هل طول 165 للرجل يعتبر قصير، خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان في أحسن تقويم، وقد ميزه عن سائر المخلوقات بعدة مميزات والتي تتمثل في كل من ميزة العقل والشكل الجميل والنطق والعديد من المميزات الأخرى، وقد جعل الله نسبة متفاوتة بين الطول والوزن للناس، حيث يختلف كل إنسان عن الآخر في طوله ووزنه، ويجب على الإنسان أن يتابع قياس الطول ليتمكن من الحصول على وزن مناسب لطوله ويصبح جسده مثالي، وهناك عدد كبير من الأشخاص يفضلون أن يكونوا من أصحاب القامة الطويلة، حيث يعتبر الطول من الصفات الجمالية التي تكون موجودة عند الإنسان، على الرغم من جمال الطول ألا أن القصر ليس عيباً ويوجد أشخاص قصيرين القامة ولكنهم جميلين، وهناك نسب خاصة في الطول و هل طول 165 للرجل يعتبر قصير.

ما هو طول الإنسان الطبيعي

خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان في أحسن تقويم، وجعل لكل إنسان طول خاص به يتناسب مع وزنه، حيث يوجد تفاوت بين نسبة طول الذكور ونسبة طول الإناث، حيث يزداد طول الفرد ما يقارب  5سنتيمتر كل سنة، وتزداد نسبة طول الذكور البالغين على نسبة طول الإناث البالغات، حيث قد عملت المملكة العربية السعودية على تصنيف نسب الطول للأشخاص، وهي كما يلي:

  • إذا كان يبلغ طول الشخص أقل من 148 سنتيمتر يطلق عليه الشخص القزم.
  • إذا كان يبلغ طول الشخص من 148 سنتيمتر إلى 158 سنتيمتر يطلق عليه الشخص القصير.
  • إذا كان يبلغ طول الشخص من 158 سنتيمتر إلى 168 سنتيمتر يطلق عليه الشخص المتوسط.
  • إذا كان يبلغ طول الشخص من 168 سنتيمتر إلى 172 سنتيمتر يطلق عليه الشخص الطويل.
  • إذا كان يبلغ طول الشخص أكثر من 172 سنتيمتر يطلق عليه الشخص الطويل جداً.

حيث أن عملت الدول العربية على وضع متوسط طول للرجل العربي، وهذا المتوسط يتم من خلاله معرفه إذا كان الرجل طويل القامة أو قصير القامة، ومن أبرز هذه الدول تتمثل في كل من ما هو آتي :

  • حددت المملكة العربية السعودية على أن متوسط طول الرجل هو 167.7 سنتيمتر.
  • حددت جمهورية مصر العربية على أن متوسط طول الرجل هو 166.7 سنتيمتر.
  • حددت دولة الجزائر على أن متوسط طول الرجل هو 170.1 سنتيمتر.
  • حددت دولة فلسطين الحرة الأبدية على أن متوسط طول الرجل هو 172.1 سنتيمتر.

العوامل التي تؤثر على طول الشخص

هناك الكثير من العوامل التي تساعد في تغيير نسبة طول الشخص، إما أن تعمل على زيادة الطول أو أن تعمل على جعل الشخص قصير القامة، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • العوامل الوراثية والجينية: تؤثر هذه العوامل بشكل كبير وبنسبة قد تصل من 60% إلى 80% من اعتماد الطول عليها، حيث في المعتاد يرجع طول الشخص إلى أبائه وأجداده.
  • العوامل البيئية: تساعد ممارسة التمارين ولعب الرياضة المختلفة على زيادة الطول، ويساهم بشكل كبير النظام الغذائي الصحي فهو يقوي جسم الإنسان ويزيد من طوله.

حيث يعتبر طول الإنسان هو من الأمور الجمالية الذي خلق الله الإنسان فيها وجعله جميل فيها، وقد عملت الدول العربية على وضع نسب الطول المتوسط للرجال، وخاصة المملكة العربية السعودية قامت بتصنيف الطول إلى عدة درجات، ومن هذا التصنيف هل طول 165 للرجل يعتبر قصير، يمكن أن نقول أن هذا الطول يعتبر للرجل طول متوسط.

شاهد أيضًا