هل يمكن رفع قضية نفقة بدون طلاق ، إن النفقة على الزوجة تعني أن يوفر الزوج لها كافة مستلزمات الحياة لها ولأولادها من مأكلٍ ومشربٍ، ومبيت وصحة وملبس، وغير ذلك الأمر الذي يستلزم مواصلة الحياة، وتعتبر نفقة الزوجة واجبةٌ على زوجها وهي حقٌ شرعي من الحقوق التي ترتب عليه، إذ يتوجب على الزوج أن يقوم بتوفير جميع متطلبات وحاجيات الزوجة من أشياء ضروريةٍ وحاجات متعارفٌ عليه بين الناس، ولا يعني هذا الأمر أن تكون تلك الطلبات تعجيزيةً بهدف إرهاق الزوج بالمصاريف التي تزيد عن إمكانياته المادية وتفوق طاقته، بل لا بد من أن تكون تلك المستلزمات ضمن حدود المعقول، وما يضمن حياةً كريمةً للزوجة ولأولادها، ولكن هل يمكن رفع قضية نفقة بدون طلاق، هذا ما سنعرفه في تالي الموضوع.

حالات سقوط النفقة الزوجية

تسقط النفقة الزوجية عن الزوج في عدة حالات وهي:

  • الزوجة الناشز، وهي الزوجة التي لا تسمع كلام زوجها وتعارضها، كأن ترفض أن تنتقل معه إلى بيت جديد يكون معدا بكل شيء وصالحا للسكن، أو تخرج من البين بدون إذنه، أو ترفض السفر معه إلى المكان الذي يرغب أن يعيش فيه، أو تمنعه من الدخول عليها في البيت الذي يقيمان فيه سويًا.
  • الزوجة العاملة، في الحقيقة إن عمل الزوجة لا يوجب سقوط النفقة طالما أنها كانت تعمل وفق الشروط التي اشترطتها عليه في بداية زواجها، أو كانت تعمل ضمن حدود الشرع، أما إذا تعدت وتجاوزت الشروط في عملها ففي هذه الحالة تسقط النفقـة عنها.
  • الزوجة المسافرة، إذا قامت الزوجة بالسفر لوحدها أو حتى مع محرم ولكن دون أن تأخذ إذن زوجها ففي هذه الحالة لا يتوجب الإنفاق عليها.
  • الزوجة المحبوسة: إذا حبست المرأة في أمر لا دخل للزوج فيه حتى لو كان ظلمًا ففي هذا الحالة لا يمكن أن ترفع عليه نفـقة، أما إن حبست في أمر يتعلق بزوجها كأن رفع عليها أمر بالحبس في حال كانت مدينة له ولم تقوم بسداد الدين، ففي هذا الحالة لا تسقط النفقـة.
  • الزوجة المرتدة، ففي حال ارتدت الزوجة عن الإسلام فلا تجوز النفقة عليها، لأن خروجها عن الإسلام يوجد التفريق بينهما.

الأوراق المطلوبة لرفع دعوى نفقة

يستلزم للمطالبة بالنفقة من قبل الزوجة مجموعة من الوثائق والتي تتمثل في:

  • أصل عن عقد الزواج أو صورة عنه.
  • شهادة تثبت حقيقة دخل أو طلب التحري عن دخل المعلن إليه، كمان يمكن إصدار تصريح من المحكمة لاستكشاف حقيقة رصيد الزوج في البنك إن كان يملك أي رصيد.
  • إثبات حالة امتناع المعلن إليه عن النفقة، ويعتبر رفع النفقـة من قبل الزوجة هو قرينة قضائية على عدم الإنفاق، أما إن ثبت غير ذلك أي ادعى الزوج أنه ينفق عليها فيمكن إحالة الدعوى.

زوجتي رافعة على قضية نفقة

كثير من الزوجات ترفع على زوجها قضية نفقة في حالة زواجها به، ودون وجود أي حالات طلاق، فهل هذا الأمر جائز، ويوجب أن يقوم الزوج بدفع مصاريف النفقة في حالة لم يحدث الطلاق، ويمكن القول في ذلك انه يحق للزوجة في حال النزاعات أن ترفع قضية نفقة على زوجها، وحتى لو كان الأمر خالٍ من النزاعات فيجوز رفع دعوى النفقة في عدة حالات، وذلك إذا امتنع الزوج أن ينفق على الزوجة أو على الأبناء، ومن الجدير بالذكر أن أي خلافات لا تعني سقوط النفقة، فيحق للزوجة المطالبة في الحالات الموجبة للنفقة أن تطالب بها حتى لو كان هناك نزاعات وخلافات.

هل يمكن رفع قضية نفقة بدون طلاق، كان هذا عنوان مقالنا لهذا اليوم والذي تحدثنا فيه عن حالات سقوط النفقة عن الزوجة، وكذلك الأوراق والمستندات المطلوبة في حال المطالبة بالنفـقة.

شاهد أيضًا