عبارات شكر وتقدير علي الهدية 2021، الهدايا هي أحد أفضل طرق التقارب بين الناس لمفعولها السحري الذي تتركه في النفوس ولدلالتها والهدية هي سنة علي النبي صلي الله عليه وسلم لقوله “تهادوا تحابوا” وكان صلي الله عليه وسلم يقبل الهدية ويهدي والهدية ممكن أن تكون في مناسبة معينة ومن الممكن أن تكون بلا مناسبة فهي تعبير عن الإهتمام والحب ولكن عليك أن اظهر مدي سعادتك وإمتنانك عند إستلامك الهدية وسنقدم لك بعض عبارات الشكر والإمتنان عند أستلامك هدية

عبارات شكر وتقدير علي الهدية

هناك بعض الأمور الواجب إتباعها عند إستلامك هديو حتي لا تسبب حرج للشخص الذي قدمها لك أو أن تضع نفسك في موقف محرج وهذه الأمور تبدأ من رد فعلك عند إستلامك الهدية وهو ما سنقوم بشرحه فيما بعد ولكن لابد من توجيه عبارات الشكر والإمتنان للشخص الذي قدم لك هدية مثل العبارات التي سنسردها:

  • من بين جميع الهدايا الغالية والبسيطة التي تصلني، تبهرني دائمًا هديتكم المبهجة؛ لأنها تحمل حبًّا كبيرًا، وتعبر عن كثيرٍ من الوفاء والذوق الرفيع ومشاعر غالية، فهداياكم الرائعة سأخبّئُها في قلبي، وسأكون ممتنًا جدًا لتلك اللحظة التي منحتني بهجة تلقيها منكم
  • شكرًا على الهدية فإنني لم يسعدني الهدية قدر سعادتي بالعواطف النبيلة التي أحسست بها، ومشاعرك الرقيقة التي تحملها بين جنبيك، فقد كانت هذه الهدية برهان قوي على المشاعر الصادقة وعلى النفس الصافية، ودليل على ودادك وإخلاصك في الحب وطيب إخائك، لقد غمرت نفسي بالسرور، فقد شعرت بأنه هناك في هذه الحياة من يحبني ومن هو وفيّ لي في حبه، وتأكدت أن لي السند والحب والصداقة والأخوة وكل ما هو طبيب ونبيل
  • دوما أراك بحرا ملئ بالياقوت والمرجان، لوحة إنسانية تموج فيها كل الألوان، بحيرة صافية لا أرتاح إلا على ضفافها ولا أجد إلا على شواطئها الأمان، أشعر دائما أنني عثرت على لؤلؤة ثمينة، جوهرة نادرة، على صداقة يصعب على الإنسان أن يجد مثلها في هذا الزمان، لذا سأعمل جاهدا على الاحتفاظ بها مهما كان
  • مهما قلت من عباراتٍ لوصف مشاعر الفرح في قلبي، فلن أستطيعَ أن أصف ما أضفته هديتكم إلى نفسي، فقد زرعت في روحي البهجة والفرح، وجعلتني أشعر أن هناك الكثيرَ من الأشياء الجميلة التي لم تنتهي بعد
  • الرائعون دومًا يقدّمون لنا ما يليق بذوقهم الرفيع، وينتقون لنا أجمل الأشياء وأفضلها، ويضيفون إليها بعضًا من روحهم، والكثير الكثير من رائحة عطرهم، فهداياهم ما هي إلا تذكاراتٌ راقية تدوم في الذاكرة إلى الأبد، فشكرًا جزيلًا على هذه الهدية التي أشعلت فتيلَ الفرح في قلبي، وأسعدتني، تمامًا مثلما يسعدني دائمًا أنكم في حياتي، فشكرًا لكم جزيلًا
  • تبهرني دائمًا هداياكم المحملة برائحة الورد والياسمين، وتدهشُني كثيرًا تلك الأشياء التي تنتقونها، لأنها تدلّ على عمق محبتكم، وسخائكم اللامحدود
  • المجد للأيادي التي غلفت هذه الهدية واختارتها، والمجد للقلب الذي يعطي الحب ويترجمه قولًا وفعلًا، فهداياكم ورود حمراء نزرعها في القلب لتنبت في كل وقتٍ وتزهر
  • ارسل لك كلماتي و هو مليء بالحب والمودة و أقسم لك أنني لو أوتيت بكل البلاغة في العالم لن أوفيك حقك، أشكرك على هداياك الدائمة بدون مناسبات و لا أعرف كيف أوفيك حقق بكل كلام الشكر

عبارات شكر قصيرة علي الهدية

  • لمن اهداني تلك الهدية الجميلة، يامن افديهُ بكُل شيء املكهُ شكرا من اعماق القلوب
  • مهما بحثت عَن كلمات أشكرك بها لَن أجد أبدا ما يوفيك حقك و يعَبر عَن ما فِى قلبى لك
  • شكرا على الهدية الجميلة التي وصلتني اليوم لك مني افضل الثناء والشكر على الهدية الغالية
  • دام عطائك و دام حبك و دام و صلك يا مِن أحبك
  • الهدية الحقيقة هي أنكم موجودون دائما في قلوبنا فشكرا كثيرا لكم على كل ما قدمتموه من أشياء مبهجة وجوائز لنا شكرا من القلب
  • عطائك لَن أنساه و فضلك دائم عطره و هداه أشكرك شكر لا تعلم مداه
  • لو قلت لك مشكور فكلمه ألشكر لَن توفيك حقك حفظك ألله مِن كُل شر

إتيكيت إستلام الهدية

هناك بعض المور التي يجب أن تفعلها حتي لا تسبب أي إحراج للشخص الذي قدم لك الهدية وهي كالأتي:

  • اولا تقوم بحمل الهديو بيديك وتقوم بالنظر بامتنان للشخص الذي قدمها لك وتبتسم بهدوء ثم تعبر عن سعادتك وإمتنانك بجملة أنيقة عن الهدية
  • عليك أن تقوم بعد ذلك بوضع الهدية جانبا وأن تدعوه لتناول مشروب معك حتي لا يشعر بأن كل إهتمامك بالهدية ويشعر بامتنانك له
  • ثم بعد ذلك من الممكن أن تقوم بفتح الهدية ولكن عليك التحكم في تعبيرات وجهك فمن غير أن الائق أن يشعر من ملامح وجهك أن الهدية لآ تعجبك حتي وإن كانت كذلك
  • وعليك تجنب الكلام عن سعر الهدية أو قيمتها أمام الشخص الذي قدمها لك حتي لا تضعه في موقف محرج فإذا كانت الهدية غالية الثمن فسيشعر أنك شخص مادي وكل ما يهمك هو سعر الهدية وإن كانت الهدية رخيصة فإنك سوف تسبب له الحرج ولكن تذكر جيدا أن قيمة الهدية في الإهتمام ووضعك في الإعتبار ومحاولة إسعادك وليس بقيمتها المادية.