سبب وفاة عدلان غريفة، ودّعت دولة الجزائر الصحفي صاحب اللسان الجريء، والذي لا يهاب كلمة الحق، الصحفي الشهير عدلان غريقة، الذي ضجت صوره عبر منصات السوشيال ميديا، وباتت تغريدات التعازي تتناقل هنا وهناك، حزينة على الخبر الصادم الذي حلّ على رواد وسائل التواصل الاجتماعي، والذي انتابهم الشعور بالحيرة والدهشة لوفاة الصحفي عدلان غريقة، وتصدرت أخبار هذا الصحفي الشهير كافة المواقع والصفحات الالكترونية، ما جعلنا نخصص له هذا المقال لتسليط الضور حول العديد من المعلومات والمستجدات المتعلقة به، متناولين سبب وفاة عدلان غريقة، السبب الذي يبحث عنه عدد من الأشخاص ومرتادي وسائل التواصل الاجتماعي.

من هو عدلان غريفة

بداية وقبل التعرف على سبب موت الصحفي الجزائري عدلان غريقة، الصحفي الذي عُرف عنه بقدرته القوية على توضيح الصورة التي تتعلق بالحياة داخل الجزائر، حيث يخرج على العالم بالكثير من المعلومات والأخبار والمستجدات الخاصة ببلده، حيث يبلغ من العمر نحو خمسة وخمسين عاماً، قضاها في الإعلام، فبعد أن أنهى تعليمه بالمدارس الداخلية في الجزائر، التحق بالجامعة الجزائرية، تخصص الصحافة والإعلام، وقد شهد له بالتفوق والحصول على أعلى المراكز والدرجات، فقد تخرج من تخصص الصحافة والإعلام من جامعته بدرجة امتياز، وتابع أعماله وشغل العديد من المناصب، فقد تنقل بين عدد من القنوات الفضائية، ولعلّ أهمها:

  • عمل الصحفي عدلان غريقة في قناة الوطن.
  • ثم بعدها انتقل ليعمل في جريدة الحياة.
  • ووصال أعماله وتطوره، حتى بدأ العمل في سبق برس كمحرر صحفي.
  • وتوالت إنجازاتهم إلى أن قام عام 2016 بإنشاء موقع الوطن ميديا الاخباري، والذي ركز الضوء فيه على الشأن الجزائري الداخلي.
  • أما عن زوجته وعائلته، فقد أحب عدلان غريقة أن تبقى حياته الشخصية بعيدة عن متناول الصفحات والإعلام.
  • تميز الصحفي عدلان غريقة، بحب زملائه له، وكذلك بالاحترام والتقدير من الشارع الجزائي، ما جعل محبيه يُصدمون من خبر وفاته، وترددوا على المواقع لمعرفة سبب وفاة الصحفي عدلان غريقة.

سبب وفاة عدلان غريفة

بعد أن أدرجنا لكم بعض المعلومات الخاصة بالحفي عدلان غريقة، التي ضجت صوره وأخباره عبر منصات السوشيال ميديا، متسائلين عن سبب وفاة الصحفي عدلان غريقة، فقد بيّن الأشخاص المقربون من الصحفي عدلان غريقة، أن سبب وفاته، يعود إلى إصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، فقد كان يوم الأربعاء الموافق 4 أغسطس 2023م، هو بمثابة اليوم الأسود الذي حلّ على محبي ومتابعي الصحفي عدلان غريقة، حيث نعاه الكثير من زملائه الصحفيين، الجزائريين وغيرهم، من الذين أثّر بهم عدلان غريقة في أعمالهم الصحفية وحياتهم العملية، حيث أنه قد ذُكرَ أن الصحفي عدلان غريقة قد عانى من فيروس كورونا المستجد ونقل بإثره لمستشفى القليعة، ولكنه كان يُعاني من صعوبة في التنفس، ما جعل حياته مهددة بالانتهاء بأي وقت، وبالفعل فقد توفي وفارق الحياة على أسرة تلك المستشفى.

بذلك نكون قد بينا لكم سبب وفاة عدلان غريقة، الصحفي الذي نعاه الكثير من زملائه داخل الإعلام وخارجه، فقد كانت أقواله التي يدونها في موقعه الذي قام بإنشائه في العام 2016، محط ثقة من قبل العديد من المواطنين الجزائريين، ما جعلهم يشعرون بالأس والحزن الشديد على وفاته.

شاهد أيضًا