قصة كليب حلا شيحة وتامر حسني، حيث كان هذا الفيديو كليب سبباً في كثير من الأمور الصادمة جداً والتي تضمنت على مجموعة من التصريحات التي خرجت من كلا الفنانين الذين شاركا في بطولة فيلم مش أنا والذي تم طرح الإعلان الخاص به في الآونة الأخيرة، كما انتشر الفيديو كليب الخاص به في هذه الأيام مسبباً ازمة كبيرة جداً للفنانة حلا شيحة التي ارتأت انه غير مناسب بتاتاً حلوله في أيام مباركة كهذه الأيام، وأن الفيلم كانت قد صورته قبل فترة طويلة قُدرت هذه الفترة بما يتجاوز العام ونصف ولكن السيناريوهات الخاصة بفيروس كورونا هي التي وقفت عائقاً أمام صدوره، والوقت الذي صدر فيه كانت حياة حلا شيحة قد انقلبت تماماً وتغيرت بشكل كامل، ولهذا نأتي على توضيح قصة كليب حلا شيحة وتامر حسني.

قصة كليب حلا شيحة وتامر حسني كاملة

شنت الفنانة المصرية “حلا شيحة” هجوماً لاذعاً على الفنان المصري تامر حسني، وهذا بعدما قام بتجاهلها من خلال طرحه فيديو كليب الفيلم الخاص به والذي شاركته حلا شيحة دور البطولة فيه، وتضمن هذا الفيديو كليب مجموعة كبيرة من المشاهد الرومانسية وكانت حلا شيحة قد أعلنت بشكل مسبق براءتها الكاملة من هذا العمل، كما قالت عبر صفحتها الشخصية على الانستقرام: “.. بالنسبة لفيلم “مش أنا” الحقيقة أنه تم تصويره من أكتر من سنة ونص وبسبب ظروف كورونا أتأخر جدا نزوله وانا كمان حالي اتغير واتجوزت الحمد لله والفيلم فعلا بقى “مش أنا” وبتمني التوفيق لكل زملائي”، وكان هذا التصريح مؤكداً على تنصلها الكامل من هذا الفيلم وعدم رضاها على مضمونه وهذا بعدما تزوجت حلا شيحة من الداعية المصري معز مسعود، والذي سبب غضباً كبيراً لحلا شيحة أن الفيديو كليب الذي شاركه تامر حسني جاء بعد نشرها هذا التصريح.

قد يعجبك:  يعقوب الفرحان من اي قبيلة

قصة كليب حلا شيحة وتامر حسني مكتوبة

تفاجأت حلا شيحة بشكل كبير من قيام تامر حسني بنشر الفيديو كليب الخاص بفيلم مش أنا، وكان سبب مفاجأتها أنها كانت قد صرحت عن براءتها من العمل فيما سبق وأنه قد تم تصويره منذ فترة طويلة، وهذه الفترة كانت قد تزوجت فيها وأعلنت عن اعتزالها الفن، كما اكدت حلا شيحة أن الفنان المصري تامر حسني كان قد وعدها أنه سيحترم جميع رغباتها وسيقوم بما طلبته منه دون أي تذمر حيث ابدى احتراماً كبيراً حيال ما قالته له حلا شيحة، لتتفاجأ أنه تجاوز كل وعوده لها وقام بنشر هذا الفيديو، كما أنها أكدت على ان النجاح لن يكون حليفاً للفنانين أبداً وهذا بمقياس الله كما قالت، كما أنها اكدت أنها قد تابت عن كل المشاهد الرومانسية التي أكدت انها من الخطأ الفادح الذي قامت به، كما انها لا تشعر بالخجل حيال توبتها بل هي معترفة ومقرة بذنبها ولهذا أرادت العودة للطريق القويم.
كانت قصة كليب حلا شيحة وتامر حسني من القصص التي أثارت ضجة واسعة جداً وهذه الضجة جاءت مصاحبة التصريحات الكثيرة التي تم تدشينها من قبل حلا شيحة وتامر حسني، كما أن هذه الموجة قد اعتلاها الكثير من مشاهير الفن المصري الذين هاجموا حلا شيحة بشكل كبير لكونها قامت بالاعتزال والعودة أكثر من مرة.