الكمية المسموح بها في الجمارك السعودية، تهتم هيئة الجمارك السعودية بمراقبة البضائع المستوردة والصادرة من السعودية، وقد صادقت السعودية على العمل بنظام الجمارك الوحد الذي يفرض تفتيش المنتجات المختلفة منعا لتجاوز الكمية المسموح بها في الجمارك، وذلك منعا لدخول أصناف ممنوعة من الدخول في ظروف شحن غير متوافقة مع سلامة المنتج، وتفرض هيئة الجمارك العديد من الرسوم على الكمية المسموح بها لإدخالها عبر المنافذ البرية أو البحرية أو الجوية السعودية، وألزمت الأشخاص والتجار بعدم تجاوز العدد المسموح به، حتى لا يعرض الشخص نفسه الى الإلزام بدفع الضرائب، وفي هذا المقال سنتعرف على الكمية المسموح بها في الجمارك السعودية.

ما هي الكمية التي تسمح بها الجمارك للمشتريات الشخصية؟

يحمل المسافر القادم الى السعودية أو الخارج منها العديد من الأشياء والمواد، ولكن يجب أن تخضع الى رقابة الأنظمة المعمول بها في السعودية، والتي تقوم بتطبيقها هيئة الجمارك السعودية، ويجب الالتزام وعدم تجاوز الكمية المسموح بها في الجمارك، لذا يجب مراعاة التالي:

  • الكمية المسموح بها في الجمارك للمشتريات الشخصية غير محددة.
  • الكمية المسموح بها في الجمارك للمشتريات الشخصية غير مرهونة بضوابط معينة، حيث ترجع الى تقدير الموظف العامل في هيئة الجمارك السعودية الذي يقرر فيما إذا كانت الكمية المسموح بها في الجمارك شخصية أو تجارية.
  • يمكن للموظف العامل في هيئة الجمارك التفريق بين المنتجات الشخصية أو التجارية.
  • يستطيع الشخص تمرير كميات تجارية عبر الجمارك عن طريق تقسيمها الى شحنات صغيرة، تحتوي على الكمية المسموح بها في الجمارك، وبالتالي لا يدفع الضرائب وذلك بشكل قانوني.
قد يعجبك:  عقوبة التحرش في المملكة العربية السعودية 1442

شروط الجمارك السعودية للبضائع

تسعى هيئة الجمارك السعودية عبر المنافذ الثلاث للسعودية على تقديم سائر التسهيلات للمسافرين، مع إلزامهم بالخضوع الى القوانين المعمول بها في الجمارك، ومن أهمها عدم تجاوز الكمية المسموح بها في الجمارك السعودية، حتى لا يتعرض بذلك الى دفع المزيد من الغرامات المالية على البضائع، ومن شروط مرور الببضائع عبر منافذ المملكة ما يلي:

  • العمل على جلب كافة التصاريح والموافقة المطلوبة من الجهات المختصة الكمية المسموح بها في الجمارك.
  • إدراج ما يثبت شخصية المستورد عند الاستيراد الشخصي، مثل: البطاقة الشخصية، أو جواز السفر، أو تأشيرة الاقامة، من أجل انتهاء العملية الجمركية بسلاسة ودون عوائق.
  • يجب على صاحب الكمية من البضائع ترجمة الفواتير، والمستندات، من اللغة الإنجليزية الى اللغة العربية.
  • يجب أن تكون الكمية المسموح بها في الجمارك ذات طابع شخصي وبكميات غير تجارية.

ممنوعات الجمارك السعودية

أدرجت هيئة الجمارك العديد من القوانين الصارمة التي من شأنها الحفاظ على سلامة وأمن وأمان المواطن السعودي والمسفرين عبر منافذ المملكة المختلفة، لذا تم التنبيه على ضرورة عدم تجاوز الكمية المسموح بها في الجمارك، وكذلك عدم شحن العديد من المواد الممنوعة، والتي من ضمنها ما يلي:

  • الكتب أو المطبوعات الورقية التي تحتوي على ألفاظاً مسيئة بالأداب العامة، أو تمس الشخصيات المهمة في المملكة.
  • من الممنوعات من المرور عبر الجمارك الخمور بأنواعها، والاسلحة كذلك، والمخدرات، او مسيلات الدموع، او اجهزة كشف ردار السرعة.
  • أدرج القانون السعودي القرارات الصارمة بشأن من يتجاوز الكمية المسموح بها في الجمارك، التي قد يتعرض بسببها للغرامة وقد تصل العقوبة الى السجن.
  • من الممنوعات لدخول الجمارك السعودية العملات المزورة واجهزة التنصت بمختلف أنواعها.
  • من الممنوع دخول منافذ الجمارك الأدوية غير المسجلة بالهيئة الخاصة بالغذاء والدواء، وكذلك ثمرة جوزة الطيب وثمار القورو.
  • في حالة إحتواء الكمية المسموح بها في الجمارك كاميرا سرية كالاقلام والنظارات والساعات وغيرها تعد تلك الكمية من الممنوعات.
  • من الممنوعات للجمارك السعودية البضائع التالية:
  1. الألعاب النارية.
  2. الصواعق لكهربائية.
  3. جميع أنواع الليزر.
  4. السجائر الالكترونية والشيشة.
قد يعجبك:  الاستعلام عن مقطوعة الضمان الاجتماعي برقم الطلب

شروط إعفاء الأمتعة والهدايا من الرسوم الجمركية

أدرجت هيئة الجمارك في السعودية العديد من الشروط التي من شأنها أن يتم إعفاء الأغراض الشخصية للمسافر، وكذلك الهدايا التي يجلبها المسافرون معهم من الرسوم الجمركية، ويجب أن تكون ضمن الكمية المسموح بها في الجمارك السعودية، ومن ضمن تلك الشروط ما يلي:

  • يجب أن تكون الأمتعة ضمن الكمية المسموح بها في الجمارك، وذات طابع شخصي غير تجاري.
  • كذلك لا يجوز تجاوز قيمة الأمتعة عن 3000 ريال سعودي أو ما يعادلها.
  • أن تكون الأمتعة التي يصطحبها المسافر لا تتضمن الأشياء الممنوعة أو المقيدة وفقا لنظام الجمارك السعودي الموحد.
  • يجب أن يكون المسافر ليس من المترددين على الدائرة الجمركية، أو التجار.

وضعت هيئة الجمارك السعودية العديد من القوانين الصارمة لتحديد الكمية المسموح اصطحابها أثناء المرور عبر منافذ السعودية سواء البرية أو البحرية، أو الجوية، ويجب أن تخضع الأمتعة الى الرقابة بحيث يجب أن لا تحتوي على أية ممنوعات، من شأنها أن تعرض حياة الناس للخطر، ويجب أن تكون كمية الأمتعة هي الكمية المسموح بها في الجمارك السعودية.