هل التهاب الحلق المتكرر خطير، قد ينتج عن التهاب الحلق الاحساس بالوجع أو الحكة الشديدة أو يؤثر على الصوت علاوة على ذلك الشعور بوجود كتلة عالقة في الحلق والحرقان في حال ابتلاع الريق أو تتناول أي طعام أو شراب، يمكن ان يكون هذا الالتهاب متكرر، أو يمكن أن يكون بشكل دائم وفي هذه الحالة يسمى بالتهاب الحلق المزمن، من المتوقع ان يكون التهاب الحلق المزمن بسبب مجموعة اسباب بما فيها الالتهابات أو بعض الأمور الصحية الأخرى والتي يمكن أن تكون خطيرة نوعا ما، ومن المحتمل أيضاً أن يكون التهاب الحلق بشكل متكرر اشارة تنبيه لوجود مشكلة معينة، لهذا من الأفضل تحديد السبب لأن ذلك يعد أهم خطوة في شفاء الحلق. دعونا نتعرف معاً من خلال السطور التالية هل التهاب الحلق المتكرر خطير  أم لا.

هل التهاب الحلق المتكرر خطير

هل التهاب الحلق المتكرر خطير، يمكن ان يكون التهاب الحلق المتكرر يكون علامة تحذير لوجود خلل معين في الجسم، ويجب تحديد السبب لهذا الالتهاب المتكرر لعلاج المشكلة قبل أن تتفاقم بشكل كبير. من المحتمل أن يكون التهاب الحلق بأشكال عديدة ويؤدي لخشونة في الحلق والشعور بالحكة وأوجاع شديدة عند بلع اي شيء في معظم الأحيان، ويمكن أن يصاحبه سعال حاد ويؤدي لتهيج في الحلق.

أسباب التهاب الحلق الدائم

يوجد مجموعة من الاسباب المؤدية لالتهاب الحلق الدائم وتلك المسببات الأكثر شيوعاً وهي كما يلي:

  • ضعف في الجهاز المناعي.
  • التدخين والافراط في تناول الكحوليات.
  • تلوث الهواء بالملوثات البيئية يسبب السعال واعراض الربو.
  • الحساسية المزمنة.
  • التنفس عن طريق الفم.
  • التهاب اللوزتين بشكل متكرر.
  • ارتداد المريء.
قد يعجبك:  تجربتي مع سبازمومين لعلاج القولون العصبي

مدة التهاب الحلق

مدة التهاب الحلق، يعتبر التهاب الحلق من الأمراض المنتشرة بشكل كبير ولا داعي للقلق منها، ويلاحظ ان المعرضين لهذا الالتهاب تحسن ملحوظ في مدة زمنية ولكن هذه الفترة تختلف من شخص لآخر تبعاً لتشخيص هذا الالتهاب والسبب الذي أدى لالتهاب الحلق، كالالتهاب الفيروسي فهو مختلف عن الالتهاب البكتيري.

  • التهاب الحلق الناتج عن الالتهاب الفيروسي مثل نزلات البرد يحتاج مدة زمنية لكي تزول اعراضه تقريبا من سبعة إلي عشرة أيام. أما اعراض التهاب الحلق الناتج عن الانفلونزا تزول في مدة زمنية من خمسة لسبعة أيام، بينما التهاب الحلق الناتج كثرة داء التقبيل يحتاج من اسبوعين لغاية أربعة أسابيع لكي يشعر الشخص المصاب بالتحسن.
  • التهاب الحلق الناتج عن الالتهاب البكتيري كالسعال الديكي الناتج عن بكتيريا بورديتيلا شاهوقية يحتاج لمدة زمنية تقارب عشرة اسابيع لكي تزول أعراضه.

علاج التهاب الحلق المتكرر بالأعشاب

يلجأ الكثيرون لعلاج التهاب الحلق المتكرر بالطرق الطبيعية كالأعشاب لتقوية المناعة وللتخفيف من حدة الألم كما يلي:

  1. شاي البابونج يعتبر شاي البابونج مسكن بشكل عام لأنه يتميز بخصائص مضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة.
  2. الزيوت العطرية كزيت النعناع.
  3. جذر الخطمى تستعمل هذه العشبة لتهدئة التهاب الحلق.
  4. الليمون يعمل على تسكين الألم ويساعد في التخفيف من المخاط المتواجد في المنطقة.
  5. شاي الزنجبيل لاحتوائه على مضادات للبكتيريا.
  6. تناول الثوم على الريق.
  7. القرفة تخفف من الالتهابات وتكافح الجراثيم.
  8. المرمية تعمل على التخفيف من حدة الألم.

هل التهاب الحلق المتكرر خطير، من الجدير بالذكر أن وجود ألم مستمر وخدش فب الحلق لمدة تزيد عن خمسة أيام فذلك يدل على التهاب بكتيري حيث ينتشر هذا الالتهاب بين افراد العائلة نتيجة الرذاذ الذي يخرج من فم الشخص المصاب أثناء العطس والسعال، حيث ان هذا الالتهاب شائع في فصل الشتاء ويرافقه اعراض مزعجة للغاية، ويجب التعرف على سبب هذا الالتهاب لمعرفة العلاج اللازم لهذه الحالة. نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.