومن شر ناظر إذا نظر ومن شر ماكر إذا مكر.
  • يا إلهي، اسمك شفائي، وذكرك دوائي، وقربك رجائي، وحبّك مؤنسي، ورحمتك طبيبي ومعيني في الدّنيا والآخرة، وإنّك أنت المعطي العليم الحكيم.
  • بسم الله أرقيك والله يرعاك والله يشفيك والله يشفيك والله يبرؤك والله يجيرك والله يعيذك والله يعصمك والله يحفظك.
  • اللهم أخرج كل عين من حيث دخلت، اللهم رد البصر خاسئاً حسيراً، اللهم أذهب حر العين وبردها ووصبها، اللهم أبطل تأثير العين والحسد، اللهم أخرج كل عين لامّة.
  • اللهم أخرج كل عين حاسدة حاقدة، وكل نفس خبيثة مبغضة لزوال النعم تمنّت، اللهم أخرج كل عين قوية، اللهم أذهب ما حل بسبها من ألم وتعب ومرض ونكد وضيقة في الصدر.
  • اللهم يا كاشف ضر أيوب من وجعه وألمه اكشف عنا عين الناظرين والحاسدين.
  • اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت، عليك توكلت وأنت ربُ العرش العظيم، ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، أعلم ان الله على كل شيء قدير، وأن الله قد أحاط بكل شيء علماً، اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي ومن شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها، إن ربي على صراط مستقيم.
قد يعجبك:  دعاء للشفاء من المرض مجرب

آيات الرقية الشرعية للعين والحسد إسلام ويب

يعد أفضل طريقة لتحصين النفس من أي شر أو أذى أو عين حاقدة أو حسد من خلال إتباع طريقة الرقية الشرعية من ما ورد من آيات قرآنية في كتاب الله سبحانه تعالى، أو من خلال أدعية وردت في السنة النبوية المطهرة لسنة محمد صلى الله عليه وسلم، ومن أبرز آيات الرقية الشرعية للعين والحسد  تتمثل في كل من ما هو آتي :

  • الفاتحة :” الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ، إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ، اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ، صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ “.
  • آية الكرسي :” اللهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ “.
  • الإخلاص والمعوذتان :” قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ، اللَّهُ الصَّمَدُ، لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ، وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ”.
  • الآيتان في نهاية سورة البقرة :” لِّلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَإِن تُبْدُوا مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللَّهُ ۖ فَيَغْفِرُ لِمَن يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، مَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ، لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا، إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا، رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ”.
قد يعجبك:  دعاء تيسير الأمور الصعبة كامل

دعاء تحصين النفس من كل شر، حيث أن كل إنسان على وجه هذا الكون بحاجة للدعاء سواء الدعاء لنفسه أو الدعاء لمن يحب ومن يحمل له ذرة من الحب والمودة والاحترام في قلبه، جعلها الله سبحانه وتعالى عباده من العبادات التي يؤجر عليها المسلم إذا كان مخلصا الله سبحانه وتعالى ويدعوا بنية صافية تخلو من أي خبث أو حقد.