عقوبة زواج المسيار في السعودية، زواج المسيار هو زواجٌ تخفف فيهُ المرأةُ عن الرجل بأن تتنازل عن كافةِ حقوقها في المسكن، والمبيت، وفي النفقةِ الشرعية، والمهر، حيثُ أن زواج المسيار يكونُ مثل الزواج الشرعيّ لكن مع دون وجود أيّ حقِ للزوجة، من العلماء والقهاء من اختلفَ في حكم زواج المسيار، ما بين مكروه وما بين حرام، وفي مقالنا سنتحدثُ بتفصيلٍ أكبر حول كلّ ما يتعلقُ بزواجِ المسيار، كما سنتحدثُ عن عقوبة زواج المسيار في السعودية.

زواج المسيار في السعودية

المسيار في اللغةِ تأتي بمعنى سيّر أو مشى، كما يُقال في معنى آخر سار الكلام أي بمعنى أنّ الكلام انتشر وذاع، أما في حكمِ الاصطلاح فزواج المسيار هو عقد نكاحِ تتنازل فيهِ الزوجة عن تُلةٌ من حقوقها الشرعية من المبيت والمسكن والمهر والنفقة الشرعية، وذلك من أجلِ التخفيف عن الزوجِ، أو من أجل ظرفٍ خاصة منعت الزواج الشرعي، وغالباً ما يكونُ زواج المسيار زواج سريّ، وكانت ظاهرة زواج المسيار قد انتشرت في المملكة العربية السعودية لعدة أسباب منّها:

  • الزيادةُ في أعدادِ النساءِ الأرامل والمطلقات والنساء اللواتي كبرن في العمر من غير زواج.
  • رغبة بعضُ الرجال التهرب من تكاليفِ الزواج، وما يتبعهُ من مسؤوليات من مهر ومبيت ومسكن ونفقة شرعية وغيرُ ذلك.
  • رغبة بعض الرجال باعفاف أنفسهم من الوقوعِ في الحرام، والتماشي مع الذي تفرضه الظروف والأحوالِ المادية عليهم.
  • وقد يكون زواج المسيار عند بعض الرجال، من أجلِ اخفاء زواجه على امرأته الأولى، حيثُ أنّ ظاهرة التعدد في الزيجاتِ أصبحت مستنكرةً من قبل المجتمع كافةً.
قد يعجبك:  كيفية التسجيل في برنامج دعم الايجار

حكم زواج المسيار

وتعددت أقوالِ الفقهاء في تحديد حكم زواج المسيار على النحو الآتي:

  • القول الأول: واجتمعت مجموعة من آراءِ الفقهاء بأنّ زواج المسيار مباح مع وجود الكراهية فيهِ، ذلك لأنّ زواج المسيار استوفى جميعَ أركان الزواج الشرعي، ولأنّ التنازل عن كاملِ حقوق الزوجة كان بموافقة الزوجين من دون إكراهٍ ولا إجبار، وكان الاستدلالُ في هذا القول بموقف أم المؤمنين سودة بنت زمعة رضي الله عنها عندما تنازلت عن ليلتها لعائشة رضي الله عنها.
  • القول الثاني: والقول الثاني من آراءِ الفقهاء بأنّ زواج المسيار هو زواجٌ حرام، وذلك لأنّ مثل هذا الزواجِ كان قد نافى كافة الأمور والمقاصد الشرعية التي جاء بها الزواج الشرعي، من المودة والرحمة والسكينة بين الزوجين، والحق في انجابِ الاطفال، وبأن يمارس الزوج كافة مسؤولياته الزوجية في رعاية الزوجة والأبناء، وزواج المسيار هو زواجٌ مستحدث لم يكن في عهد السابقين من المسلمين.

عقوبة زواج المسيار في السعودية

وفقاً للنظامِ السعودي المطبق في مختلفِ أرجاء المملكة العربية السعودية فإنّه لا يوجد هنالك أيُّ عقوبةٍ على زواج المسيارِ في حالِ اكتملت أركانه وشروطه وفقَ ما هو منصوصٌ عليه، من رضا الزوجين بالتنازلِ عن الحقوق المشروعة، ووجود ولي الأمر، ووجود شاهدين عدل، وعدم وجود أيّ مانعٍ شرعي، وفي حال تم توثيقُ هذا الزواج في محكمة الأحوال المدنية، حيثُ أن توثيقِ زواج المسيار في المحكمة هو شرط قانوني، أما العقوبة في الزواج المسيار تقعُ في حالِ عدم اكتمال الأركان والشروط الموصى عليها في النظام السعودي، أو في حالِ عدم توثيقهُ في محكمة الأحوال المدنية، وتكونُ عقوبةِ زواج المسيار في هذهِ الحالة مثلُها مثلُ عقوبةِ الزنا.

تكلفة زواج المسيار في السعودية

وبما أنّه في زواج المسيار تقومُ الزوجة بالتنازلِ عن كافةِ الحقوق من المبيت، والمسكن، والمهر، والنفقة الشرعية، فإنّ تكاليفزواج المسيار في السعودية لا تكون باهظة أو مكلفة أبداً، حيثُ أنّ تكلفة زواج المسيار للرجل تتراوح ما بين 700 الى 1000 ريال سعودي ما بين خطاباتٍ وعقودُ زواج المسيار، أما بالنسبةِ للمرأة فهي تتراوحُ ما بين 3000 الى 6000 ريال سعودي.

قد يعجبك:  الوادعي وش يرجعون

شروط صحة زواج المسيار

وحتى يكونَ زواج المسيار زواجاً صحيحاً فإنّ هنالك بعضُ الشروط وهي:

  • أن يكون هنالك شاهدين عدل على هذا الزواج، أي أن يتم اشهار الزواج.
  • أن يتم تسمية المهر، أو اعطاء الزوجة مهرها.
  • أن لا يكون من شروط الزواج أن تتنازلَ المرأة عن حقها في المبيتِ، والجماع، والنفقة الشرعية وغيرها، وإن هذه الشروط في العقد فالبعضُ قال العقد صحيح والشروط باطلة، ومنهم من قالَ بأنّ العقد باطل أيضاً.
  • ويكون هذا الزواج صحيحاً في حال تم السماح للمرأة بالتراجعِ عن ما أعفت الزوج منه، سواء نفقة أم مسكن أم غير ذلك.
  • وألا يكون من شروط العقد بأن لا تأخذ المرأةُ مهرها، وإن لم تأخذ المرأة مهرها قال العلماء بفساد هذا الشرط، كما وأنّه اختلفوا حول صحة عقد الزواجِ في مثلِ هذه الحالة أيضاً.

وفي نهاية مقالنا نكن قد تحدثنا عن زواج المسيار في السعودية، حيثُ أتّه في مثل هذا الزواج يتمُّ تنازل الزوجة عن كامل حقوقها، واختلف الفقهاء في تحديد حكم زواج المسيار ما بين مباح مكروه، وما بين حرام، ووفقاً للنظام السعودي فإن زواج المسيار يكون وفق شروط منها وجود ولي الأمر، ووجود شاهدين عدل، وعدم وجود أيّ مانعٍ شرعي، وتوثيق الزواج في المحكمة، أما عقوبة زواج المسيار في السعودية في حال اختل شرط من هذه الشروط مثل عقوبة الزنا.