تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية، جميعنا نقرأ ونردد الصلاة الإبراهيمية ولكننا لا نعرف مدى أهمية المواظبة على ذكرها، حيث تعد الصلاة على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم من أفضل الصلوات والتي تحمل بموجبها الكثير من الفضائل والأمور الجيدة التي تنفع المسلم، حيث أنها تساعد وبشكل كبير في التخلص من الهموم وتخطي الأزمات والمصائب التي يمكن أن يتعرض لها الإنسان، لذلك ذكرها الرسول صلى الله عليه وسلم في العديد من الأحاديث النبوية وأوصى المسلمون بالمواظبة على ترديدها، وفي هذا المقال سأعرض لكم تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية.

تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية 1000 مرة يومياً

تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية، كنت أشعر بالضيق الشديد عند اقبالي على المذاكرة والامتحانات، وهذا الأمر كان يتكرر دائماً كنت أشعر بأن شيء ما يمنعني من المذاكرة، وقمت بالتحدث إلى أحد الشيوخ حيث نصحني بالإكثار من الدعاء والذكر والاستمرار على قراءة الصلاة الإبراهيمية بشكل يومي والمداومة عليها، وبالفعل التزمت بذلك وقمت بترديد الأدعية والأذكار بشكل يومي وأيضاً التزمت بترديد الصلاة الإبراهيمية حوالي ألف مرة يومياً والحمد لله زالت عني كل وساوس الشيطان، وقد تمكنت من اجتياز امتحاناتي بامتياز، فمن يريد التوفيق في حياته عليه الالتزام في ترديد الصلاة الإبراهيمية لما لها دور كبير في جلب الرزق والتوفيق والرضا.

تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية للشفاء

تجربتي مع الصلاة الابراهيمية كنت أحرص دائماً على ترديد وقراءة الصلاة الابراهيمية، حيث أنني كنت أسمع باستمرار عن فوائدها العظيمة وأجرها الكبير، وكذلك عن ضرورة ترديدها بشكل يومي، وخلال فترة من ازدياد المشكلات الصحية والنفسية لدي، كنت قد قمت بالقراءة بشكل أكبر للصلاة الابراهيمية، وكلما تذكرت الهموم والأمراض والمشاكل الصحية المحيطة بي، كنت أقوم بترديد الصلاة الابراهيمية بشكل أكبر، حيث أنني فوجئت خلال فترة قصيرة بشفائي، وزوال همومي إلى حد كبير وشعوري براحة نفسية وجسدية كبيرة، وأنا الآن لا أزال اواظب على تكرار قراءة الصلاة الابراهيمية بشكل يومي وبكثرة.

قد يعجبك:  هل يجوز الصلاة بفستان الفرح

فضل الالتزام في ترديد الصلاة الإبراهيمية بشكل يومي

هناك العديد من الفوائد والفضائل لترديد وقراءة الصلاة الإبراهيمية ومن بينها ما يلي:

  • تساعد بشكل كبير على زوال الهموم والصبر عند البلاء
  • تعمل على تيسير الأمور
  • تساعد في قضاء الحوائج بشكل سريع
  • تخرج صاحبها من دائرة الضيق والهموم إلى السعة والفرج والرزق
  • تعتبر الصلاة الإبراهيمية من أحد أسباب استجابة الدعاء
  • تعمل على تعطير المجالس وزيادة بركتها وتطيبها
  • هي سبب في الثبات على الصراط المستقيم
  • وأيضاً سبب في نيل المغفرة والرحمة من الله تعالى
  •  تعتبر سبب في هداية القلب وتزكية وتطهير النفس
  • تعتبر سبب في دخول الجنة بعد الممات
  • تعمل على انشراح الصدر وزوال الهموم والمصاعب
  • المواظبة على الصلاة الإبراهيمية يساعد على ترك الضلال والسير في الاتجاه الصحيح والتخلص من صعوبات الحياة.
  • الصلاة الإبراهيمية تعمل على تقليل الذنوب والخطيئات والزيادة من الحسنات
  • الصلاة الإبراهيمية تعمل على التخلص من التوتر والقلق
  • تعتبر من الأدعية القوية لله عز وجل فقد أمر بها الرسول صلى الله عليه وسلم طول الوقت
  • تبدأ الملائكة من حولك في الرد عليك و الترديد معك و أيضاً يرد الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام عليك
  • كما وأن صدى هذه الكلمات تصل إلى جميع السموات السبع
  • الصلاة الإبراهيمية تعمل  على إعطاء عشرة حسنات و محو عشرة سيئات في المقابل له
  • تعتبر من الأسباب القوية للشفاعة عند دخول القبر و عند الحساب في يوم القيامة
  • المداومة في الصلاة على رسول الله تساعدك على العتق من النار

صيغ الصلاة الإبراهيمية

1- عن أبي هريرة رضي الله عنه، أنه قال: ” كانوا يسألون رسول الله كيف نُصلي عليك، فقال صلى الله عليه وسلم قولوا اللهم صل على محمد، وبارك على محمد كما صليت وباركت على آل إبراهيم، إنك حميد مجيد “.

قد يعجبك:  من هو النبي الذي قطعت النساء ايديهن عندما رأوه

2- الصيغة المتعارف عليها ” اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد “.

3-روى البيهقي عن أبو مسعود الأنصاري قال أتانا رسول الله ونحن في مجلس سعد بن عبادة، فقال له بشير بن سعد: أمرنا الله تعالى أن نصلي عليك يا رسول الله، فكيف نصلي عليك قال فسكت رسول الله حتى تمنينا أنه لم يسأله، ثم قال رسول الله : ” قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد والسلام كما قد علمتم.

وهناك بعض الأوقات التي يستحب فيها ذكر الصلاة الإبراهيمية منها: بعد الانتهاء من أداء الصلاة الفرض والسنة، ويستحب الاكثار من ذكرها في يوم وليلة الجمعة، ويستحب ذكرها في قيام الليل وعند الفجر، من الممكن ذكرها في الأوقات بين الأذان والإقامة.

تجارب أخرى مع الصلاة الإبراهيمية

قالت سيدة أنها كانت ملتزمة بترديد الصلاة الإبراهيمية لألف مرة يومياً، وسرعان ما لاحظت تغيير كبير في حياتها، فتحققت لها الكثير من الأماني والرغبات التي طالما كانت تحلم بها، وأكد كلامها شاب في مقتبل العمر قائلاً: “عندما قرأت عن فضل الصلاة الإبراهيمية عكفت على ترديدها ثلاثة آلاف مرة يومياً، ومن بعدها بدأت أتعجب من تلك الأمنيات التي تحققت لي حتى قبل أن أفكر بها، وبدأت أنصح كل  من حولي بترديدها.

وعن فضل ذلك الدعاء ذكر لنا أحد الشيوخ أن الأطباء أخبروه بضرورة خضوعه لإجراء عمليتين جراحيتين، ولكنه كان يعلم فضل الصلاة على الرسول في التخلص من البلاء، وزوال الهموم، فظل يُرددها، حتى أنه بعد إتمام العملية الأولى بشره الطبيب بشفاءه وأنه لن يحتاج عملية أخرى غيرها.

قد يعجبك:  حكم تشقير الحواجب بالليزر

وكذلك لفتت سيدة انتباه الجميع عندما عرضت قصتها قائلة: “منذ بداية زواجي وأنا أعاني من مشكلات كبيرة، حتى أنني لم أحظى يوم بنوم هادئ، وتحولت حياتي إلى جحيم من كثرة الهموم التي أمر بها، وبالصدفة في يومٍ ما استمعت إلى مقطع فيديو يتحدث عن فضل الصلاة على النبي في قضاء الحوائج، وتفريج الكروب وحل العقد، التزمت بترديدها حتى كان فمي يتعب من كثرة ذكرها ولكني لم أتوقف فكنت أتجاوز آلاف المرات، إلا أنني منذ بداية ترديدها بصدق ومن أعماق قلبي، وأنا أنعم بحالة من السكينة والهدوء لم أشهدها من قبل”.

وفي نهاية موضوع تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية من المؤكد أن الصلاة على النبي تُساعد على تيسير الحال، وتعجيل الخير، وجلب الرزق وتسهيل أمر الزواج إن كان خيراً بإذن الله عز وجل، لذلك علينا جميعاً أن نلتزم في ترديد الصلاة الإبراهيمية، وفق الصيغ الواردة أعلاه، حتى يعطينا الله عز وجل كل ما نتمنى ويقضي لنا حوائجنا جميعها.