هل يجوز رؤية شعر المخطوبة قبل كتب الكتاب؟ الشرع الإسلامي واضح في كل الأمور، وكل أمر له حكم حتى لا يحدث لبس أو خطأ أو سوء فهم للأمور عند المسلمين، فمسألة الخطوبة مسألة حياتية مهمة جداً، وقد بين الفقهاء كل الأحكام التي تتعلق بالخطبة بحسب ما جاء في كتاب الله عز وجل، أو في سنة الرسول صل الله عليه وسلم؛ في هذه المقالة نوضح رأي الفقهاء حول هل يجوز رؤية شعر المخطوبة قبل كتب الكتاب.

هل يجوز رؤية شعر المخطوبة قبل كتب الكتاب

هل يجوز رؤية شعر المخطوبة قبل كتب الكتاب

هل يجوز رؤية شعر المخطوبة قبل كتب الكتاب

ييكثر السؤال حول ما يجوز رؤيته من المخطوبة قبل كتب الكتاب، وما لا يجوز، والشرع واضح وضوح الشمس، ولا مجال للتشكيك في صحة احكامه وتشريعاته، وقد أجمع كل العلماء على أنه لا يجوز للخاطب إلا رؤية وجه وكفي المخطوبة قبل كتب الكتاب، ولككن ذهب بعضهم انه يجوز له النظر إلى أكثر من ذلك ولو خلسة دون علم منها، حتى يرى ما يسره وما يجعله يقبل على الزواج بها، واستدل العلماء على ذلك من القول: ومن اراد ان يتزوج امرأة فله ان ينظر اليها من غير ان يخلو بها“، وبهذا يجوز للرجل أن يرى شعر المخطوبة بدون خلوة، فقد قال رسول الله صل الله عليه وسلم: “إذا خطب أحدكم المرأة، فإن استطاع أن ينظر منها إلى ما يدعوه إلى نكاحها؛ فليفعل“.

شاهد أيضاً: هل يجوز رؤية البنت قبل الخطوبة ورؤية شعرها وتبادل الصور

هل يجوز كشف الشعر في النظرة الشرعية ابن باز

يتساءل المسلمون هل يجوز كشف الشعر في النظرة الشرعية ابن باز؟ يرى ابن باز ان الأصل في النظرة الشرعية للخاطب من المخطوبة رؤية ييديها ووجهها، ولكن لا حرج إن رأى قدميها، ويجوز لها ان تكشف شعرها حتى يرى منها ما يسره، وما يدعوه لنكاحها، ولكن يرى ابن باز انه لا يجوز له ان يختلي بها، فلابد ان تكون النظرة الشرعية في وجود والديها أو أحد المحارم البالغين، فالخلوة محرمة قبل كتب الكتاب والإشهار، فالزواج عقد بين الرجل والمرأة بوجود الشهود، ولا يختلي بها إلا إن تحقق هذه الشروط، وفي العرف والعادات يفضل عدم الخلوة بالمخطوبة حتى بعد كتب الكتاب.

شاهد أيضاً: هل يجوز حساب الحسنات وحكم احصاء عدد احرف القران

حكم استشوار الشعر في النظرة الشرعية

حكم استشوار الشعر في النظرة الشرعية؟ لقد اجمع فقهاء الدين الإسلامي أن الخاطب لا يجوز له أن يرى من المخطوبة غير الوجه والكفين، وإن كشف شعرها فلا حرج في ذلك، لأن الشعر قد يكشف، فيجوز استشوار الشعر والتزين إن كانت هذه عادة عند المخطوبة، وليس بغرض الغش، على ان تبلغه أنها تقوم باستشوار شعرها في أغلب الأحيان، فإن طلب ان يرى شعرها على طبيعته هذا حق، وقد يعجبه ويطلب منها ان تقوم باستشوار شعرها دائماً، وهذا حقه، ولكن في الغالب يرى الفقهاء أن الشعر جزء من الجسم غير مقدم في الرؤية، والبعض احل رؤيته، والصراحة هي الأفضل.

شاهد أيضاً: متى يكون التحلل من العمرة للرجال والنساء وهل يجوز تأخير الحلق بعد العمرة

رؤية الشعر بعد كتب الكتاب

لقد ذهب الفقهاء إلى أن كتب الكتاب مع الإشهار قد حدث زواج شرعي، ويجوز للخاطب أن يختلي بخطيبته، ويرى منها كل شيء، فقد أصبحت زوجته شرعاً، لكن بسبب وقوع العديد من المشاكل في المجتمع بسبب حدوث الخلوة، وتورط الزوجين بالدخول قبل الزفاف، وما ينتج عنه من مشاكل بين الخاطبين، خاصة إذا حدثت ظروف واضطرتهما للفراق، فماذا يحدث للمخطوبة حينها عندما يتركها الخاطب وقد دخل بها قبل الزفاف، لهذا ينصح الفقهاء بأن يرى الخاطب من خطيبته ما تكشفه في المعتاد، وألا يتطور الأمر بينهما أو يحدث امر يثير الخاطب للدخول بها.

هل يجوز كشف الشعر في النظرة الشرعية عند المالكية

هل يجوز كشف الشعر في النظرة الشرعية عند المالكية؟ يرى المالكية انه يجوز للخاطب أن يرى من خطيبته في النظرة الشرعية فقط الوجه لنه يظهر له ما فيها من حسن وجمال، والكفين، لأن يظهر له ما فيها من بدانة، ولكن بعض الفقهاء أجازوا للخاطب أن يرى شعر خطيبته في النظرة الشرعية، فقد يرى منها ما يسر خاطره ويجعله يقبل الزواج بها، ولكن الإجماع بأنه ليس من الأجزاء التي تكشف في الرؤية الشرعية، وإن كشف لا حرج عليهما دون شهوة او خلوة بها، بل في وجود أهلها ومحارمها.

إلى هنا نصل بكم لختام مقالتنا التي أوضحنا فيها هل يجوز رؤية شعر المخطوبة قبل كتب الكتاب، هل يجوز كشف الشعر في النظرة الشرعية ابن باز، وبينا حكم استشوار الشعر في النظرة الشرعية، واوضحنا لكم جواب الفقهاء عن هل يجوز كشف الشعر في النظرة الشرعية عند المالكية.

شاهد أيضًا