ابيات شعر عن الوطن قصيرة 2021، يتغنى الشعراء والأدباء بمختلف جنسياتهم وهوياتهم في حب أوطانهم، حيث نجد الكثير من القصائد وأبيات الشعر والقصص والحكايات المكتوبة عن الوطن باللغات المختلفة، فالوطن هو الإنتماء والحب والعطاء، فأوطاننا تمنحنا الدفء والحب والوفاء، على أرضه ترعرنا وكبرنا، ومن هوائه تنفسنا أنقى هواء مختلط برائحة الخضرة والزهور، ومن أرضه أكلنا أطيب الثمار والطعام، فالوطن فيه أجمل وأسمى معاني الأمن والهدوء والإستقرار، فأي كلام يمكن أن يقال في حب الأوطان، هو كلام قليل لا يعطي الوطن حقه، فأقل ما يمكن أن نقدمه لللوطن ابيات شعر عن الوطن قصيرة.

ابيات شعر عن الوطن قصيرة

الوطن كلمة صغيرة وبسيطة تحمل بين طياتها الكثير من المعاني، فالوطن هو الحب والإنتماء والإستقرار والأمن والأمان والإطمئنان، فلا يشعر بقيمة الوطن وبحبه إلا من تغرب وذاق طعم الغربة والتشرد في بلد آخر، إذ يبقى الحنين لذكريات طفولته، والإشتياق للمات الأهل والأصحاب والأحباب، فيبقى الإنسان في غربته حبيس الذكريات في وطنه، إذ يشعر بالحنين لافتراش التراب والنوم على أرض وطنه، ملتحفاً بالسماء والنجوم المتلألأة تضئ عتمة الليالي، ويستنشق هواء بلاده النظيف والممزوج برائحة العبق والزهور، فنجد أجمل أبيات الشعر عن الوطن ينسجها المغترب من أعماق قلبه، بكلمات يعبر فيها عن حبه واشتياقه لوطنه:

في غربتي الصماء

ينتابني

شوق عظيم جارف إليك

ورغبة في الحزن والبكاء

ينتابني

شوق العذابات التي تطرز الرسائل المعتقة

بالورد والدموع والحناء

شوق الخريف للتجلي في متاهات القمر

وشوق لحظة الفراق للولوج في مشاعر البشر

ولهفة القلوب إذ تستقبل الدماء

ينتابني

شوق كشوق العاشق الصوفي للسماء

يا وطني

لا تقبل الأعذار من بنيك

فبعضهم من أجل شيءٍ تافه نسوك

وبعضهم من أجل شيء تافه باعوك

ولم يعد من بينهم يظهر بعد اليوم

من بروحه يفديك

يا وطني المنسي

والمتروك فوق الرف

في مدائن الغبار، هل أبكيك؟

و كل دمع الأرض لا يكفيك

وكل أحزاني التي أودعتُها..

في هذه الحروف لا تكفيك

عذراً فصوتي متعب منهوك

وكلُّ أشعاري التي حملتها

كسلة الأوزار هدت قامتي

ولم تزل سفينتي باحثةً، في بحر هذا العمر عن شاطيك

يا وطني،

حزني عليك يغسل الذنوب والخطايا

أنا الذي تركت روحي فيك

مذ غادرتك جثتي

تركت روحي فيك

علقتها لديك قنديلاً

لعل نوره يسقيك

وزيته عمري فهل أكفيك؟

  • قال الشاعر عبد الله البردوني:

وطني أنت ملهمي

هزج المغرم الظمي

أنت نجوى خواطري

قد يعجبك:  معروض شكوى شديد اللهجه

والغنا الحلو في فمي

ومعانيك شعلة

في عروقي وفي دمي

أنت في صدر مزهري

موجة من ترنم

وصدى مسكر إلى

عالم الخلد ينتمي

ونشيد.. معطر

كالربيع.. المرنم

وهتاف مسلسل

كالرحيق.. المختم

  • وقال الشاعر مصطفى صادق الرافعي:

بلادي هواها في لساني وفي فمي

يمجدها قلبي ويدعو لها فمي

ولا خير فيمن لا يحب بلاده

ولا في حليف الحب إن لم يتيم

ومن تؤوه دار فيجحد فضلها

يكن حيوانا فوقه كل أعجم

ألم تر أن الطير إن جاء عشه

فآواه في أكنافه يترنم

وليس من الأوطان من لم يكن لها

فداء وإن أمسى إليهن ينتمي

أبيات شعر عن الوطن لأحمد شوقي قصيرة

يعتبر الشاعر أحمد شوقي من أهم الشعراء الوطنيين في مصر، فقد كتب الشاعر أحمد شوقي الكثير من القصائد وأبيات الشعر عن الوطن، فقد كان فؤاده متعلقاً بمصر وبجمالها وتغنى فيها في كافة المحافل والمناسبات الوطنية، خاصة في فترة غربته في أوروبا، وفيما يلي بعض الأبيات الشعرية عن الوطن لأحمد شوقي:

  • أبيات شعر عن الوطن:

وطن يرف هوى إلى شبانه

كالروض رقته على ريحانه

هم نظم حليته ، وجوهر عقد

والعقد قيمته يتيم جمانه

يرجو الربيع بهم ، ويأمل دولة

من حسنه ومن اعتدال زمانه

من عاب منهم لم يغب عن

سمعه وضميره ، وفؤاده ولسانه

  • كما قال في حب وطنه، يا مصر سماؤك جوهرة:

يا مصر سماؤك جوهرة

وثراك بحار عسجده والنيل حياة

دافقة ونعيم عذب مورِده

والملك سعيد حاضره

لك في الدنيا حر غده

والعصر إليك تقرّبه

وإلى حاميك تودّده

والشرق رقيك مظهره

وحضارة جيلك سؤدده

لسريرك بين أسرّته

أعلى التاريخ وأمجده

بعلو الهمة نرجعه

وبنشر العلم نجدّده

أرى وطـــنا تحيّر ناشئوه

فما يجدون من عمل قواما

فلا أسس التجارة فيه قرت

ولا ركن الصناعة فيه قاما

مدارس لم تهيئهم لكسـب

ولم تــبن الحــياة ولا النظاما

  • أبيات شعر عن الوطن من قصيدة ألا بديارهم جن الكرام:

ألا بديارهم جن الكرام

وشفهم بليلاها الغرام

بلاد أسفر الميلاد عنها

وصرحت الرضاعة والفطام

وخالط تربها وارفضّ فيه

رفات من حبيب أو عظام

بناء من أبوتنا الأوالي

يتمم بالبنين ويستدام

توالى المحسنون فشيدوه

وأيدى المحسنون هي الدعام

وأبلج في عنان الجود فرد

كمنزلة السموال لا يرام

يبيت النجم يقبس من ضياه

ويلمسها فيرتجل الجهام

له في الأعصر الأولى سمىٌّ

إذا ذكر اسمه ابتسم الذمام

كلا الجبلين حر عبقري

لدى محرابه ملك همام

أُزيلوا عن معاقلهم فأمسي

لهم في معقل الصخر اعتصام

شعر عن الوطن بالفصحى

كلمة صغيرة من ثلاثة كلمات، امتلكت عقول البشر وقلوبهم وكيانهم، نعم الوطن هو الحب والإنتماء والوفاء والإخلاص، لذلك نجد الكثير من الشعراء يتغنون في حب أوطانهم بأجمل الكلمات والأبيات الجميلة بمختلف اللغات بالعربية والإنجليزية والفرنسية وغيرها من لغات العالم، فإذا نظرنا للشعر العربي نجد أجمل أبيات شعر عن الوطن باللغة العربية الفصحى، إذ ينظم الشعراء بهذه اللغة الرائعة أجمل الأبيات والصور البلاغية، التي يعبرون فيها عن حب الوطن والإنتماء والإخلاص للوطن، وفيما يلي شعر عن الوطن بالفصحى:

  • قصيدة للشاعر العربي أكثم بن صيفي:
قد يعجبك:  عبارات شكر قصيره لحماة الوطن السعودي 2021

ولي وطنٌ آليتُ ألا أبيعَه

وألا أرى غيري له الدهرَ مالكا

عهدتُ به شرخَ الشبابِ ونعمةً

كنعمةِ قومٍ أصبحُوا في ظلالِكا

وحبَّبَ أوطانَ الرجالِ إِليهمُ

مآربُ قضاها الشبابُ هنالكا

إِذا ذَكَروا أوطانهم ذكرَّتهمُ

عهودَ الصِّبا فيها فَحنُّوا لذاكا

فقد ألفتهٌ النفسُ حتى كأنهُ

لها جسدٌ إِن بان غودرَ هالكا

موطنُ الإِنسانِ أمٌ فإِذا

عقَّهُ الإِنسانُ يوماً عقَّ أمَّه

  • شعر للشاعرة عالية منصور:

أُعيذُ الأرض من كيد الأعادي

وأُنشدُ سارعي هيا بلادي

سعوديونَ نحن بكلِّ فخرٍ

نعلّيها الرؤوس مع الأيادي

سعوديون إن قلنا فعلنا

وإن زادت مفاهيم العنادِ

سعوديون نبقى مثل نخلٍ

يموت النَّخل لا يخشى الرقاد

إذا ضاعت حدود الأرض منَّا

فلا نجزع إذا صاحت تنادي

ألا ليت الدمار لكل شعبٍ

يفكر بالدمار على بلادي

حماك الله يا أرضاً وعرضاً

فديناها بأرواحٍ وزادِ

فيا وطني بغير الأسْدِ تسطو

كلابٌ تمتطي ظهر الفساد

وكفٌّ خُضِّبت لخراب أرضٍ

نُقطِّعها ولا نرضى التمادي

نرد الكفَّ إن لزمت أمورٌ

ونَخْضِبُها بألوان السواد

مساء الخير يا وطني فإنّي

أحيي كلّ من يهوى بلادي

مواطنةٌ أصوغ الحب شعراً

وشاعرة أهيم بكلِّ واد

قال البحتري أبيات شعر عن حب الوطن:

وأحب آفاق البلاد إلى الفتى

أرض ينال بها كريم المطلب

شعر عن الوطن حزين قصير

الوطن هو هوية لكل إنسان يعيش على ترابه، فخطواته الأولى مشت على أرض الوطن، ولمساته الأولى كانت لتراب الوطن، أول هواء إستنشقه هو هواء الوطن، أول سماء نظر إليها هي سماء الوطن، أول حب عرفه هو الوطن، وأول صوت سمعه هو حفيف الشجر وهدير جداول الماء، فالوطن عزة ومجد ورفعة للإنسان، لذلك يشعر الإنسان بالحزن والألم إن أصاب بلاده اي مكروه، وأجبرته الأيام على الإبتعاد عن وطنه، وفيما يلي شعر عن الوطن حزين:

  • قال الشاعر أحمد شوقي:

وطني أسفت عليك في عيد الملا

وبكيت من وجد ومن إشفاق

لا عيد لي حتى أراك بأمة

شماء رواية من الأخلاق

  • وقال الشاعر أحمد مطر:

كل ما في بلدتي

يملأ قلبي بالكمد.

بلدتي غربة روح وجسد

غربة من غير حد

غربة فيها الملايين

وما فيها أحد

قد يعجبك:  متى يوم الاخت العالمي 2021

غربة موصولة

تبدأ في المهد

ولا عودة منها.. للأبد

كما قال الشاعر القروي:

وطن ولكن للغريب وأمة

ملهى الطغاة وملعب الأضداد

يا أمة أعيت لطول جهادها

أسكون موت أم سكون رقاد

يا موطنا عاث الذئاب بأرضه

عهدي بأنك مربض الاساد

ماذا التمهل في المسير كأننا

نمشي على حسك وشوك قتاد

هل نرتقي يوما وملء نفوسنا

وجل المسوق وذلة المنقاد

هل نرقى يوما وحشور رجالنا

ضعف الشيوخ وخفة الأولاد

واهاً لأصفاد الحديد فإننا

من آفة التفريق في أصفاد

قصائد عن الوطن لمحمود درويش

محمود درويش من أعظم الشعراء العرب ومن كبار الشعراء الفلسطينيين الذين خدموا قضيتهم من خلال كلماتهم الرنانة، التي أثرت في القضية الفلسطينية إلى جانب الحجر والسلاح البسيط، محمود درويش سطر أعظم الملاحم البطولية للشعب الفلسطيني من خلال قصائده الوطنية، التي تحمل أجمل معاني البطولة والتضحية من أجل وطنه فلسطين، وفيما يلي بعض أبيات الشعر عن الوطن للشاعر محمود درويش:

قصيدة وطن:

علِّقوني على جدائل نخلهْ

واشنقوني … فلن أخون النخلهْ !

هذه الأرض لي… وكنت قديماً

أحلبُ النوق راضياً ومولَّهْ

وطني ليس حزمه من حكايا

ليس ذكرى وليس قصةً أو نشيداً

ليس ضوءاً على سوالف فُلّهْ

وطني غضبة الغريب على الحزن

وطفلٌ يريد عيداً وقبلهْ

ورياح ضاقت بحجرة سجن

وعجوز يبكي بنيه .. وحلقهْ

هذه الأرض جلد عظمي وقلبي

فوق أعشابها يطير كنحلهْ

علِّقوني على جدائل نخلهْ

واشنقوني فلن أخون النخلهْ !

  • وقال محمود درويش في قصيدة رد فعل:

وطني ! يعلمني حديدُ سلاسلي

عنف النسور ورقة المتفائلِ

ما كنت أعرف أن تحت جلودنا

ميلاد عاصفة وعرس جداولِ

سدوا عليَّ النور في زنزانة

فتوهَّجتْ في القلب شمسُ مشاعل

كتبوا على الجدار مرج سنابلِ

رسموا على الجدار صور قاتلي

فمحت ملامحها ظلال جدائلِ

وحفرتُ بالأسنان رسمك دامياً

وكتبتُ أُغنية العذاب الراحلِ

أغمدت في لحم الظلام هزيمتي

وغرزت في شعر الشموس أناملي

والفاتحون على سطوح منازلي

لم يفتحوا إلا وعود زلازلي

لن يبصروا إلا توهج جبهتي

لن يسمعوا إلاّ صرير سلاسلي

فإذا احترقت على صليب عبادتي

أصبحت قديساً بِزي مقاتلِ

كتب الكثير من الشعراء العرب ابيات شعر عن الوطن قصيرة، للتعبير عن حبهم لأوطانهم وإنتمائهم إليها، فقد نظم الشعراء بعض القصائد عن حب الوطن وعن شعورهم بالحنين إلى أوطانهم في الغربة، كما كتب بعض الشعراء أبياتاً من الشعر الوطني لبلادهم، وعبروا عن حزنهم الشديد لألم وتشتت أصاب بلادهم بسبب الفساد أو الإحتلال، فقد كتب الكثير من الشعراء عن المآسي التي مرت بها بلادهم من ويلات الحروب والأحداث الصعبة التي مرت بها الكثير من البلدان العربية.