دورتي 26 يوم متى ايام التبويض للحمل بولد، في كثير من الأحيان ترغب المرأة الحامل في إنجاب مولود ذكر، وفي الآونة الأخيرة قد تم شيوع العديد من الوسائل الطبيعية التي تُساعد المرأة الحامل على إنجاب ولد أو أنثى كما ترغب، ولقد شاعت أيضاً مؤخراً بعض الأقاويل التي تدور حول إمكانية القيام بالجماع في أيام محددة من أجل أن يتم الحمل بمولود ذكر، ولكن ما تتساءل عنه الكثير من السيدات اذا كان ما يُشاع قوله حقيقة أم مجرد إشاعات، وبعضهم يتساءل بناء على ما يُشاع دورتي 26 يوم متى ايام التبويض للحمل بولد.

زيادة فرصة الحمل بولد

لقد توصل العلماء والخبراء بعد ما قاموا بإجرائه من بحوث ودراسات بأنه يوجد هناك مجموعة من الوسائل والممارسات التي بإمكانها أن تزيد من فرصة الحمل بولد، ولكن لا يُمكن أن يتم الارتكاز عليها للحمل بولد، ولكن إن نجحت فتكون عن محض الصدفة ليس إلا، وهذه الوسائل هي كالتالي:

  • لا بد من القيام بوضعية محددة وتكون عميقة أثناء الجماع بين الرجل وزوجته، وذلك من أجل أن يُساهم في وصول الحيوان المنوي الذي يختص بإنجاب الذكور من الوصول الى البويضة بطريقة أسرع.
  • يجب القيام بتناول المأكولات المُدعمة بالصوديوم والبوتاسيوم، والتقليل من تناول المأكولات التي تشتمل على الماغنيسيوم والكالسيوم.
  • لا بد من القيام بالجماع من يومين  أو أقل من ذلك قبل بدء التبويض وذلك من أجل أن يتم الحمل بولد، بينما يتم الجماع من ثلاثة أيام أو ما يزيد عن ذلك قبل بدء التبويض من أجل الحمل بأنثى.
  • كلما كثرت هزات الجماع أثناء ممارسته كلما كثُرت قلوية المهبل، وازدادت معها فرصة الحمل بولد.
  • لا بد من القيام بغسل المهبل وتنظيفه بدش مهبلي مكون من الماء وصودا الخبز قبل القيام بممارسة الجماع من أجل الإكثار من قلوية المهبل.

دورتي 26 يوم متى أيام التبويض للحمل بولد

سوف يتم خلال السطور التالية توضيح متى تكون أيام التبويض للحمل بولد اذا كانت أيام الدورة 26 يوم، وهذا التوضيح كالتالي:

  • يوجد العديد من النساء تظن أنه يوجد هناك أيام محددة من أجل أن يتم فيها الحمل بولد أو ببنت، وبناء على الدراسات والبحوث العلمية التي قام الطبيب لاندورم شيلتس بإجرائها، فإنه من الممكن أن تزيد احتمالية الحمل بولد اذا ما تم القيام بممارسة العلاقة الحميمية في وقب مُقارب لأيام التبويض، كما أن الرجل يحمل لديه أنواع متنوعة من الحيوانات المنوية، حيث تتنوع في الكروموسوم الذي تشتمل عليه، فبعضها يشتمل على كروموسومX   وهو الذي يختص بإنجاب الذكور، وبعضها الآخر يشتمل على كروموسوم Y  وهو الذي يختص بإنجاب الإناث.
  • وبناء على هذه الدراسة التي تم إجرائها من قِبل الطبيب لاندورم شيلتس فقد تم التوصل الى أن الحيوان المنوي الذي يختص بإنجاب الذكور يكون أصغر في حجمه وأضعف وقد يموت بشكل سريع، ولكن أهم ما يتميز به أنه سريع الحركة، بخلاف الحيوان المنوي الذي يختص بإنجاب الإناث فيتميز بأنه أقوى ولكنه بطيء الحركة.
  • لهذا في حال تم حدوث العلاقة الحميمية بين المرأة وزوجها في أوقات قريبة من الأيام التي تحدث فيها التبويض، ففي هذه الحالة إن الحيوان المنوي الذي يختص بإنجاب الذكور سوف يقوم بتلقيح البويضة أولاً، وهذا الشيء الذي يُكثر من احتمالية الحمل بولد، بينما في حال حدوث العلاقة الحميمية بين المرأة وزوجها في أوقات بعيدة عن الأيام التي تحدث فيها التبويض فإن هذا سوف يؤدي الى موت الحيوان المنوي الذي يختص بإنجاب الذكور ويبقى الحيوان المنوي المختص بإنجاب الإناث عند قناة فالوب من أجل أن يقوم بتلقيح البويضة.
  • واذا كانت دورة المرأة 26 يوم، فبإمكانها في هذه الحالة أن تقوم بحساب أيام التبويض عن طريق القيام بطرح أربعة عشر يوماً من موعد الدورة، وبهذا يكون اليوم الذي يحدث فيه الإباضة هو اليوم الثاني عشر الذي يتم حسابه من أول يوم تبدأ فيه الدورة الشهرية بالنزول، وبمجرد أن يتم إطلاق البويضة سوف يكون عندها من 12 – 24 ساعة تقوم بتخصيب هذه البويضة قبل أن تموت، بينما الحيوان المنوي فقد يستمر على قيد الحياة من ثلاثة الى خمسة ايام، مما يجعل من السيدة خصبة لمدة تصل من خمسة الى سبعة أيام.

أفضل الشهور للحمل بولد

لم يقتصر تحديد فرص الحمل بولد أو بنت على تعيين أيام التبويض فقط، بل قامت بعض البحوث والدراسات العلمية بتعيين الشهور التي تكثُر فيها فرصة الحمل ببنت، وأيها يكثُر فيها فرصة الحمل بولد، وبناء على هذه الدراسات التي تم إجرائها من قِبل مجموعة من الباحثين في دولة إيطاليا فقد تم التوصل الى أن شهور الخريف وخاصة شهر أكتوبر هو من أكثر الشهور التي يكثُر فيها احتمالية الحمل بولد، بينما شهور الربيع وخاصة شهر أبريل هو من أنسب الشهور التي يزداد فيها فرص الحمل ببنت، ولقد فسر الباحثون نتيجة ما توصلوا إليه الى أن درجة الحرارة لها تأثير كبير على جنس الحيوان المنوي الذي يقوم بتلقيح البويضة، وبذلك تقوم الحيوانات المنوية Y  بتلقيح البويضة بقدر أكثر في درجات الحرارة المنخفضة.

وبهذا نكون قد توصلنا الى نهاية هذا المقال وذلك بعد أن علمنا في حال دورتي 26 يوم متى ايام التبويض للحمل بولد، كما وقُمنا بذكر كيفية زيادة فرصة الحمل بولد وأفضل الشهور للحمل بولد، ولكن ما نود التنبيه عليه أن ما ذكرناه خلال مقالنا من طُرق ووسائل من أجل الحمل بولد ما هي إلا نتيجة بحوث ودراسات قام بإجرائها بعض الخبراء، بينما الأمر الحقيقي للإنجاب بولد يرجع الى مقدرة الله سبحانه وتعالى حيث لا يتم أي شيء إلا بإرادته عز وجل مقداره.

شاهد أيضًا