كيف أعرف أن رائحة الفم من المعدة، تعد رائحة الفم الكريهة من ضمن المشكلات الظاهرة التي يعاني منها بعض الأشخاص، والتي تسبب لهم العديد من المشكلات من بينها تعرضهم للإحراج المستمر، ولا سيما أن رائحة الفم مزعجة بشكل لا يحتمل، وتعتبر المعدة هي من ضمن أهم أسباب رائحة الفم، ولكن هناك العديد من الأسباب الأخرى لرائحة الفم ومنها عدم الإهتمام بنظافة الفم والأسنان الأمر الذي يؤدي الى نمو البكتيريا في الفم، وبالتالي يمكن التأكد أن رائحة الفم من المعدة بالدرجة الأولى، وخلال هذا المقال سنعرف كيف أعرف أن رائحة الفم من المعدة.

علاج رائحة الفم الكريهة الدائمة

رائحة الفم الكريهة لها العديد من الأسباب التي ترتبط إرتباطا وثيقا بالمعدة، ولذلك يصعب إيجاد العلاج المناسب للقضاء على رائحة الفم من المعدة، ولكن هناك بعض الأمور المساعدة التي تقلل من حدوث رائحة الفم الكريهة، ومن ضمن تلك الحلول ما يلي:

  • الغرغرة بمحلول ملحي يساعد على القضاء على نمو البكتيريا التي تعيش في الفم وبالتالي يخفف من رائحة الفم الكريهة.
  • العمل على تخفيف الخل في نصف كوب من الماء، ويتم الغرغرة به يومياً قبل وجبة الإفطار وقبل النوم والذي يعمل على تخفيف رائحة الفم من المعدة.

أسباب رائحة الفم الكريهة من المعدة

تم التأكيد على أن أسباب رائحة الفم من المعدة، ونظرا لأن المعدة هي العضو الأهم في الجهاز الهضمي والمسؤولة عن هضم الطعام، فإن هناك العديد من المشكلات الهضمية التي تسبب رائحة الفم من المعدة، وسنذكرها كما يلي:

  • أمراض الكلى حيث تشير بعض الدراسات إلى أن رائحة الفم الكريهة الشبيهة بالأمونيا، قد تدلل على علامة واضحة للإصابة بأمراض الكلى المزمنة.
  • قرحة المعدة، وهي أحد أمراض المعدة المعروفة، ونوع البكتيريا الذي يسبب هذه القرحة يسبب إنبعاث رائحة كبريتية في النفس، ويؤكد الأطباء من رائحة الفم على وجود قرحة في المعدة.
  • عملية الارتجاع المريئي: والناتجة عند زيادة معدل الحمض الموجود في المعدة، ونتيجة تناول بعض المأكولات التي تعمل على زيادة حموضة المعدة مثل: المقليات، لذلك تكون الرائحة حامضة وتؤثر على رائحة النفس عند الكلام، ومن هذه السباب نستطيع أن نؤكد صحة أن رائحة الفم من المعدة.

كيف أعرف مصدر رائحة الفم

يحتار الأشخاص في معرفة السبب الأساسي في رائحة الفم الكريهة، هل ستكون رائحة الفم مصدرها من الأسنان، وكيف أعرف أن رائحة الفم من المعدة، ومن منطلق هذه الأسئلة والاستفسارات سنوضح أن رائحة الفم الكريهة تصدر من المعدة، ويجب التأكد أن كل الأسباب الأخرى غير موجودة، ومن أهم الأسباب الأخرى لرائحة الفم الكريهة ما يلي:

  • عدم الحرص على تنظيف الأسنان يوميًا بالفرشاة وخيط الأسنان، وبقاء جزيئات الطعام بين الأسنان ما يؤدي إلى رائحة كريهة.
  • قيام الشخص بتناول بعض الأطعمة التي تسبب رائحة كريهة، مثل: البصل والثوم وبعض التوابل.
  • التدخين يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة.
  • التهابات الفم بعد إزالة الأسنان أو التسوس وأمراض اللثة وتقرحات الفم.
  • أمراض الفم والأنف والحنجرة، مثل: الالتهابات المزمنة في الأنف والجيوب الأنفية والحلق.
  • حدوث أمراض اللثة تؤدي لتراكم البكتيريا، وهي مصدر من مصادر رائحة الفم الكريهة.
  • جفاف الفم وخصوصًا عند الاستيقاظ من النوم أو الصيام.
  • تناول بعض الأدوية التي تساعد بشكل غير مباشر في جفاف الفم، أو إطلاق مواد كيميائية من الجسم تخرج عن طريق النفس.

تجربتي في القضاء على رائحة الفم

يعاني بعض الأشخاص من رائحة الفم الكريهة، والناجمة عن عدة أسباب ذكرناها سابقا، ولكن أكثر مصادر رائحة الفم من المعدة، ويمكن محاولة القضاء على رائحة الفم الكريهة بإتباع التعليمات التالية:

  • العمل على مضغ اللبان الخالي من السكر بنكهة النعناع ولو لفترة قصيرة للقضاء المؤقت على رائحة الفم الكريهة.
  • العمل على تجنب تناول جميع المحفزات التي تؤدي للارتجاع، مثل: الأطعمة الحارة والمقلية والحمضيات.
  • في حالة أن يكون الشخص يعاني من حساسية تجاه بعض الأطعمة فيجب التوقف عن تناول تلك الأطعمة، مثل: منتجات الألبان ومنتجات القمح وغيرها.
  • يجب الاهتمام بالنظام الغذائي الذي يتناوله الشخص، بحيث يجب أن يحتوي النظام الغذائي اليومي على منتجات البروبيوتيك، ومنها كوب زبادي يوميًا كافٍ للحفاظ على روتين صحي وإحداث توازن الحمض في الجهاز الهضمي.
  • يجب الحفظ على نظافة الفم والأسنان بحيث لا يقل غسيل الأسنان عن مرتين يوميًا، إلى جانب تنظيفها يوميًا باستخدام خيط الأسنان.
  • يجب الحرص على زيارة الطبيب المختص، وإجراء كافة الفحوصات الطبية اللازمة للمعدة، وحل المشكلات الصحية التي يعاني منها الشخص والتي تسبب رائحة الفم من المعدة.

أسباب رائحة الفم مثل البراز

يعاني العديد من الأشخاص من رائحة الفم الكريهة التي قد تتنوع أسبابها وأعراضها، ومن الحالات الملفتة رائحة الفم الكريهة التي تشبه في رائحتها رائحة البراز أكرمكم الله، وهنا سنستعرض لكم الأسباب التي قد تؤدي لهذه الحالة للمساهمة في علاجها والتخلص منها:

  • الأطعمة الغير محببة في الرائحة والتي قد تعلق جزيئات بسيطة منها في الأسنان وتتعفن دون الانتباه لوجودها مهما تم غسل الأسنان وتنظيفها.
  • التدخين والاهمال المتكرر في تنظيف الأسنان.
  • تركيبات الأسنان التي قد تكون أكبر من مقاسات الأسنان وتتحرك عند مضغ الطعام.
  • جفاف اللعاب من المشاكل التي قد تنتج عن نقص افراز اللعاب من الغدد اللعابية.
  • الأسنان المطمورة تحت الجلد بسبب مرض معين قد تتسبب في رائحة الفم الكريهة، ويمكن علاجها بفتح جزء من اللثة لإخراج الأسنان.
  • اتباع حميات غذائية قاسية مثل الحميات الخالية من الكربوهيدرات قد ينتج عنها رائحة كريهة.
  • بعض العيوب الخلقية في سطح الفم قد تعمل ذلك، حيث تتراكم البكتيريا في سطح الفم مكونة رائحة كريهة.
  • التهابات اللثة والجيوب الأنفية حيث تتكون الجيوب اللثوية وتتراكم فيها البكتيريا، أو تسرب الصديد الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية للجزء الخلفي من التجويف الفمي.
  • عدوى في الجهاز التنفسي، وتلف حشوات الأسنان القديمة وحفظها ببقايا الطعام تحتها قد يعمل ذلك على انبعاث الروائح الكريهة.
  • تناول بعض الأدوية قد يسبب رائحة كريهة للفم.

من المشاكل التي يعاني منها الكثير من الأشخاص ظهور رائحة كريهة للفم، وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي الى ظهور رائحة الفم الكريهة، ومن ضمن أسباب رائحة الفم من المعدة هو زيادة مستوى الحمض في المعدة، وخلال هذا المقال استطعنا التعرف كيف أعرف أن رائحة الفم من المعدة.

شاهد أيضًا