تجربتي مع سورة النجم، كتاب الله أعظم غذاء للروح بلا منازع، وفيه شفاء لكل نفس لا يعلم بما تعاني إلا الله عز وجل. سور القرآن الكريم عظيمة وكلها عبر ومعاني، وفيها حفظ وتحصين من كل ما لا نطيق في هذه الدنيا ومن كل ما نعاني. يا لجمال كلماته، وعظمة عبراته، وروعة الأمثلة التي يضربها لعقول تتفكر وتتدبر في ذكر الله، وكونه، وما أبدع في هذا الكون الفسيح. رب عظيم ما أنزل شيء بلا حساب ولا كتاب؛ في هذا المقال نتحدث ونسهب الحديث حول تجربتي مع سورة النجم.

تجربتي مع سورة النجم

سورة النجم إحدى سور القرآن الكريم التي نزلت مؤكدة على ما يجب على المسلم من استقامة في دنياه على طاعة الرحمن، وعبادته. جاءت لتؤكد على ضرورة اتباع هدي النبي الأمين الذي لا ينطق عن هوى، بل هو ينطق بما أوحي له. وهذه السورة حذرت الإنسان من اتباع شهواته، وهواه، والركض خلف الملذات، والركون لهذه الدنيا، والاعتقاد بخلود حياته.

تجارب سورة النجم

كل المسلمين لديهم ارتباط روحي مع القرآن الكريم، يغذي روحهم وعقولهم بذكر الله، وبالطاعات، ويبعدهم ويحفظهم بإذن الله من كل شر وأذى ويدفع عنهم بفضل من الله ما لا يطيقون. نضع لكم تجارب سورة النجم:

  • بينت فتاة مثقفة وتحب القراءة الكثيرة، وتهوى الكتابة، أنها عانت لفترة طويلة من مس شيطاني والعياذ بالله، وهي فتاة ذات ثلاث وعشرين عام. تنتمي هذه الفتاة لأسرة محافظة دينياً، وقد كانت تعاني في كثير من الأوقات من الاختناق، والتربيط عند نومها، لكنها في الحقيقة لا تعلم ما السبب وراء ذلك حيث أنها قد تستيقظ من نومها وهي تصرخ.
  • بالفعل فقد أوصاها والدها الملتزم دينياً أن تواظب على صلاتها وتتوضأ باستمرار، وتقوم بقراءة القرآن الكريم، وبالفعل اتبعت تعاليم والدها. فإذا بهذه الأعراض تختفي تماماً بمشيئة الله العلي القدير، ولكن تعود بعد وقت من الزمن لتظهر الأعراض من جديد بشكل أقوى من السابق، وتختنق أكثر وتتربط، وكأن أحد يمسك بها ويقيدها ويشل حركتها. فلاحظ الأهل ذلك الأمر فقاموا بأخذها لشيخ ليقرأ عليها ويرقيها ويعطيها ماء عليه الرقية الشرعية، وبالفعل تختفي الأعراض من جديد وتذهب مدة زمنية، لكنها تعود من جديد.
  • وقد تم الاكتشاف بأن هذه الفتاة قد مست بمس عاشق لها من الجن والعياذ بالله، فلا مفر لها إلا التقرب لرب العباد، وزيادة الطاعة لتتخلص من هذا المس. فداومت على الصلاة والدعاء في قيامها الليل، وأصبحت تقرأ سورة النجم بشكل مستمر، وتداوم عليها كل ليلة، وتقرأها ولا تنقطع عن قراءة القرآن فكان الشفاء من الله القادر على كل شيء.

أسرار سورة النجم

أسرار سورة النجم، سورة النجم فيها من الأسرار والفوائد لكل مسلم ما لا يعد ولا يحصى كباقي سور القرآن، ففي القرآن بركة وشفاء وعظة.نضع هنا بعض أسرار سورة النجم:

  • بين لنا النبي عليه صلوات كثيرة من ربي وسلام أن قراءة سورة النجم ينال عشر حسنات ممن عدد الذين صدقوا بني الله.
  • الإنسان الذي يقرأ سورة النجم في كل ليلة يعيش بسيرة محمودة بين الناس بفضل من الله عز وجل، ويغفر له الله ذنبه، ويحبب فيه خلقه إن شاء.
  • قال الله جل وتعالى: “وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى” وهي آي عظيمة في سورة النجم، وكلما مر النبي الكريم بجمع (برهطٍ) من القوم ووجدهم يضحكون، كان يقول لهم: “واللهِ لو تعلمون ما أعلمُ لبكيتُم كثيرًا ولضحكتُم قليلًا”. حينها نزل عليه الروح جبريل (عليه السلام) بالآية السابقة من سورة النجم؛ فعاد نبينا الكريم للقوم ليخبرهم بما أتاه جبريل، وما أنزل ربه معه.

فوائد سورة النجم ومنافعها الروحانية

هذه السورة العظيمة، ذات المنافع والفوائد التي هي جزء من منافع كتاب الله للبشر، كتاب خالد حفظه الله على مر الزمن وسيبقى ليوم تقوم الأشهاد. نضع هنا فوائد سورة النجم ومنافعها الروحانية:

  • هذه السورة التي تجعل المسلم يسلم لله بأنه هو الذي بعث النبي بالحق، وأنه ينزل عليه ما يشاء من الوحي، ليعظ به قوم مؤمنين. فالنبي لم يأتي للبشر بباطل، بل هو الحق من الله تعالى، لهدايتهم لطريق لهم الفوز في نهايته، ولهم الجنة بمشيئة ربهم.
  • بينت السورة للمسلم كيف سينال جزاءه في يوم قادم ولن يكون هناك راد لقضاء وأمر الله، فهو أقرب مما يتصورون، لذا وجب التصديق، فالله له الملك وله الأمر.
  • كما تنبه هذه السورة المسلم إلى عدم الالتفات إلى أهواء وضلالة البعض، وألا يغرنهم مظهر الحياة الدنيا، ولا يسعون للتمسك والتشبث بها فهي فانية وهي أكبر مبلغهم من العلم.

رب كريم عظيم، ما أنزل من شيء إلا لحكمة ربانية تفوق خيال البشر وعلمهم؛ في هذا المقال كان حديثنا مفصلاً حول تجربتي مع سورة النجم.

شاهد أيضًا