من هي الممرضة رفعة الدوسري، هي أحد الدروع الصحية والطبية التي وقفت تتصدى لفيروس كورونا الذي اجتاح العالم بأسره، فقد كانت الممرضة رفعة الدوسري من بين الكثير من الممرضات والطواقم الطبية التي عملت ليل نهار من أجل الحد من انتشار الفيروس بين صفوف المواطنين، لم تهاب يوماً من هذا الفيروس الذي بان خطره وأصبح ظاهراً للعيان، لكنها لم تأب لذلك ولم تتراجع، وبقيت صامدة تدفع الأذى والضرر عن أهلها وشعبها، ودفعت مقابل ذلك حياتها فداء لوطنها، وأصبحت مثالاً يُحتذى به في كل المجالات داخل المملكة، وأثارت التساؤلات حولها، وضجت مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية عبر شبكات الإنترنت المختلفة، حول سيرتها الذاتية والمعلومات الأكثر عنها، وتلك الأمور التي سنقدمها ونبينها من خلال مقالنا، موضحين ومبينين من هي الممرضة رفعة الدوسري.

من هي الممرضة رفعة الدوسري

في الآونة الأخيرة انتشرت العديد من الهشتاجات التي تناولت عبارات عديدة منها رحم الله فقيدتنا رفعة الدوسري، ودشن عدد من الإعلاميين والمشاهير وغيرهم يتبادلون نعي الفقيدة رفعة الدوسري، فمن هي رفعة الدوسري، هي الممرضة السعودية التي لم تبخل يوماً على تقديم الخدمات الطبية للمواطنين داخل المملكة العربية السعودية، فبعد أن تدفق فيروس كورونا إلى جميع البلاد والأوطان، أصبحت كل دولة تأخذ إجراءات الوقاية والحماية من هذا الفيروس، وأصبحت المملكة تجهز يومياً الإعدادات ووسائل الحماية من فيروس كورونا، وقدمت عدد من الكوادر الطبية ولعل من أهمهم وأبرزهم الممرضة الدوسري التي كانت دوماً حريصة على التخفيف من آلام وأوجاع كل من قصد المشفى الذي تعمل فيه، وكانت قد جعلت مخافة الله أمام عينها فلم تبخل على تقديم الخدمات الطبية لمرضى فيروس كورونا، ومن المعلوم أن فيروس كورونا في بدايته كان شرساً، لا يفرق بين صغير وكبير بين مريض وممرض، فقد استطاع أن يدخل لجسد الممرضة رفعة الدوسري التي حاولت أن تخفف آلام هذا الفيروس من أجساد المرضى، ولكن شاء القدر أن تكون هي من بين مرضى فيرسو كورونا.

سبب وفاة الممرضة رفعة الدوسري

الممرضة رفعة الدوسري، أحد أهم الممرضات داخل مشفى حكومي في المملكة، واليت استطاعت أن تخفف ألم فيروس كورونا عن مرضى الفيروس الشرس الذي اجتاح العالم بأٍره، فلم تبقى منطقة ولا ناحية ولا مدينة على وجه الكرة الأرضية، إلا وقد أصابها ما أًصابها من هذا الفيروس، فقد ساعدت الممرضة رفعة الدوسري أبناء وطنها في تخطي هذا المرض، وحاولت بكل ما أوتيت من قوة وكفاءة أن تقوم بواجبها الوطني، كما وقد كانت بجانب واجبها الطبي تقوم بدور رفع المعنويات ودعم المرضى، حيث استطاعت ان تطمئن عدداً من المرضى بأن هذا الفيروس مجرد أيام وسيختفي وجعه وألمه، ولم تخف على نفسها قط من هذا الفيروس، لكن كان هذا الفيروس اللئيم لم يبت طويلاً خارج جسم الممرضة رفعة الدوسري، فقد سولت له نفسه أن يخترق جسدها الطيب والطاهر، ويجعلها طريحة أسرة المستشفى، فبعد أن كانت ممرضة تقدم العلاج، أصبحت بفعل هذا الفيروس تتلقى العلاج، إلى أنو فاضت روحها إلى بارئها في يوم الجمعة الموافق 11/6/2020م، رحم الله فقيدتنا وأسكنها فسيح جناته.

من هي الممرضة رفعة الدوسري، الممرضة التي عرفت بإتقانها وتفانيها في عملها في أحد مشافي المملكة، فقد عاد اسم رفعة الدوسري يتصدر محركات البحث، عبر شبكات الإنترنت المختلفة، ولكن تلك المرة لنعي الممرضة السعودية رفعة الدوسري، والتي أثارت الحزن والأسى في قلوب كل من تابع قصتها منذ بدايتها، حيث قدمت الكثير من الأعمال لوطنها، رحم الله روحها الطاهرة، وجعل أعمالها شاهدة على إخلاصها وتفانيها في العمل.

شاهد أيضًا