تجربتي مع الحمل خارج الرحم، الرحم من الأعضاء التناسلية الخاصة بالسيدات، وهو المكان المخصص لنمو الجنين عند حدوث الحمل، وفي حال نمو البويضة الملقحة في مكان خارج الرحم وهو قناة فالوب تنتهي عملية الحمل هذه بالإجهاض، ويعود السبب الرئيسي وراء الحمل خارج الرحم هو تلفه قناة فالوب نتيجة عدوى تنتقل عن طريق الرجل خلال عملية الاتصال الجنسي، أو عمليات جراحية في السابق، وسوف يتم التعرف خلال السطور التالية على تجربتي مع الحمل خارج الرحم.

تجربتي مع الحمل خارج الرحم

مجموعة من التجارب مع الحمل خارج الرحم وهي كما يلي:

  • تجربتي مع الحمل خارج الرحم، لقد كانت تجربتي مع الحمل خارج الرحم من التجارب المريرة، ولا يمكن وصف هذه التجربة وشدة الآلام الناجمة عنها، فان بعد اكتشفت بأني حملي خارج الرحم أصبت بالذهول والصدمة وذلك بعد مرور شهر على معرفتي بهذا الحمل، وكان الحل هو استئصال لقناة فالوب لدي ولقد استطاع الطبيب بالقيام بتنظيف القناة دون الحاجة لاستئصالها.
  • تجربة لسيدة أخرى مع الحمل خارج الرحم، تقول بأنها من اسوأ التجارب التي مرت بها في حياتها حيث قام الطبيب المعالج لهذه السيدة باستئصال لقناة فالوب نتيجة المضاعفات التي ظهرت عليها من هذا الحمل.
  • وتروي سيدة أخرى أيضاً بأن تجربتها مع الحمل خارج الرحم أدت إلي أخذها لإبرة كيماوي حتى يتم التخلص من هذا الجنين وكانت تلك الليلة من أسوأ الليالي التي عاشتها. ونتج عن ذلك نزيف مهبلي متقطع.

متى ينزل دم الحمل خارج الرحم

متى ينزل دم الحمل خارج الرحم، عند وقوع الحمل في خارج الرحم لا يعد هذا الأمر من أخطر المشاكل، وتكون كافة الأمور بشكل طبيعي وتتمثل بالقيء والغثيان المصاحبة لبعض التقلصات، وعندما ينمو الجنين ويكبر لا يكن باستطاعة قناة فالوب تحمل ذلك، يمكن ان تنفجر قناة فالوب ويتسبب هذا في نزول دم ويمكن ان يحدث هذا في بداية الحمل في حال عدم تحديد الحمل هل هو داخل الرحم او خارج الرحم من قبل الطبيب.

قد يعجبك:  أسرع طريقة للحمل مجربة

لون دم الحمل خارج الرحم

من المعروف أن لون دم الدورة الشهرية أحمر داكن في بداية الدورة الشهرية ويتحول إلي اللون الفاتح في نهاية الدورة، لون دم الحمل خارج الرحم لونه وردي فاتح أو بني يكون دم الحمل تنقيط، ولا يوجد فيه كتل دموية كما هو الحال في الدورة الشهرية، ولا يرافق نزول دم الحمل خارج الرحم أي آلام أو تقلصات، الا في حالات نادرة ويكون الألم خفيف.

كيف يتحلل الحمل خارج الرحم

عندما تكون السيدة في عمر الانجاب وتعاني من اوجاع في نهاية البطن أو من النزيف المهبلي أو الإغماء، سوف يتم اجراء بعض الفحوصات اللازمة ومن أهمها فحص الحمل. سوف يستخدم الدكتور النسائي التصوير بالموجات فوق الصوتية في داخل المهبل لتحديد مكان الحمل هل هو داخل الرحم أم خارجه، وباستعمال جهاز التصوير الخاص بالحوامل للحصول على صورة لجسم السيدة من الداخل، وبذلك يستطيع الطبيب المعالج أن يحدد ما كان الحمل داخل أو خارج الرحم. وعندما يكون الحمل في بداية أول الأسابيع يمكن ألا يستطيع الدكتور من تحديد مكان الجنين من خلال الموجات فوق الصوتية؛ وبالتالي يتخذ قرار أخر تبعاً للأعراض المصاحبة للسيدة ونسبة هرمونات الحمل في الدم، وفي حال كانت تلك الأعراض قوية يقوم الطبيب بعمل فتحة صغيرة تحت السرة بشكل مباشر لإدخال أنبوب معاينة “منظار البطن” ليتم التحري عن هذا الحمل خارج الرحم.

تجربتي مع الحمل خارج الرحم، تتم عملية ازالة الحمل خارج الرحم بإزالة البويضة من خلال اللجوء للجراحة، عن طريق فتح الطبيب لفتحة بجوار البطن لإزالة هذا الحمل باستعمال أدوات خاصة بالجراحة ومنظار لمشاهدة جسم السيدة من الداخل، وهذه هي الطريقة الأكثر انتشارا لعلاج الحمل خارج الرحم. دمتم في رعاية الله وحفظه.