حوار بين طالبتين عن الوطن ، يبحث الكثير من الطلبة عبر المنصات البحثية على تعبيرا عن الوطن او على حوار بين شخصين عن الوطن او حبه، فالمعلم في بعض الاحيان يطلب من تلاميذه ان يكتبوا حوارا لكي تكون هذه وسيلة مساعدة لهم بشكل اكبر على فهم المقصود من الموضوع، ولكي يزيد حبهم لوطنهم وتمسكهم به ايا كانت الظروف، على ان يكون الحوار قد تم بناؤه بطريقة منطقية ومنظمة، فالوطن هو كنز يمتلكه كل انسان على هذه الارض، فان فقد وطن وضيعه فان يفقد اغلى ما يمكن، ولهذا سوف يتمحور حديثنا حول الوطن على هيئة نقاش وحوار بين طالبتين عن الوطن.

موضوع تعبير عن الوطن

الوطن كلمة صغيرة لكنها تحمل في طياتها معانٍ كثيرة، فالوطن ذلك المكان الذي كبرنا فيه وترعرعنا على ارضه وتنفسنا من هوائه العليل، وجلسنا تحت شمسه، فكل ما في وطني يجعلني اراه اجمل بقاع الارض كلها، وكلما ضاقت بنا الحياة والغربة والمنفى فلن نجد سوى اوطاننا تضمنا وتحمينا، فالوطن موئل الذكريات ومهدها، وشموع الامل التي لا تنطفئ، والاشخاص الذي يكابدون مرارة العيش ليرفعوا رؤؤس وطنهم عاليا، الوطن هو الحياة وهو الموت، وهو اعماقنا التي تعج بالحنين اليه وتشتاق له دوما، وهذا الحب ليس شيئا مكتسبا انما شيئا فطريا ورثناه ابا عن جد، وتعلمناه من نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، حيث انه عندما هجر من مكة المكرمة واخرج منها حزن على ذلك، وقال عن مكة في حديث رواه ابن عباس “ما اطيبك من بلد، واحبك الي، ولولا ان قومي اخرجوني منك ما سكنت غيرك”.

ان حب الوطن والتضحية من اجله هو شيء ليس له علاقة بالقوانين والانظمة، وليس هناك ما ينظمه ويفرضه، وعلى الرغم من هذا الا انه مغروس منذ الصغر في قلوبنا، وشيئا جبلنا عليه منذ نعومة اظفارنا، اذ انه كيف لانسان على هذه الارض ان يفرط في ارضا عاش فيها واكل من خيراتها وفي كل زاوية فيها له ذكرى، وحفظ تاريخها ودرس جغرافيتها، ومنها فتح عيناه على الدنيا بكل ما فيها، ويحتاج الوطن منا الى المزيد من التضحية والشموخ، وقد قال الشاعر في حب وطنه:

قد يعجبك:  من هم أصحاب الدرك الأسفل مِنَ النَّارِ

وطني لو شغلت بالخلد عنه       نازعتني اليه بالخلد نفسي

حوار بين طالبتين عن الوطن

هذا الحوار الذي نقدمه لكن يستخدم كثيرا في الاذاعة المدرسية، ففقرة الحوار في الاذاعة المدرسية فقرة شيقة لدى الطلبة وينتظروها بشغف ومتعة كبيرين، كما انها بمثابة روح الاذاعة التي تضفي عليها الحيوية، فطريقة سرد الحوار ومضمونه شيئا ينتظره الطلبة، ويمكن من خلال هذا الحوار ترسيخ الكثير من المفاهيم والافكار التربوية لدى الطلاب، وسيكون حديثنا خلال هذا الحوار عن الوطن، وهو حوار عقد بين طالبتين احداهن صبا والاخرى ندى، وفيما يلي هذا الحوار الذي دار بينهما:

  • ندى: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، ماذا تفعلين يا ندى؟
  • صبا: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، اكتب موضوعا عن الوطن وحبه.
  • ندى: وما الوطن بالنسبة لك؟ وما تعريفه؟
  • صبا: الوطن يعني لي الحياة، فهو المكان الذي نشأت وترعرعت فيه، اكلت من ثماره، وشربت من مائه، وتنفست من نسمات هوائه العليل، فيه اصدقائي واهلي وكل احبائي، فيها جنود ورجال يحفظون امنه ويحافظون على حدوده، هو مسكني ومأمني، استمد وجودي وهويتي وثقافتي من وطني.
  • ندى: ما اجمل وصفك للوطن للوطن! وحبك بارز جدا له في كلامك، وما الشيء المشترك بيننا في ذات الوطن؟
  • صبا: ان ابناء الوطن الواحد يشتركون في الحياة الثقافية والافكار والمعتقدات الدينية، فهم يدينون بنفس الديانة، كما ان ثقافتهم مشتركة وواحدة، فلهم ماكولات تميزهم ولهم لباسا يميزهم، مع بعض الاختلافات من منطقة الى اخرى، ويعيشون جميعهم على نفس الارض التي لها حدودها السياسية وتضاريسها المتنوعة.
  • ندى: وماذا يمكنني ان افعل لكي اخدم وطني واعبر له عن حبي؟
  • صبا: انت الان يا ندى في هذا الوقت لا يمكنك الا ان تجتهدي في دروسك وتجدي وتثابري، لكي تتمكني من تحصيل العلم والمعارف لكي تصبحي شخصا يخدم وطنه، فعندما تصبحي طبيبة او معلمة او مهندسة فانت بهذا تعملي على رفعة شأن وطنك، وتزيدي من تقدمه وتطوره، وتساعدي ابنائه وتعينيهم على الطريق الصحيح، وبهذا فانت ترفعين شان وطنك عاليا وتكونين فخرا له.
  • ندى: ان ما تقولينه يا صبا واقعي تماما، فالخير الذي يمكنني ان اقدمه لوطني ان اهتم بعلمي ثم عملي، فالكلمات والعبارات لا تجدي نفعا بل ان الاوطان لا تتقدم الا بزيادة مجهودات ابنائها، شكرا لكِ على ما قدمتيه لي من معلومات مفيدة.
  • صبا: العفو، هذا واجبي وانا لم اتحدث سوى بما اشعر به وما يتوجب علي فعله.
قد يعجبك:  امثلة على تحمل المسؤولية

حوار عن الاعتزاز بتاريخ الوطن

يبحث العديد من الطلبة عن موضوعات مختلفة في الحوار، وهذه الموضوعات اما يقوموا باستخدامها كموضوعات تعبير، او اذاعة مدرسية، او للعب والترفيه عن انفسهم كنوع من اظهار القدرة على التفكير وتجميع المعلومات، وكذلك القدرة على التعبير عن النفس واختيار انسب المفردات، وفيما يلي حوارا عن الوطن يدور بين طفلين احدهما اسمه احمد والاخر عدنان:

  • عدنان: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، هل لنا ان نتحدث قليلا؟
  • احمد: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، نعم بالطبع، تفضل يا عدنان.
  • عدنان: انا مكلف بان اتحدث في اذاعتنا المدرسية عن الوطن، ولا اعرف ماذا اكتب؟
  • احمد: عليك ان تبدأ موضوعة بمقدمة بسيطة تتحدث فيها عن الوطن بشكل مبسط، ثم تكتب العرض وتتحدث فيه بشكل مستفيض عن الوطن وتاريخه وضرورة الاعتزاز به، واخيرا قم بكتابة خاتمة للموضوع تحدث فيها عن واجبك تجاه الوطن، وكيف يجب التضحية من اجله.
  • عدنان: جميعنا نتفق على حب الوطن، ولكن هل يمكنك ان تحدثني قليلا عن مفهوم الوطن حسب رؤيتك؟
  • احمد: الوطن هو عبارة عن مكان يمتزج فيه العنصر البشري مع العنصر الطبيعي، له حدود سياسية تحده عن باقي الدول، وبهذا فان ابناء الوطن الواحد يعيشون على ارض واحدة، ما عدا فئة المغتربين منهم، ويعمل هؤلاء الاشخاص على خدمة اوطانهم بكل ما اوتوا من قوة، فهو منزلهم الدافئ الذي ينعمون فيه بالامان والامن.
  • عدنان: انت محق جدا ومبدع في هذا التعبير، ولكن ما واجبنا تجاه الوطن، وكيف نؤكد لانفسنا اننا لازلنا نحب اوطاننا، واننا لن نتخلى عن هذا مهما كلف الثمن؟
  • احمد: عليك ان تكون على استعداد للتضحية بروحك وكل ما تملك فداء لوطنك، وان تذود عنه قدر الامكان لكي تحميه من الاعداء واصحاب الفتن، ومن يريدون النيل منه، كما انه يجب علينا ان نحافظ على ثروات وطننا كلها، وان نستغلها امثل استغلال، وان نحشد كل طاقاتنا البشرية والمادية من اجل انشاء اجيالا قوية قادرة على الحفاظ على الوطن وتحريره وحماية مقدساته، ولهذا علينا ايضا ان نعتز بتاريخ الوطن.
  • عدنان: ما اجمل نصائحك وما اروعها، ولكن كيف لي ان اعتز بتاريخ وطني؟
  • احمد: هناك عدة امور تعبر عن اعتزازك بتاريخ وطنك، واول هذه الامور ان تكون على علم واطلاع بما جرى لوطنك على مر العصور، وكيف تم تأسيسه، ومعرفة اهم وابرز الشخصيات التي لها بصمة تميزها في الوطن، وان تتعرف على مقدساته، وعلى المباني الاثرية والتاريخية التي توجد به، وان تتحين الفرص لتعليم هذا لابناء وطنك ولغيرهم.
  • عدنان: لقد كان حوارا ممتعا، تعلمت من خلاله الكثير من المعلومات، شكرا لك على كل ما قدمته لي من فائدة ومعلومات.
  • احمد: وانا اشكرك على حسن استماعك واصغائك، فالوطن يحتاج الى جلسات مطولة للحديث عنه، ولن نوافيه حقه.
قد يعجبك:  عبارات شهادات شكر وتقدير للطلاب مميزة 2021

وبهذا نكون قد وصلنا بكم الى ختام هذا المقال، قدمنا لكم من خلاله الكثير من المعلومات التي تتعلق بالوطن وكيفية الاعتزاز فيه، والتعبير عن حبه، وقدمنا لكم ايضا حوار عن الاعتزاز بتاريخ الوطن، بالاضافة الى موضوع تعبير عن الوطن، وكذلك ايضا حوار بين طالبتين عن الوطن، والعديد من النصائح التي تتعلق بالوطن والتي يمكن من خلالها تحقيق التقدم والعدالة والتنمية في المجتمع، وتحقيق ازدهاره وتقدمه.